ADVERTISEMENT

كيف نهتم بالأسنان

تعتبر الأسنان النظيفة البيضاء هدف لكثير من الأشخاص حيث أن شكل الأسنان واللثة يظهر صحة الفم، لذلك سنعرف في هذا المقال كيف نهتم بالأسنان واللثة ونحافظ عليهما من الأمراض المختلفة التي تصيب الفم.

فوائد الاهتمام بالأسنان

تعتبر العناية الجيدة بالأسنان واللثة هي جزء مهم من الحفاظ على الصحة العامة للفم والجسم بشكل عام، حيث ترتبط مشاكل الفم والأسنان بشكل كبير ببعض الأمراض المزمنة مثل أمراض اللثة، وتساهم صحة الفم الجيدة في رفع معدل ثقة الشخص بنفسه.

ADVERTISEMENT

العناية السليمة بالأسنان واللثة لا تتطلب وقتًا طويلاً أو أدوات نظافة للفم باهظة الثمن، فتجنب السكريات البسيطة، وتنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط يوميًا كفيل للحفاظ على صحة الأسنان والفم.

بالإضافة إلى ذلك، يجب تجنب التدخين وشرب الكثير من الماء وزيارة طبيب الاسنان بشكل دوري لتنظيف الأسنان بشكل أكثر احترافية وإجراء الفحوصات بانتظام للحفاظ على صحة اللثة والأسنان من أمراض اللثة وتسوس الأسنان.

.

كيف نهتم بالأسنان ؟

هناك العديد من الطرق التي يجب علينا اتباعها للاهتمام بالأسنان، ومنها:

ADVERTISEMENT

تنظيف الأسنان بالفرشاة

الإهتمام بصحة الأسنان يبدأ أولاً بالحفاظ على تنظيف الأسنان بانتظام باستخدام الفرشاة ومعجون الأسنان المحتوي على مادة الفلورايد، حيث يُوصى بغسل الأسنان لمدة لا تقل عن دقيقتين يومياً وذلك لتقليل البلاك المتراكم على الأسنان والذي قد يسبب التسوس، وإليكم بعض النصائح التي ستساعدكم على تنظيف الأسنان بطريقة صحيحة:

  • يجب اسخدام فرشاة أسنان ذات شعيرات ناعمة الملمس وذلك لتجنب جرح اللثة أو تهيجها وأيضاً الوقاية من خطر تآكل طبقة المينا.
  • أثناء تنظيف الأسنان يتم الإمساك بالفرشاة وتوجيهها على الأسنان بزاوية 45 درجة والبدء في تنظيف الأسنان بحركات دائرية لطيفة إلى الخلف والأمام وتجنب الاحتكاك بقوة لحماية الأسنان.
  • بعد تنظيف الأسنان تذكر تحريك الفرشاة على اللسان لتنظيفه لأنه أيضاً يحتوي على بكتيريا يجب إزالتها.
  • يُفضل تجنب تناول الأطعمة أو المشروبات لمدة 30 دقيقة على الأقل بعد تنظيف الأسنان.
  • يجب استبدال فرش الأسنان كل ثلاثة أشهر أو في حالة تعرضها للتلف قبل هذه المدة.

كيف نهتم بالأسنان باستخدام الخيط ؟

بالرغم من أن استخدام الفرشاة أمر ضروري إلا أنه لا غنى عن استخدام خيط الأسنان أيضاً إلى جانب التنظيف بالفرشاة حيث أنه يعتبر من أبرز طرق الحفاظ على الأسنان، فخيط الأسنان لا يعمل فقط على التخلص من بقايا الطعام الموجودة في المناطق الضيقة بين الأسنان والتي من الصعب الوصول إليها باستخدام الفرشاة، وإنما يسهم أيضاً في الوقاية من أمراض اللثة، وذلك لأنه يمنع تسبب تراكم البلاك الذي قد يتحول إلى جير بمرور الوقت ويسبب التسوس.

الأطعمة المفيدة والضارة للأسنان

من المعروف أن السكريات من أكثر الأطعمة التي تشكل ضرراً على صحة الأسنان، ويرجع ذلك إلى أن تناول السكريات يحفز البكتيريا التي توجد في الفم على إنتاج الأحماض التي تضر بطبقة المينا وتسبب التسوس، وتستغرق هذه العملية في الغالب ساعة من بعد تناول السكريات حتى يعود الفم لحالته الطبيعية، لذلك إليكم قائمة ببعض الأطعمة التي يُفضل تجنبها أو التقليل منها للحفاظ على صحة الأسنان:

  • الشوكولاتة
  • الأطعمة السكرية المختلفة مثل الكحك والحلوى والمعجنات
  • المشروبات الغازية بجميع أنواعها
  • البسكويت
  • الوجبات السريعة

بالإضافة إلى هذه الأطعمة السكرية هناك بعض الكربوهيدرات والتي يمكن أن تلتصق بالأسنان وتسبب التسوس وتشمل:

ADVERTISEMENT
  • الخبز
  • حبوب الإفطار
  • المقرمشات

لذلك من المهم التقليل من تناول الأطعمة النشوية والأطعمة السكرية، كما يمكن أيضاً لتناول الفاكهة الطبيعية بديلاً عن السكريات والحلوى أن يسهم في الحفاظ على صحة الأسنان واللثة.

في النهاية عزيزي القارئ بعد أن عرفت كيف نهتم بالأسنان واللثة، إذا كان لديك أي استفسار، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة أشرقت طارق
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.medicalnewstoday.com/articles/298531.php#what_should_i_eat_and_what_should_i_avoid
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد