اسباب تجعل العلاقة الزوجية ممتعة للمرأة ؟

العلاقة الزوجية

العلاقة الزوجية مشاكلها كثيرة فنحن نُعاني في بلادنا العربية من مشاكل في العلاقة الزوجية وقد يكون ذلك بسبب حياء المرأة العربية الذي هو تاج ولا جدال في ذلك .. ولكن يجب على الجميع التعلم والمعرفة للتغلب عن هذه المشاكل.

ولقد اجتهد العلماء كثيراً حتى توصلوا إلى بعض هذه الأساليب التي تُشبع رغبة المرأة سواء تحدثت أم لا، تعرفوا عليها في هذا المقال..

القبلة في العلاقة الزوجية

هي أهم شيء في العلاقة الزوجية، وطبقاً للمجلة العلمية للطب النفسي فإن المرأة تُفضل القبلات كثيراً كبداية عن الدخول مباشرة في العلاقه الزوجية، لذلك يجب أن تكون القبلات هي البداية.

ويجب بالتأكيد الحفاظ والاهتمام برائحة الأنفاس العطرة، فهذا الأمر له تأثير نفسي كبير على المرأة.

أطباء جلدية وتناسلية

الاهتمام بالحركات الرومانسية

حركة الزوج مع زوجته وملمس يديه على جسدها يسبب إحساساً يجعل المرأة تطلب المزيد دائماً، فمفتاح الدوافع العاطفية هو الحركة،حيث أن القيام ببعض الحركات الخاصة والعلامات المميزة بين الأزواج يساعد على التقارب بينهم في العلاقة الزوجية .

مواضيع متعلقة

الاهتمام بالمرأة أمر مهم

اهتم بزوجتك و داعبها بيدك في منطقه الذراع فهذه المنطقة مليئة بأعصاب المتعة والتي تستجيب إلى اللمس والمداعبة، وهذه الأعصاب التي تسمى c tactile توجد أيضاً في الوجه والقدم، والتي ترسل إشارت إلى مركز المتعة .

يجب أن تجعل زوجتك تشعر بأنها مثيرة

استمع إلى الأشياء التي تقولها عن نفسها، وشاهد ردود أفعالها عندما تلمس مناطق معينة في جسدها.

وقال الدكتور كري دكتوراه في طب العلاقات الخاصة، ” يجب أن تندمج مع شريكتك وتستمع إليها وتحدثها وتداعبها ولا تحاول التعليق على ما يضايقها في جسمها “.

تغيير مكان ممارسة العلاقة الزوجية

 لا يوجد ما يمنع من تغيير مكان الإقامة أو مكان ممارسة العلاقة الزوجية فترة صغيرة كل شهر أو كل عام والذهاب إلى مكان رومانسي تتمناه الزوجة أو تغيير الظروف المحيطه بهذا الفعل،لما في ذلك تأثير للتخلص من الفتور والملل في العلاقة الحميمة.

البداية يجب أن تكون دائماً خارج غرفة النوم

ابدأ بالكلام الجميل الذي يتغني بجمال جسمزوجتك ثم بعض المداعبات اللطيفة خارج الغرفة لما له من تهيئة واستعداد نفسي وبدني للطرفين للدخول في العلاقةالزوجية.

وطبقاً للأبحاث فإن التحدث والاستماع يساعد على تكامل العلاقة العاطفية، والتي من شأنها الخروج من المواقف التي كانت تسبب التوتر.

تأكد أن زوجتك ترغب في إسعادك

بالتأكيد هذا ينطبق على الزوجة التي تحب زوجها فهي تحب التواصل معك وتحب أن تعلم دون أن تسألك ماذا ترغب وماذا تريد، وقد لا تملك الشجاعة للقيادة، وهنا يأتي دورك فيجب عليك أن تتحدث معها عن العلاقة الحميمة فيجب أن تعرف منك وتستمع لك فهذا سيحسن أداؤها كثيراً معك.

بالطبع إذا كانت تحبك ستجد رغبة كبيرة في سماعك ومحاولة تجربة ما تقوله وذلك للثقة الغير محدودة بينكم، كما أن الحديث عن الجنس يجعلكم متقاربين ويزيد من ثقتها وقدرتها على إمتاعك.

وكما يقول العلماء فإن التحدث عن ذلك خارج غرف النوم يسبب 79 % من الإشباع الجنسي عند الطرفين.

تأثير الانشغال بالعمل على العلاقة الزوجية

الجميع يظن أن الانشغال بالعمل يضر العلاقة فعلى العكس فإن الانشغال بالعمل فترة وأحياناً السفر يزيد من المشاعر الإيجابية بين الطرفين.

ولكن و أنت في الخارج لا تنسى الاتصال تليفونياً بزوجتك ولا تنسى عند عودتك بتعويضها عن كل الفترة التي انشعلت أو سافرت فيها.

حاول إثارة روح الدعابة

عن طريق إلقاء النكات المضحة والمواقف الطريفة، فذلك يساعد كثيراً على كسر حواجز الملل.

بعض ما توصلت له الدراسات

فتقول بعض الدراسات مثلاً أن تعرض عليها فيلم رعب كل فترة و أنت معها، ثم حاول بعد ذلك التخفيف عنها واحتوائها، وأيضاً بعض الأفلام الرومانسية قد تقوم بدور جيد وخصوصاً إذا كنتم مهيئين للعب دور رومانسي سوياً.

كما يجب الاهتمام بالنظرات فقد تكفي نظرة طويلة نسبياً إليها لتغمرها بالحب الكامل.

اشركها معك في بعض الاعمال

مثل ممارسه الرياضة، القيام ببعض الأعمال الصعبة، ذلك يزيد من نسبة هرمون التستوستيرون لديها والذي يسبب انطلاق الشهوة.

الاهتمام بالمساج وتدليك الجسم

حاول أن تقوم بعمل مساج لها وهي أيضاً تقوم بنفس الفعل لك، فذلك يلهب المشاعر، فالمرأة تحب أن تشعر بالإسترخاء والراحة قبل البدء في ممارسه الجنس .

و أخيراً .. الحب

فالحب هو مصدر كل شيء ، و هو الحاجز الذي يقف أمام الصعاب والعقبات والمشكلات الزوجية، وهو الطريق السريع والممتع لعلاقة زوجية رائعة.

اقرأ أيضاً

المصادر
Menshealth

68 تعليق على “اسباب تجعل العلاقة الزوجية ممتعة للمرأة ؟

  1. المقالل جميل وكل مجتمع وضروفه وبالنسبة للغرب هم ألي يأخذون من عندنا الجميل سواء في أمور الدنيا أو العشرة الطيبة أو الحقوق ومن سنة اكتشفو فوائد الختان وكذلك الصوم مريح للمعدة ويشفي من حالات القرحة المعدية هم ما يقولون العرب او المسلمون دينهم يحكي عن كذا وكذا بل يقولون:آخر اكتشاف …كل واحد يصفي نيته ويحاول يتأقلم مع نصفه الثاني الذي كتبه الله له بالنسبة لي العشرة الزوجية والعيش والملح والأيام الحلوة والصعبة ألي نتقاسمها أهم بكثير من أمور السرير لأن حتى الحيونات تقوم بهذه الغريزة ما نخليها تسيطر علينا وتكون مشكلة بين الطرفين نعم هي حق و واجب لكن كل شيء في مكانه……مجرد رأي ……..والحمد لله على كل ما أعطى والحمد لله على فظله العظيم………والسلام عليكم .

  2. عندما نتحدث عن الاكتفاء الجنسي بالنسبة للمراة..
    فهذا يعني اننا نبدا مع بداية اليوم بما يشرح النفس ويزيد الالفة بالكلمة الطيبة والابتسامة ..والنظرة الحانية المليئة بكل مشاعر المحبة ..
    قبل زوجتك قبل خروجك من البيت..وقل لها انك تحبها..واوصيها بان تحافظ على نفسها واطلب منها ان تدعو لك لتشعرها باهمية ما تقوم به من اجلك ومن اجل الاسرة…
    لاتتركها خلفك وقد اعطيتها ملاحظة ما …
    تماطل في الخروج وكانك لا تريد مفارقتها ..وعبر عن اشتياقك للعودة بعد الدوام..
    عد بابتسامة وشوق..واترك خلفك الهموم …ولا تبدا باحاطة البيت بنظرات المتفحص …
    ان كانت هناك مشكلة…فاختر الوقت المناسب..ونادها لتجلس اقرب منك..وانظر في عينيها بحب واحظنها..ثم اعرض عليها المشكلة باحترام واستمع اليها دون ان تهمل اللمسات الحانية…
    دعها تخرج كل ما بقلبها…وتاكد من ذلك…ولا تفعل ما تريده وتراه مناسبا رغما عنها…
    ساهم في تهيئة الجو المناسب للحميمية..فهذايحفزها كثيرا…
    غرفة النوم ليست مكتبا..فلا تجلب اليها ما يبعث على الشعور بانها امتداد للمطبخ وغرفة الجلوس…
    يقول تعالى:(( نِسَآؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُواْ حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ وَقَدِّمُواْ لأَنفُسِكُمْ وَاتَّقُواْ اللّهَ وَاعْلَمُواْ أَنَّكُم مُّلاَقُوهُ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ(223)
    فتفنن في اعطاء زوجتك ما تحتاجه لتاخذ انت ما تحتاج اليه..
    يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    (لا ينزون أحدكم على امرأته فيقع عليها كما تقع العير وليكن بينهما رسول)
    قيل :وما الرسول يا رسول الله..؟قال:القبلة…وقد ذكر في رواية اخرى..ان الكلام رسول كما القبلة….
    والله اعلم..
    هكذا علمنا رسولنا الحبيب صلى الله عليه وسلم فن التعامل مع المراة حتى في الحميمية..
    ومن يريد ان يكون سعيدا فليبحث حتى يجد ضالته..وليتذكر ان المراة انما تكون انثى ان عاملها بلطف ،فان عاملها بالخشونة اخشوشنت فاختل توازن المجتمع…وما نراه اليوم من تشتت للاسرة ليس الا انعكاسا لاخطاء بسيطة…لكنها اخطاء متراكمة بعضها فوق بعض…
    يا ايها الرجل :اسال نفسك :
    هل تريد ان تكون سعيدا أم محقا…؟
    ان اسعاد المراة لا يتطلب اكثر من اعطائها الفرصة لتصنع عالما فريدا من السعادة..
    لا ترهق زوجتك باعمال البيت ومسؤولية الاولاد ،ومهمة جعلك مرتاحا وادخال السرور الى قلبك والهناء …
    فان كنت تريد ان تستقبلك بعد يوم متعب من العمل وهي مثقلة بالاعباء المنزلية ..مجهدة من طول الركض والسهر…
    فبربي…
    من يستقبلها هي……..؟
    (كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته)

  3. كيف يمكنك الدخول الى بيت ان لم تملك مفتاح الباب , أليس الحب هو مفتاح كل ما جاء قبله في المقال , ان كان كذالك لما جعلتموه آخر شي .

  4. كل امر في الدنيا لا يبدا بحب الله فهو فاشل فهو راس الامر كله وبلسم شافي ونبراس منير للحياة باجمعها زوجية اسرية نفسية الخ فمن اعرض عن دكري فان له معيشة ظنكا ونحشره يوم القيامة اعمئ فسر علئ منهج الله القويم تيسر امورك من حيث لا تدري

  5. هكذا يتجدد الحب

  6. يجب أن يكون حوار بين الزوجين وأخذ بعين الأعتبار كلام الأخر هذا هو السر

  7. المعاملة الطيبة للمرءة هي مفتاح كل شىء

  8. هذاقمة الإنسانية والإسلام سبق ذلك معلمناسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

  9. اولا انا مامتزوجه بس قرأة المقال والموضوع حساس جدآومهم . ويجب علينا ان نتعرف على ثقافتنا الإسلامية اولآ ثم الجنسية وخير معلمآ لنا رسولنا الحبيب صلو عليه .والحديث عن الثقافة الجنسية ومعرفتة ضرورى اما ممارستة سواء كان فطرى او إدراى هذا لايتعارض مثلا مع طبيعة المرأة سواء عاملة اوربة منزل او أى شئ وهى بطبيعتها عاطفية و اكيد أى إمراة تفضل وتتنمى الرجل الرومانسى ومثل هذا لايأتى الإ بالرومانسية.الموضوع كبير جدآ.وفعلا نحن عرب بس الإسلام لما إتحدث عن الموضوع ماقال عربى ولاغربى المرأة هى المرأة .والشخص البقول إنو المداعبة وما شابهها عيب إنسان ما مثقف ولامتحضر ولا متعلم .

  10. من ينجح فى علاقته الجنسية ينجح فى حياته الزوجية

  11. الجنس مفتاح السعادة

  12. للاسف فى مجتمعنا معظم الرجال ليس لديهم هذة الثقافة

  13. معلومات جميلة تجعلك تبحر في عالم الانوثة

  14. جزاكم الله

  15. للزوج وللزوجة … اتركوا حياءكم إذا خلوتم ببعض … ولكن ليس بالكلية .. فربما في بعض الأحيان القليل من حياء الزوجة يثير الرجل أكثر … مع عدم المبالغة حتى لا يمل … المشكلة أن الرجل والمرأة لا يجدان سوى ان يرموا بعضهم بعضا بالتهم فقط … أما أن يقوم كل منهما بالمطلوب في هذه العلاقة أو بأحسن ما يستطيعان .. فهذا هو المهم والفارق في المسألة … وأخيرا وليس بآخر الرجل ليس حيوانا عاشقا للإيلاج فقط والمرأة ليست بهيمة تُرْكب فقط … ربنا يسعد كل زوجين ويحفظ لنا أهلينا ويستر نساءنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *