لماذا نصاب بالسعال (الكحه)؟

– السعال (الكحه) هى عمليه فسيولوجية طبيعية يقوم بها جسم الأنسان بهدف التخلص من أى جسم غريب (مثال : المخاط) , والذى يؤثر على الرئتين أو الممرات الهوائيه, أو يحدث كرد فعل فى حالة وجود عامل مهيج (irritant)  لخلايا الممرات الهوائية .

– لذلك فالسعال لا يعتبر مرضاً فى حد ذاته  بل مجرد عَرَض لأحد الأمراض المؤثره على وظيفه الجهاز التنفسى و يتم تقييم خطورة هذا العَرَض من خلال تقييم الأعراض الأخرى المصاحبة له .

 

– يصاب الانسان بالسعال فى أحد صورتين :

1- سعال جاف (non productive) : غير مصحوب بأى شئ .

2- سعال غير جاف (productive) : مصحوب بافرازات (بلغم) أو دم أحيانا .

 

– السعال غير الجاف :

سعال مصحوب ببلغم وهو فى أكثر الأحيان يتكون من المخاط المبطن للمرات الهوائيه بشكل طبيعى لكن يزداد إفرازه فى حالات تهييج الخلايا أو وجود أجسام غريبه , يختلف فى اللون والرائحه والكميه حسب المرض وحِدَّته واحيانا يحتوى على دم.

 

البلغم قد يكون بسبب تغيرات مرضية فى الأنف أو الجيوب الأنفيه فيصل للحلق من أعلى أو قد يكون مصدره من الرئتين أو الشعب الهوائيه قادماً من أسفل.

 

هذا النوع من السعال مفيد فى التخلص من الأفرازات الزائده والمحمله بالأجسام الضارة داخل الجهاز التنفسى ولذلك لا يجب أستخدام أدويه مثبطه (مهدئه) لهذا النوع فى أغلب الأحيان . وأهم أسبابة :

 

– عدوى فيروسيه : أشهرها نزلات البرد و الأنفلونزا , وهى تمثل الغالبيه العظمى فى أسباب السعال البسيطة

 

– عدوى بكتيريه : ألتهاب يصيب الرئتين أو أى جزء من الجهاز التنفسى نتيجة أنواع معينه من البكتيريا , ويظهر.

السعال ضمن أعراض أخرى للمرض فى حالات مثل :

الإلتهاب الرئوى
إلتهاب الشعب الهوائية
إلتهاب الجيوب الأنفية
أو الدرن (السُّل).

 

– الأمراض الرئويه المزمنه : أستمرار هذا النوع من السعال لمده طويله (شهور) قد يكون علامة على الأصابه بمرض الأنسداد الرئوى المزمن (COPD) الذى يصيب المدخنين .

 

الإرتجاع : خلل فى العضلات القابضه فى نهايه المرئ يؤدى الى صعود العصاره الهاضمه من المعده الى نهايات المرئ (GERD )

 

– إفرازات الأنف : تصل إلى الحلق من أعلى مسببة السعال أو الشعور بالرغبة فى البلع المتكرر.

 

– التدخين : هذا النوع من السعال فى المدخنين دليل على حدوث ضرر كبير فى الرئتين.

 

– السعال الجاف : لا تكون نوباته مصحوبه بأى إفرازات , فى حالات الأنفلونزا قد يصاب الأنسان بنوبات من السعال فى نهايات المرض أو فى حالات  وجود عدوى بكتيريه مصاحبه للأنفلونزا ,  وأهم أسباب هذا النوع :

 

– العدوى الفيروسية : بعد نوبات الأنفلونزا أو نزلات البرد , قد يستمر السعال الجاف لفترة بعد إنتهاء بقية الأعراض و تزداد حدته ليلا بما يعرف بالسعال المزمن.

 

– ضيق الشعب الهوائية : وجود نوبه من السعال الجاف خاصة ليلا قد يكون نتيجة لحدوث ضيق أو تشنج فى الشعب الهوائيه بسبب عامل مهيج من نوع ما (bronchospasm ).

 

– الحساسية : قد يكون السعال مصحوباً بنوبات مستمرة من العطس خاصةً فى أمراض مثل حساسية الأنف (allergic rhinitis) .

 

– بعض الأدويه: مثل أحد مجموعات أدويه علاج ارتفاع ضغط الدم , ومثال عنها “كابتوبريل” الموجود بأسم “كابوتريل” أو “كابوتين”.

 

– التعرض لعوامل مهيجه : مثال الاتربه , العوادم , مواد كيماويه فى بيئه العمل او السكن .

 

– الربو الشعبى : أحد أعراضه السعال الجاف المزمن , مصاحب له صوت أزيز أو صفير أثناء التنفس (wheezing ) وصعوبة  فى التنفس .

 

– جسم غريب : دخول أجسام غريبة إلى الجهاز التنفسى يهيج الخلايا المبطنة  للممرات الهوائيه فيطلق فعل السعال من خلال آليه عصبية طبيعية فى الجسم بهدف طرد الجسم الغريب.

 

هل استخدم المضادات الحيويه فى نوبات البرد العاديه؟

الغالبيه العظمى من نوبات السعال وخاصة المصاحبه لنزلات البرد والأنفلونزا تكون نتيجة عدوى فيروسية , والمضادات الحيوية لا تؤثر على الفيروسات ولا تستخدم لعلاج أمراضها . والأستخدام الغير مناسب والغير ضرورى للمضادات الحيويه خاصة بدون استشارة الطبيب يعرضك للأعراض الجانبية الناتجه عنها مثل :
الغثيان , القيئ , الاسهال , الطفح الجلدى , والفطريات.

 

 

الأستخدام الخاطئ للمضادات الحيوية أيضا قد يتسبب فى القضاء على الأنواع المفيدة من البكتيريا الموجودة بالطبيعة فى الجسم و يؤدى لظهور أنواع من البكتيريا لديها مناعه ضد المضادات الحيوية المختلفه والتى ستسبب مضاعفات أخطر وصعوبه أكبر فى علاجها , كمثال السلالات المنيعة للمضادات الحيوية من البكتيريا المسببة للدرن والتى أدت لظهور حالات درن جديدة بعد القضاء على معظمها (multiple drug resistant tuberculosis:MDR-Tb.)

 

 

وبشكل عام ,تذكر ان السعال هو عَرَض وليس مرض , وتقييم خطورته يأتى فى اطار تقييم الاعراض المصاحبه له , واغلب حالات السعال تكون بسبب عدوى اما فيروسيه (فى الغالب) او بكتيريه تصيب الجهاز التنفسي.

 

 

متى أحتاج لاستشاره الطبيب ؟ (اعراض الخطورة)

تحتاج لاستشاره الطبيب فى حاله إستمرار السعال لفترة طويله (أسابيع أحياناً ) وظهور أعراض آخرى مثال:

 

– سعال شديد مصحوب بكميه كبيره من المخاط أو المخاط المخلوط بالدم.

– سعال مصحوب بصفير أو ضيق شديد أثناء التنفس.

– سعال مصحوب بارتفاع فى درجه الحرارة لمده أكثر من 3 أيام.

– سعال مصحوب برعشه بالنسبه للاطفال.

 

 

نصائح منزليه لتهدئه السعال :

– شرب السوائل خاصه الدافئه

– استخدم وسائد مرتفعه عند النوم

– القليل من العسل الابيض قبل النوم

– فى حاله السعال المصحوب ببلغم استخدم ادويه طارده للبلغم

– استخدم مهدئ للسعال فى حاله السعال الجاف

– المصابين بالحساسسيه او الربو الشعبى ينبغى ابتعادهم عن مصادر العوامل المهيجه مثال الاتربه والادخنه

 

 

تحذيرات :

– لا تستخدم أدوية  السعال للأطفال بدون إستشارة طبيب

– الأبتعاد عن الأستخدام الخاطئ للمضادات الحيوية خاصة فى نزلات البرد والأنفلونزا

– استشارة الطبيب فى حالة وجود أعراض إخرى مصاحبة للسعال لصرف المضادات الحيويه المناسبة لحالتك…..

 

 

 

إعداد د. أمانى صلاح الدين

فريق كل يوم معلومة طبية

 

 

المصادر
Webmd

4 تعليقات على “لماذا نصاب بالسعال (الكحه)؟

  1. Merci beaucoup pour ces informations

  2. مميز جدا ومقالة رائعه تستحق التقييم وبه نعرف ان نعم الله علينا كثيرة فلنقول دائما الحمد لله الذي عافاني فيما ابتلى به غيري وفضلني على كثيرا ممن خلق تفضيلا فالحمد لله على نعمة الصحة والعافية والحمد لله حتى يبلغ الحمد منتهاه

  3. يعني ايه؟
    الأبتعاد عن الأستخدام الخاطئ للمضادات الحيوية خاصة فى نزلات البرد والأنفلونزا ؟

  4. رائع جددداااا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *