كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

ما أسباب تأخر الحمل

ما أسباب تأخر الحمل


تأخر الحمل من أكثر العوائق التي تقابل الأزواج خاصة إذا كانوا يسعون للحصول على طفلهم الأول، إذاً ما أسباب تأخر الحمل علماً بأنه يمكن أن تكون المشكلة بسبب الزوج أو الزوجة، هذا ليس مقتصراً على طرف دون الآخر، ولمعرفة الأسباب تابعي هذا المقال.

Advertisement

متى تتأكدين من تأخر الحمل؟

عندما لا يحدث الحمل على الرغم من الجماع المنتظم لمدة عام على الأقل، عندها تثعرف الحالة بتأخر الحمل، 10-18% من النساء تواجهن مشاكل في الحمل أو الولادة، تأخر الحمل يحدث نتيجة لبعض المشكلات الوظيفية والعضوية سواء في المرأة أو الرجل، كما يكون من الصعب تشخيص أسباب تأخر الحمل عند النساء، هناك العديد من العلاجات المتاحة التي تعتمد على السبب، لا تقلقي فالعديد من النساء أخيراً تستطعن الحمل بعد محاولات تستمر حتى عامين.

ما أسباب تأخر الحمل ؟

لا يمكن معرفة سبب تأخر الحمل في حوالي 20% من الأزواج الذين يواجهون بعض المشاكل المتعلقة بالإنجاب، أحياناً لا يكون هناك سبب واضح، لكن الأسباب المحتملة لتأخر الحمل قد تتضمن التالي:

انسداد قناة فالوب

أحد الأسباب المتكررة لتأخر الحمل أو العقم هو انسداد قناتي فالوب وتندبهما، ويزيد خطر انسداد قناة فالوب عند الإصابة بـمرض التهاب الحوض أو بطانة الرحم المهاجرة.

تشوهات في شكل الرحم

عندما يكون الرحم ذو شكل غير منتظم يصبح من الصعب على البويضة المخصبة الالتصاق بجدار الرحم، يمكن أن تحدث تشوهات الرحم بسبب أورام الرحم الليفية (غير سرطانية) أو التندب الناجم عن الجراحة أو العدوى، يمكن أن يكون شيئاً منذ الولادة.

Advertisement

اضطرابات التبويض

في بعض الأحيان تكون دورات الإباضة عند النساء غير منتظمة وبالتالي تكون دورات الحيض غير منتظمة ويمكن أن تحدث بسبب:

اقرئي أيضاً: كيف تحدث الإباضة؟

مشكلات الحيوانات المنوية

في أكثر من 30% من مشكلات تأخر الحمل، تكون المشكلة في الحيوانات المنوية مثل انخفاض عدد الحيوانات المنوية أو حركتها أو شكلها غير الطبيعي، أيضاً بسبب مرض السكري والعادات غير الصحية مثل التدخين، والتوتر كلها عوامل يمكن أن تؤدي إلى تأخر حمل النساء.

تأخر الحمل بسبب العُمر

بالنسبة للنساء بعد سن 35، وللرجال بعد سن 40، يمكن أن يتأخر الحمل، تعتقد الكثير من النساء أنه طالما فترات التبويض والحيض منتظمة فلن تواجه مشاكل إنجابية، لكن تقدم العُمر يؤثر على جودة البويضات وكذلك كميتها.

Advertisement

علاج تأخر الحمل

  • إذا كنتِ تعانين من تندب في الرحم أو مشكلات أخرى، أو أنابيب فالوب المسدودة أو تكيس المبايض، فأحد خيارات العلاج المتاحة هي منظار البطن لإعادة بناء وإصلاح الأعضاء التالفة وإزالة التكيسات المليئة بالسوائل على المبيض.
  • لإزالة الأورام الحميدة والأورام الليفية في الرحم، وإزالة الأنسجة المتندبة، وفتح الأنابيب المسدودة يمكن أن يتم ذلك بواسطة تنظير الرحم حيث يدخل منظار الرحم من فتحة عنق الرحم.
  • أدوية لتنشيط التبويض، مثل الكلوميفين، أو هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية الذي يمكن أن يحفز الإباضة عندما لا يعمل كلوميفين أو سيروفين، الميتفورمين هو نوع آخر من الأدوية التي قد تحفز الإباضة بشكل طبيعي إذا كنتِ تعانين من مقاومة الأنسولين أو متلازمة تكيس المبايض.
  • التلقيح داخل الرحم أو الإخصاب في المختبر خيارات أخرى لعلاج تأخر الحمل أيضاً.

اقرئي أيضاً: ما أسباب استئصال قناة فالوب؟

وفي النهاية عزيزتي القارئة بعد أن عرفتِ ما أسباب تأخر الحمل ننصحكِ بالذهاب للطبيب أنتِ وزوجك والقيام بالتحاليل اللازمة واتباع خطة العلاج المناسبة.

حاسبة ايام التبويض

أول يوم من آخر دورة حيض لكِ هو:

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع