متلازمة الموهوب .. قبل أن تتمنى الإصابة بها تعرف عليها أولا!

متلازمة الموهوب


هل سبق وأن شاهدت طفلاً استثنائياً يمتلك من المواهب ما قد يجعلك تقف مشدوهاً أمامه، ولكن عند اقترابك منه تلاحظ أنه غير قادر التواصل معك كما يفعل الأطفال في سنه، هذا ما يسمى متلازمة الموهوب .

متلازمة الموهوب

هو اسم متلازمة طبية، تنشأ عادة منذ الولادة، ويعاني فيها الشخص من بعض المشكلات الموجودة بـ الجهاز العصبي، أو أن الشخص يعاني من وجود طيف من أطياف التوحد حيث أنه لا يعاني منه بصورة كاملة، تمنحه هذه المتلازمة ذكاء لا يصدق فيعزل نفسه داخل عالمه العبقري الخاص.

أطباء نطق وتخاطب

كيف تتم الإصابة بها؟

عادة ما تظهر منذ الولادة، ويكون نصف المصابون بها نتيجة لإصابتهم بأحد أطياف التوحد بينما النصف الآخر نتيجة لوجود تلف في الجهاز العصبي بالتحديد في الجزء الأيسر من المخ، ومع وجود ضرر في مراكز الذاكرة تقوم بعض أجزاء المخ السليمة بالتحول لتقوم بوظيفة الجزء التالف.

وقد يعاني منها بعض الأطفال أو الكبار، نتيجة لتعرضهم لإصابات بالدماغ فتؤدي إلى اكتسابهم للعديد من القدرات الفريدة وتسمى حينها بمتلازمة الموهوب المكتسبة، ولكن عليك الانتباه أنه ليس جميع من يعانون من التوحد سيمتلكون هذه الموهبة.

اقرأ أيضاً: كيف تكتشف إصابة طفلك بالتوحد

مواضيع متعلقة

ما المجالات التي يتميز فيها هؤلاء الموهوبون؟

يشترك عادة الذين يملكون هذه الموهبة بذاكرة استثنائية، وتتمحور عادة موهبة هؤلاء في خمس مجالات هى:

  • الموسيقى.
  • الفنون.
  • الحسابات الرياضية.
  • القدرة على حساب التواريخ والأيام.
  • ومواهب بصرية كالقدرة على حل الألغاز.

فقد يبدو طفلك هادئا وليس لديه أي قدرة على التواصل مع الآخرين، ولكن لديه قدرة كبيرة على حل الألغاز الموجودة أمامه فقد تكون لديه القدرة علي تجميع لوحة تتكون من 200 قطعة بسرعة فائقة بمجرد رؤيتها أمامه، وآخر ولد فاقداً بصره ولكن بسن الـ 14 استطاع عزف مقطوعة كاملة لتشياكوفيسكي من بدايتها لنهايتها بمجرد سماعها لمرة واحدة، وآخر لديه القدرة على القراءة بسرعة كبيرة جدا فلربما يقرأ واحدة من الصفحات بعينيه اليمنى وأخرى بعينه اليسرى مع قدرته على تذكر ما قرأه حتى لو قرأه لمرة واحدة.

الذكور أكثر عرضة للإصابة بها

عادة يصاب الذكور بهذه المتلازمة أكثر من الإناث طبقا لنظرية حديثة، حيث أعلنت هذه النظرية أن أي تلف في الجزء الأيسر من الدماغ كالتوحد ومتلازمة الموهوب، وتأخر الكلام، وفرط الحركة عادة ما تحدث بصورة أكبر في الذكور حيث عادة ما يتأخر نمو الجزء الأيسر نتيجة لوجود هرمون التستوستيرون بالذكور.

متلازمة الموهوب المكتسبة

واحدة من الأمور المثيرة للدهشة هى متلازمة الموهوب المكتسبة والتي تحدث نتيجة أصابة بالرأس، فتتطور لدى الشخص العديد من المواهب الجديدة خاصة في مجالي الموسيقى والفن، ومثال على ذلك تعرض أحد العمال البالغ من العمر 56 عاما للسقوط على رأسه وبعد تماثله للشفاء بدأ فجاة بكتابة الشعر والاهتمام بالفنون كالنحت والرسم برغم أنه لم يهتم بأي منها يوماً.

وتحدث متلازمة الموهوب المكتسبة نتيجة لإصابة بالجزء الأيسر من الدماغ كما يحدث في متلازمة الموهوب التي تحدث منذ الولادة، حيث يكتسب الشخص العديد من الصفات الفريدة والجديدة وكأنما تم استبدال شخصيته القديمة بأخرى جديدة، وما زالنا بحاجة للقيام بنظرة أعمق لننظر لهؤلاء الموهوبين والذين لا يعانون من أي من الأعراض المعروفة لمتلازمة الموهوب منذ الولادة.

والآن وقد تعرفت على متلازمة الموهوب بصورتيها، لابد وأنك قد أدركت ما يجعل هؤلاء مختلفين عن الآخرين، إن كنت بحاجة إلى استشارة بإمكانك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.psychologytoday.com/intl/blog/feeling-too-much/201408/islands-genius-how-savants-do-what-they-do

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *