كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

مرض متلازمة داون .. أسبابها ومشكلاتها ومضاعفاتها ومتوسط العمر المتوقع

مرض متلازمة داون

مرض متلازمة داون أو العته المغولي هي مجموعة من الأعراض تظهر في شكل تأخر في نمو الطفل العقلي والجسدي بالإضافة إلى خصائص شكلية تميزهم عن الأطفال العاديين، كتسطح ملامح الوجه، وميل العينين لأعلى، وصغر حجم الأذن،  وخروج اللسان، وضعف وتوتر العضلات وقلة الوزن والطول في الأطفال حديثي الولادة، وتستمر هذه الأعراض و الخصائص معهم مدى الحياة.

Advertisement

أسباب مرض متلازمة داون

وتكون بسب خلل في عدد الكروموسومات، وهى الأجسام الحاملة للمادة الوراثية والجينات في خلايا الفرد، فمن الطبيعي أن يكون عددها 46 (23من الأب و23 من الأم) كروموسوم، ولكن في حالات الداون يكون العدد 47 بسبب زيادة كروموسوم في الزوج 21، وسبب ذلك ليس وراثيا وإنما بسبب خلل في انقسامات البويضة أو الحيوان المنوي قبل الاندماج.

اقرأ أيضا: أسباب متلازمة “داون” وأنواعها.. وهل هي مرض وراثي؟

عوامل خطورة مرض متلازمة داون

لا يوجد طريقة للوقاية من الإصابة بمرض متلازمة داون فهناك دائما احتمالية لإنجاب طفل مصاب، وبالرغم من أنه لا يوجد سبب واضح للخلل الذي يحدث في عدد الكروموسومات إلا أن بعض العلماء يعتقد أن هناك عدد من عوامل الخطورة، كحمل المرأة في سن متأخر، حيث أن السيدات فوق سن 35 عاما يكون أطفالهن أكثر عرضة للإصابة بمرض متلازمة داون بنسبة 1:400، وتصل تلك النسبة في سن 40 عاما إلى 1:100، أو إنجاب طفل سابق مصاب بالمتلازمة.

اقرأ أيضا: المراهقة عند أطفال متلازمة “داون” .. واحتياجات مرحلة البلوغ والزواج.

مضاعفات مرض متلازمة داون

قد يكون الأشخاص المصابون بمرض متلازمة داون أصحاء تماما ولا يعانون من أي أمراض، وقد يكون البعض الآخر لديهم مشاكل صحية، تزداد احتمالية الإصابة بها مع وجود المتلازمة، وتحتاج إلى رعاية طبية مثال ذلك:

العيوب الخلقية في القلب

يعانى تقريبا نصف الأطفال من عيوب خلقية في القلب أشهرها على الإطلاق ثقب القلب و رباعي فالوت، فإذا تم تشخيص الطفل بمرض متلازمة داون يتم عمل فحوصات دقيقة للقلب لإيجاد أي عيوب خلقية في القلب قد يكون الطفل مولود بها ومن ثم البدء الفوري في العلاج.

قد يحتاج الطفل إلى عملية عاجلة في مرحلة الطفولة المبكرة، وقد يتم تأجيلها في ما بعد، وأحيانا يكتفي بالعلاج مع المتابعة فقط.

اقرأ أيضا: مشاكل القلب عند الأطفال المصابين بمرض متلازمة داون.

مشاكل في السمع

أيضا يعانى نصف الأطفال من مشاكل في السمع كالأذن الصمغية، حيث تتراكم السوائل في الأذن الوسطى وتتكثف فتضعف عملية السمع، ويظهر ذلك على الطفل في صورة صعوبة في التعلم والتفاعل مع الأطفال الآخرين، ويتم في هذه الحالة متابعة الطفل من قبل أخصائي للأنف والأذن والحنجرة.

اقرأ أيضا: أسباب ضعف السمع.. وطرق الوقاية منها

مشاكل في البصر

يعانى نصف الأطفال من مشاكل في الرؤية، كالحول وطول النظر وقصر النظر وعدوى العين المختلفة وتذبذب المقلتين والمياه الزرقاء والبيضاء، وقد يتطلب العلاج مجرد ارتداء نظارة طبية أو تدخل جراحي في بعض الحالات.

Advertisement

اقرأ أيضا: الحول وأسبابه.. وطرق علاجه.

مشاكل في الفم

دائما ما يعانى المرضي من تسوس الأسنان والتهابات اللثة بسبب عدم القدرة على غسل الأسنان بكفاءة وقلة إفراز اللعاب في الفم، لذا ينصح باستخدام معجون أسنان غنى بالفلورايد، وفرشاة أسنان كهربائية بدلا من اليدوية، أو مساعدة الشخص المصاب في غسل أسنانه في الحالات الشديدة.

اقرأ أيضا: أهم مشاكل غسل الأسنان التي نقع فيها.

مشاكل  الغدة الدرقية

يعانى 10% من المرضي من مشاكل في الغدة الدرقية التي تقوم بإفراز هرمونات تنظم عملية الأيض في الجسم، ويعانى الغالبية العظمى من قلة الهرمونات المفرزة وما تصاحبه من أعراض كالخمول واكتساب الوزن وبطء الانفعالات الجسدية والعقلية وآلام العضلات والضعف، ويتم إجراء فحوصات عن طريق سحب عينات من الدم لمعرفة مستوى الهرمونات.

اقرأ أيضا: أعراض اختلال هرمونات الغدة الدرقية.. ومضاعفاتها وطرق علاجها.

الأمراض المعدية

بسبب عدم اكتمال الجهاز المناعي لدى مرضى الداون فإنهم أكثر عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض المعدية أهمها الالتهاب الرئوي، فبالإضافة إلى التطعيمات العادية التي يتم إعطائها للطفل يتم إعطاء تطعيمات الأنفلونزا السنوية، والمضادات الحيوية في حالة الإصابة بمرض معدي.

اقرأ أيضا: كيفية الوقاية من الأمراض المعدي بطرق بسيطة ومهمة.

سرطان الدم

طفل واحد في كل 100 طفل تحت سن 5 سنوات من الأطفال المصابين بمرض متلازمة داون معرض للإصابة بسرطان الدم مقارنة بالأطفال العاديين.

اقرأ أيضا: سرطان الدم وأسبابه.. هل هو وراثي؟

أمراض تصيب الجهاز الهضمي

كالإمساك، الإسهال، عسر الهضم، ارتجاع المريء، عدم وجود فتحه شرجية وغيرها، ومع تقدم السن قد يعانى الشخص المصاب بالمتلازمة من صعوبة في البلع كمضاعفات لمرض الزهايمر أو ضعف في عضلات البلع، وفى هذه الحالة ينبغي تغيير العادات الغذائية وتناول أطعمة سهلة البلع كالسوائل والأطعمة المهروسة.

اقرأ أيضا: علاج الإمساك عند الأطفال.. بالأدوية والطرق الطبيعية.

Advertisement

مشاكل سلوكية ونفسية

قد يوجد لدى الأطفال المصابين بمرض متلازمة داون بعض المشكلات السلوكية والنفسية مثل:

  • زيادة النشاط.
  • التوحد.

اقرأ أيضا: أعراض التوحد وأسبابه وكيفية التعامل معه.

أما في البالغين:

اقرأ أيضا: أعراض الوسواس القهري عند الأطفال.. وطرق علاجه.

الأشخاص المصابون بالداون لديهم فرصة كبيرة للإصابة بالخرف في سن مبكر(50-59 عاما) وبنوعه المعروف بالزهايمر، حيث يهاجم الخلايا العصبية وخلايا الدماغ والنواقل العصبية ويسبب فقدان للذاكرة قصيرة المدى وصعوبة الفهم والكلام وتقلب في المزاج.

متوسط العمر المتوقع مع مرض متلازمة داون

خلال السنوات الأخيرة ازداد متوسط العمر أى عدد السنوات التي يعيشها الأشخاص المصابون بمرض متلازمة داون من 25 عاما في 1983 إلى 60 عاما، وذلك بسبب ارتفاع مستوى الرعاية الصحية بتلك الفئة.

في النهاية عزيزي القارئ نحن دائما نؤكد على ضرورة الاهتما بملاحظة أي أعراض مختلفة ومفاجئة على طفلك من أجل التشخيص المكبر، ولأننا دائما بجانبكم يمكنكم القيام باستشارة أحد أطبائنا.. من هنا لأي استفسار طبي.

اقرأ أيضا:

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
http://kidshealth.org/en/parents/down-syndrome.html# http://www.nhs.uk/conditions/Downs-syndrome/Pages/Introduction.aspx http://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/down-syndrome/symptoms-causes/dxc-20337347 https://www.hse.ie/eng/health/az/D/Down%27s-syndrome/Complications-of-Down%27s-syndrome.html http://www.nhs.uk/Conditions/Downs-syndrome/Pages/Complications.aspx https://www.verywell.com/facts-about-down-syndrome-1120407