متى يأكل الطفل الزبادي ؟ وفوائده ووصفات للأطفال بالزبادي

متى يأكل الطفل الزبادي

يعد الزبادي من أسهل الأطعمة بشكل لا يصدق في تناوله وبلعه، لذلك فهو من أكثر الخيارات طرحاً على المائدة عند التفكير في إدخال الأطعمة الصلبة لنظام الطفل الغذائي، ولكن متى يأكل الطفل الزبادي ؟ هذا هو السؤال الأكثر أهمية الآن، والذي سنجيب عنه اليوم، كما سنتعرف سوياً على فوائد الزبادي للطفل، ووصفات للأطفال باستخدام الزبادي، فتابعوا معنا أعزائي القراء هذا المقال.

ما هي فوائد الزبادي للأطفال؟

إن هناك ثلاثة أسباب رئيسية تجعل من الزبادي طعاماً جيداً للأطفال، وتشمل ما يلي:

  • الزبادي هو مصدر سهل وسريع الحصول عليه، وملائم للبروتين الذي يحتاجه الطفل.
  • يحتوي الزبادي على البروبيوتك، لذا يساعد على ضبط جهاز المناعة في الأمعاء، ويساعد على البدء في التعرف على البكتيريا المفيدة والبكتيريا الضارة.
  • الزبادي يحتوي على لاكتوز أقل من الحليب الكامل، مع العلم أن الأطفال يكون لديهم إنزيم لكسر اللاكتوز، لذا لا يعانون من عدم تحمل اللاكتوز مثل البالغين.

اقرئي أيضاً: ما هي فوائد الزبادي الصحية لتعزيز الصحة العامة والوقاية من الأمراض؟

متى يأكل الطفل الزبادي ؟

إذا كنتِ تريدين إدخاله إلى نظام طفلكِ الغذائي، وتتساءلين متى يأكل الطفل الزبادي بالتحديد، فإنه يتفق معظم الخبراء على أن الشهر السادس هو وقت جيد لأن يتناول الطفل هذا الطعام الغني واللذيذ، وهو الوقت نفسه الذي لا يكون هناك خوف من إعطاء الطفل الأطعمة الصلبة المناسبة.

بمجرد أن يبدأ طفلكِ في تناول الزبادي، قد تكون هناك تساؤلات أخرى، مثل ما هي أفضل الوصفات بالزبادي؟ وما مدى إمكانية إعطاء الطفل الزبادي اليوناني؟ لذا تابعي الفقرات القادمة لتتعرفي على الإجابات.

مواضيع متعلقة

هل يمكن إعطاء الطفل الزبادي اليوناني؟

متى-يأكل-الطفل-الزبادىيحتوي الزبادي اليوناني على نسبة عالية من البروتين، وعادة ما يحتوي على نسبة سكر أقل من الزبادي التقليدي، كما يُصفى الزبادي اليوناني أكثر من الزبادي العادي، وهذا يعني أن أحد البروتينات التي تسبب الحساسية، وهو مصل اللبن ومستويات اللاكتوز تكون أقل في الزبادي اليوناني، مما يجعل من السهل هضمه أكثر من الحليب الكامل.

ومع ذلك، هناك أطباء أطفال وأخصائيون في التغذية يحذرون من اللبن والزبادي اليوناني بشكل عام، بسبب حساسية الحليب وعدم تحمل اللاكتوز، لذلك يجب استشارة الطبيب أولاً.

اقرئي أيضاً: ما هي فوائد الزبادي للأطفال؟ وهل له آثار جانبية؟

الزبادي والحساسية

تحدث تفاعلات الحساسية تجاه الزبادي عندما يكون لدى الأطفال حساسية من الحليب، إذا كان الزبادي مصنوعاً من حليب الأبقار، وتشمل بعض علامات الحساسية:

إذا لاحظتِ أي من هذه العلامات يجب التوقف عن إطعام الطفل الزبادي والذهاب إلى الطبيب.

اقرئي أيضاً: أعراض حساسية الطعام وأطعمة تسببها وعلاجها.

وصفات للأطفال باستخدام الزبادي

متى-يأكل-الطفل-الزبادي1حبوب الأرز بالزبادي

يمكن خلط حبوب الأرز الخاصة بالأطفال مع الزبادي بدلاً من الحليب، مع الفواكه البسيطة المهروسة أو عصير التفاح المنزلي لزيادة الكالسيوم والبروتين.

بودينغ الموز والزبادي

إحدى الوصفات المقترحة هي خلط 2-4 ملاعق كبيرة من الموز مع ملعقة صغيرة من الزبد على النار، ثم رفعها وإضافة ملعقتين كبيرتين من الزبادي العادي، ثم تبريد الخليط وخفقه.

الفاصوليا السوداء والزبادي

تتكون الوصفة من ربع كوب من الفاصوليا السوداء، وربع كوب من الأفوكادو، وربع كوب من الزبادي العادي، مع 2 ملعقة شاي من الزيت النباتي، يتم الجمع بين المكونات في الخلاط أو معالج الطعام ثم تقديمها للطفل.

اقرئي أيضاً: وصفات طعام للأطفال بعمر سنة، أفكار للثلاث وجبات ونصائح ذهبية للأم.

والآن عزيزتي الأم، بعد أن أجبنا على تساؤل متى يأكل الطفل الزبادي وقدمنا لكِ بعض المقترحات لوصفات الأطفال، إذا كان لديكِ أي استفسار آخر، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.healthline.com/health/parenting/can-babies-have-yogurt

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *