مخاطر عملية تثبيت القرنية .. ومن المؤهلون للقيام بها؟

مخاطر عملية تثبيت القرنية


القرنية المخروطية هي عبارة عن حالة تتسبب في ضعف القرنية بمرور الوقت، ويمكن علاجها بعدد من الطرق المختلفة، وتعد عملية تثبيت القرنية واحدة من الطرق المستخدمة للعلاج. وفي هذا المقال ستتعرف على مخاطر عملية تثبيت القرنية وأنواعها والأشخاص الذين يجب عليهم الخضوع لهذه العملية.

ويقوم الأطباء باستخدام نوع خاص من قطرة العين بالإضافة للأشعة فوف البنفسجية أثناء عملية تثبيت القرنية، وذلك من أجل تقوية الأنسجة الموجودة بقرنية العين، وبالتالي لا تسوء الحالة أكثر. وتقوم العملية بعمل روابط خاصة بين ألياف الكولاجين الموجودة بالعين، والتي تعمل على تثبيت القرنية.

ولقد وافقت منظمة الغذاء والدواء على عملية تثبيت القرنية من أجل علاج القرنية المخروطية في عام 2016. وتُعتبر هذه العملية هي الطريقة الوحيدة التي تمنع زيادة سوء الحالة، وقد تساعدك العملية في تجنب عملية زراعة القرنية. وقد يكون للعملية عدد من المخاطر التي يمكنك التعرف عليها في هذا المقال، ولكن يجب التعرف على أنواع عملية تثبيت القرنية.

أنواع عملية تثبيت القرنية

هناك نوعين لعملية تثبيت القرنية، ويعمل كلا النوعان على النسيج الطلائي ( الظهارة) الموجود داخل القرنية. والنوعان المستخدمان في عملية تثبيت القرنية هما:

  • إزالة النسيج الطلائي، حيث يقوم الطبيب بإزالة النسيج قبل وضع قطرة الريبوفلافين. ويعتقد بعض الخبراء أن هذا الإجراء يسمح للعين بامتصاص الريبوفلافين والضوء بصورة أفضل، ولكن الإجراء يستغرق وقتاً أطول وله العديد من المخاطر.
  • إبقاء النسيج الطلائي، وفي هذه الحالة سيتم الإبقاء على النسيج الطلائي للقرنية، ولن تشعر بالألم وستتعافى بوقت أقصر.

وهناك جدال بين الأطباء حول الطريقين وأيهما أفضل، ولكن للآن لم توافق منظمة الغذاء والدواء إلا على طريقة إزالة النسيج الطلائي (الظهارة). وقد يقوم الأطباء باستخدام الطريقة الأخرى أحياناً، ولكن بعد تعديلها أو يتم استخدامها لعلاج حالات أخرى غير القرنية المخروطية.

اقرأ أيضاً: عملية تثبيت القرنية المخروطية .. ما لا تعرفه عن هذا الإجراء

أشخاص يجب عليهم الخضوع للعملية

تُعتبر عملية تثبيت القرنية من الحلول العلاجية الممتازة في حالة تم تشخيصك بالقرنية المخروطية مؤخراً. وتقوم العملية بحماية العين والقرنية من أن تصبح أسوأ، ولكنها لن تكون العملية قادرة على إستعادة الضرر الذي حدث للعين. وسيتمكن الطبيب من مساعدتك في معرفة إن كانت العملية ملائمة لحالتك و لا.

مواضيع متعلقة

ستوري

مخاطر عملية تثبيت القرنية

لا توجد مخاطر نتيجة القيام بعملية تثبيت القرنية، والتي يتم الإبقاء على النسيج الطلائي بها، ولكن يمكن أن تحدث مخاطر عملية تثبيت القرنية بسبب إزالة النسيج الطلائي، ففي النهاية كل عملية جراحية لها مخاطرها. ومن المشكلات التي قد تحدث بسبب العملية التالي:

  • حدوث عدوى بالعين.
  • ألم العين أو تورمها.
  • تلف القرنية أو النسيج الطلائي.
  • تشوش الرؤية، أو الرؤية الضبابية، أو أي من مشكلات العين الأخرى.

لذا يجب عليك الانتباه عزيزي القاريء قبل التفكير في الإجراء، حيث يجب عليك مناقشة الطبيب بشأن العملية واحتمالية إصابتك بالمخاطر الناتجة عنها. والآن وقد تعرفت على مخاطر عملية تثبيت القرنية وأنواع العملية، إذا شعرت أنك بحاجة لاستشارة بإمكانك استشارة أحد اطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.webmd.com/eye-health/corneal-cross-linking-for-keratoconus#3

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *