مرض التصلب المتعدد وكيف يؤثر على عملك ؟

مرض التصلب المتعدد

لا شك أن الشعور بالتعب الناتج عن مرض التصلب المتعدد ليس بالأمر السهل جسديا والذي بدوره يؤثر على قدرتك على القيام بعملك على الوجه الأمثل، مما يؤدي إلى مشكلات أكبر قد تدفع البعض لترك العمل! لكن يمكنك عزيزي القارئ من خلال المقال التالي أن تعرف كيف يمكنك أن تقوم بعملك مع إصابتك بمرض التصلب دون أن تتأثر بشكل سلبي كبير بسبب المرض، لذلك تابع معنا الآتي.

تأثير مرض التصلب المتعدد على العمل

يتسبب مرض التصلب المتعدد في الشعور بالضغط بشكل كبير في مكان العمل الخاص بك فقد يتسبب لك في حدوث مشاكل بالرؤية والشعور بالتعب والضعف مما يؤثر على قدرتك على القيام بمهامك بشكل كبير.

لكن لا يعني كل ذلك أن تستسلم لما يسببه المرض، فمن خلال عمل تعديل في أسلوب حياتك وعاداتك اليومية يمكنك تحسين أدائك اليومي بشكل كبير، أيضا صراحتك حول وضعك الصحي مع زملائك وأصحاب العمل سيحسن بشكل كبير من أدائك اليومي و التخفيف من الضغط عليك.

أعراض مرض التصلب المتعدد

بداية يجب أن نتعرف أكثر على أعراض التصلب المتعدد والتي تظهر كالتالي:

اقرأ أيضا: كيف تتعامل مع نوبات الإغماء المفاجئ؟ نصائح مهمة.

مواضيع متعلقة

ستوري

كيف يمكن العمل مع الإصابة بمرض التصلب المتعدد؟

مع تلك القائمة السابقة بالأعراض المختلفة لمرض التصلب، من الواضح أن الأشخاص المصابين بمرض التصلب يعانون من القدرة على العمل بشكل طبيعي، لكن قبل التفكير في ترك العمل يمكنك التفكير في إمكانية إخبار العاملين معك بطبيعة مرضك، صحيح أنه قرار شخصي لكن يجب أن تكون شخص عملي أكثر، أيضا يمكنك اتباع النصائح التالية لتساعدك على القيام بعملك :

علاقاتك في العمل

فعلاقاتك مع أصحاب العمل، والمشرفين، وزملاء العمل يمكن أن تلعب دور مهم في قرارك حول إخبارهم بطبيعة مرضك، ففي الوقت الذي قد يخاف البعض من التحدث حول مرضهم خوفا من نظرة الشفقة والمعاملة بشكل مختلف، قد يكون ذلك له تأثير إيجابي على البعض الآخر من خلال الشعور بقدر أكبر من الراحة لمعرفة زملائك بالأسباب الحقيقة حول قيامك بمهامك بهذه الصورة، فقد يكون زملائك مصدر مهم للمساعدة والدعم.

اقرأ أيضا: دوام العمل الليلي.. نصائح هامة للتلغلب على اضطرابات النوم.

تحديد أعراضك

يجب أن تقوم بتحديد ما تعانيه من أعراض بالفعل ومدى شدتها وتأثيرها عليك وعلى العمل، وفي بعض الأحيان عدم إفصاحك عن حالتك أو الأعراض التي تشعر بها لن يفيدك في حالة تقصيرك في عملك، الأمر الذي قد يؤدي إلى مشاكل في عملك قد تنتهي بالطرد في النهاية !

اقرأ أيضا: علامات تدل على المرض يجب عليك الانتباه إليها.

التأقلم على العمل أو البحث عن اقتراحات أخرى

في حال وجدت صعوبة في العمل، يمكنك أن تتحدث مع صاحب العمل عن وسيلة تساعدك على التكيف والتأقلم، أو البحث عن أماكن عمل أخرى، كما يمكنك من خلال التحدث مع صاحب العمل أن تحصل على :

  • المزيد من وسائل الإضاءة والتكبير للرؤية بشكل أفضل.
  • الحصول على شاشات حاسوب أكبر، أو برامج تساعدك على قراءة ما هو مكتوب على الشاشة.
  • يمكنك الحصول على جدول متغير يخفف عليك من الضغط أو التعب الزائد ويسمح لك بزيارة الطبيب للحصول على الرعاية الطبية اللازمة.
  • الحصول على كرسي قابل للتعديل بشكل مريح أكثر.
  • يمكنك أن تحصل على لوحة مفاتيح كبيرة وواضحة الحروف، أو برامج صوتية تخبرك عن ما تقوم بطباعته.
  • أدوات تنظم مهامك وأمورك اليومية في جدول للتسهيل عليك للتذكر تلك الأشياء.
  • استخدم عربة متحركة لحمل الملفات لأماكن أخرى.
  • نقل مكان عملك أو مكتبك بالقرب من الحمام أو غرفة الراحة.
  • السماح لك بالتواصل أكثر من خلال الهاتف أو البريد بدلا من الحديث وجها لوجه.
  • كما يمكن أن يسمح لك صاحب العمل بالعمل عن بعد أو بدوام جزئي .

في النهاية عزيزي القارئ لا تقوم باتخاذ قرارات مهمة وحاسمة على الفور، فالكثير من الأشخاص المصابين بمرض التصلب المتعدد يقومون بأداء عملهم بدون أي مشكلات فقط من خلال قيامهم ببعض التعديلات في نظام حياتهم، لذلك قم بأخذ وقتك وتقييم كل الموقف بشكل صحيح ثم قم باتخاذ قرارك، يمكنك أيضا استشارة أحد أطبائنا .. من هنا.

اقرأ أيضا:

المصادر
http://www.healthline.com/health/multiple-sclerosis/ms-and-the-workplace#4

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *