مريض السكري و تأثير التوتر و القلق على حالته

مريض السكري
الصحة النفسية ترتبط ارتباط وثيق بالإصابة بمرض السكري ، ومع ضغوطات الحياة المستمرة من الصعب السيطرة على القلق و التوتر ، و لكن للتوتر و القلق تأثير أكبر على مريض السكري وصحته .

كيف يؤثر القلق و التوتر على مريض السكري ؟

التعرض للتوتر و القلق المستمر لدى مرضى السكري قد يؤدي لحدوث مشاكل مستقبلية ، فيؤديان لإفراز هرمونات تعمل على رفع معدلات السكري ، و تجعل المريض أكثر عرضة لحدوث مضاعفات السكري ، و يحدث الارتفاع لدى مرضى السكري بنوعيه الأول و الثاني .
ولكن في بعض حالات التعرض للقلق و التوتر لدى مرضى السكري (خاصة مرضى السكري من النوع الأول ) يحدث انخفاض في نسبة السكري و السبب غير معروف .

التغيرات الهرمونية المصاحبة للقلق و التوتر

عند التعرض للتوتر و القلق يقوم الجسم بإفراز بعض الهرمونات مثل هرمون الأدرينالين و هرمون الكورتيزول ، و الهرمونات السابقة تعمل على رفع مستوى السكر في الدم .
في الأشخاص الأصحاء يقوم الجسم بخطة دفاعية لمحاربة ارتفاع نسبة السكري في الدم ، و بالتالي يتم الحفاظ على معدلات السكر ثابتة .
بالنسبة لمرضى السكري من النوع الثاني ، لا يستطيع الجسم محاربة ارتفاع نسبة السكر في الدم ، و بالتالي لا يمكن لمريض السكري من النوع الثاني الحفاظ على نسبة السكر لديه ، و قد لا تجدي الأدوية أيضا في حالة وجود ضغط عصبي شديد .

التغيرات الهرمونية ليس شرطا أن تكون ناتجة عن القلق و التوتر ، فقد تكون ناتجة عن الإصابة أو المرض لفترات طويلة . و قد يلجأ الطبيب لاستبدال حبوب السكري بالأنسولين .

علاج مريض السكري من القلق والتوتر

هناك بعض الطرق للقضاء على القلق و التوتر للحفاظ على مستوى السكري ثابت في الدم، مثل :

  1. القيام بالتمارين الرياضية ، تعلم هواية جديدة ، أو التطوع في الأعمال الخيرية .
  2. التكيف مع ضغوطات الحياة يؤدي إلى تقليل القلق و التوتر .
  3. تمارين الاسترخاء عن طريق الجلوس بطريقة مريحة مع أخذ نفس عميق و طرد الهواء للخارج ، حيث يعمل هذا التمرين على تمديد عضلات الحجاب الحاجز مما يحسن من عملية إدخال الأكسجين للرئتين ، يمكن القيام بهذا التمرين لمدة 20 دقيقة للشعور بالراحة .
  4. استبدال الأفكار السلبية بأخرى جيدة قد يكون مفيد في بعض الحالات .
  5. مجموعات الدعم قد تساهم في التعايش مع مرض السكري عن طريق التفاعل مع أشخاص يعانون من نفس الأعراض .
  6. عند التعرض للقلق و التوتر يفضل قياس نسبة السكر في الدم ، ففي حالات ارتفاع نسبة السكري يتم إعطاء المريض جرعات من العلاج الدوائي.
  7. قد يؤدي القلق و التوتر إلى زيادة تناول الطعام ، لذا يجب الانتباه إلى كمية الطعام التي يتناولها مريض السكري تجنبا لزيادة نسبة السكر في الدم .

التأمل للقضاء على القلق و التوتر و محاربة السكري

التأمل من أحدث الطرق لعلاج القلق والتوتر ، و تستخدم تقنية التأمل أيضا لعلاج بعض الأمراض النفسية مثل نوبات الذعر و اضطرابات القلق الموسمية ، كما أن الدراسات مؤخرا أثبتت أن التأمل يعمل أيضا على خفض نسبة السكري في الدم و أيضا خفض ضغط الدم ، حيث يؤدي التأمل إلى حدوث الاسترخاء و إبطاء نبضات القلب و استرخاء العضلات .

التعامل مع الضغط النفسي سواء بالتأمل أو التكيف هو الوسيلة المثلى للحفاظ على معدلات السكري في الدم .

اقرأ أيضا:

 

المصادر
webmd mayoclinic

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *