مساج بعد عملية شفط الدهون .. كيف يتم وما أهميته للتعافي؟

مساج بعد عملية شفط الدهون

شفط الدهون من التقنيات المعروفة في عالم التجميل، وقد تكون الحل الأمثل للكثير من الأشخاص، ورغم أنها عملية تجميلية إلا أنها في النهاية جراحة، تتطلب هذه الجراحة فترة كافية للتعافي، مع الالتزام ببعض النصائح والإرشادات لأفضل النتائج، ومن تلك الإجراءات ضرورة عمل مساج بعد عملية شفط الدهون .. فكيف يتم عمل هذا التدليك؟ وما هي أهميته؟ هذا ما سنتعرف عليه اليوم أعزائي القراء، فتابعوا معنا.

ما هي عملية شفط الدهون؟

هي عملية يتم فيها إزالة الدهون من الجسم باستخدام تقنية الشفط، حيث يتم إدخال أنابيب صغيرة ورقيقة وحادة الرؤوس من خلال قطع صغير في الجلد، ويتم شفط الدهون من خلال هذه الأنابيب.

كما يقوم الطبيب بتحريك الأنابيب تحت الجلد لاستهداف الدهون المختزنة المطلوب شفطها، ومع الوقت تطورت تقنيات شفط الدهون لتصبح أكثر أماناً وأقل إيلاماً.

اقرأ أيضاً: شفط دهون الأرداف والأفخاذ وخطواتها ومميزاتها ومخاطرها.

أهمية عمل مساج بعد عملية شفط الدهون

يسبب شفط الدهون عادة تجمع السوائل اللمفاوية الزائدة، بالطبع هذا يؤدي إلى تورم وعدم الراحة للمريض، لذا يتم إجراء مساج بعد عملية شفط الدهون يُسمى التصريف اللمفاوي اليدوي، وهو تقنية تدليك متخصصة يوصى بها جراحو التجميل بعد شفط الدهون لتسريع فترة التعافي.

مواضيع متعلقة

ستوري

كيف يتم عمل مساج بعد عملية شفط الدهون

إن كيفية عمل هذا التدليك بسيطة إلى حد ما، فالتدليك في مناطق الجسم التي تعالج السائل اللمفي والعقد اللمفاوية، يؤدي إلى تصريف السائل.

بعض المرضى يشعرون بالكتل في المناطق المتضررة من شفط الدهون، هذا أمر طبيعي بالنسبة لمعظم المرضى بعد الجراحة.

يحدث الانتفاخ بسبب التهاب وصدمة من الأدوات الجراحية المستخدمة تحت الجلد لاستخراج الأنسجة الدهنية، وتمتلئ الأنفاق والقنوات التي أنشأتها أداة الجراحة بالسوائل، وتصبح منتفخة بالسوائل والدهون المتروكة.

يميل هذا السائل المتسرب من الدهون إلى التصلب ما بين أسبوع وثلاثة أسابيع بعد الجراحة، وهنا يساعد المساج في تحريك السائل بدفعه برفق إلى الممرات الليمفاوية.

هذا الإجراء يعمل بشكل جيد، وقد ثبت أنه تظهر نتائج إيجابية بعد بضعة جلسات فقط، ومع ذلك، يحتاج معظم المرضى إلى 4 إلى 6 جلسات مساج لإزالة معظم السوائل الزائدة، يمكن للمرضى توقع تخفيف ملحوظ من التورم بعد الجلسة السادسة.

اقرأ أيضاً: شفط الدهون بالليزر وفوائده ومخاطره وأنواعه.

توقيت إجراء مساج بعد عملية شفط الدهون

قد ينصح الأطباء مرضاهم بأنه بدون هذا التدليك هناك خطر من أن التورم والالتهاب يمكن أن يتحول إلى تليف، وهو تصلب دائم للمنطقة، يضمن المساج تحقيق أفضل النتائج الممكنة من الجراحة.

  • كل مريض مختلف عن الآخر، ومع ذلك ينصح معظم الأطباء مرضاهم لبدء علاجهم بالتدليك في اليوم الرابع أو الخامس بعد الجراحة للحصول على أفضل النتائج وأسرعها.
  • سيعرف معالج التدليك المهني ما يجب فعله بالضبط، سوف يقوم بالتدليك في المكان المناسب وبالكمية المناسبة من الضغط.
  • يمكن إجراء التدليك الذاتي اللمفاوي والتجفيف بالفرشاة في المنزل، لمواصلة العمل المنجز في مكتب التدليك.
  • اطلب من المعالج الخاص بك أن يوضح لك كيف يمكنك مساعدة نفسك بشكل أفضل في المنزل.

اقرأ أيضاً: تعرف على شفط الدهون بالفيزر بالتفصيل وأسعاره ومميزاته وعيوبه.

التعافي بعد عملية شفط الدهون

  • يشعر المريض بالتحسن خلال أسبوع إلى أسبوعين بعد الجراحة، ويمكنه العودة لممارسة العمل خلال ثلاثة أسابيع على الرغم من أنه قد يوجد بعض التورم في منطقة الجراحة.
  • خلال زيارات ما بعد الجراحة يقوم الطيب بمتابعة تطور الحالة، يمكن عندها التوجه بأي استفسار للطبيب ويظهر خلالها شكل الجسم النهائي في الأسابيع الأولى.
  • مع التمرينات والتدريب المستمر يكتسب الجسم شكله المتناسق المطلوب، علماً بأن الدهون التي تمت إزالتها يمكن أن تتجمع من جديد في حالة عدم اتباع حمية غذائية مناسبة وممارسة التمرينات الرياضية.

اقرأ أيضاً: شفط دهون البطن وفوائده ومخاطره وتكلفته وخطواته.

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفتم على أهمية عمل مساج بعد عملية شفط الدهون لتصريف السوائل، إذا كان لديكم أي استفسار آخر، يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://therapielv.com/manual-lymphatic-drainage-post-liposuction/ https://www.americanboardcosmeticsurgery.org/procedure-learning-center/body/liposuction-guide/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *