مشاكل القلب عند الأطفال المصابين بمتلازمة داون

مشاكل القلب


ترتبط متلازمة داون ارتباط وثيق بظهور بعض العيوب الخلقية ومن أهمها العيوب الخلقية بالقلب، فتقريبا 50% من حالات داون لديهم مشاكل بالقلب قد تتفاوت بين عيوب خلقية بسيطة تحتاج لمتابعة فقط أو علاج دوائي، أو تصل لعيوب خطيرة قد تحتاج التدخل الجراحي، في هذا المقال نعرض عليكم مشاكل القلب عند الأطفال المصابين بمتلازمة داون.

تكوين القلب السليم

يعتبر القلب هو المضخة الأساسية للدم ويتكون من أربع حجرات “أذينين و بطينين” ويفصل كل حجرة صمامات تحدد اتجاه تدفق الدم من حجرة لأخرى، وبناء على التكوين السليم لعضلة القلب، تتم الوظيفة بشكل سلس دون حدوث أي مشاكل.

مشاكل القلب المرتبطة بمتلازمة داون

مشاكل القلب الأكثر شيوعا مع متلازمة داون، هي:

  • وجود خلل بتكوين الحواجز بين البطينين والأذينين والصمامات.
  • عيب الحاجز البطيني فقط.
  • استمرار الوصلة الشريانية الجنينية.
  • رباعي فالوت Tetralogy Of Fallot.

خلل الحواجز بين البطينين والأذينين

يسبب عيب الحاجز الأذيني البطيني فشل الأنسجة في تكوين الحواجز في القلب خلال الحياة الجنينية، وهذا يؤدي إلى ثقب كبير في القلب، وعادة ما يكون هذا الثقب بين غرفتي الضخ (عيب في البطين) وبين غرفتي الجمع (عيب الحاجز الأذيني).

فضلا عن تشوهات في الصمامات الأذينية والبطينية، والصمامات التاجية و ثلاثي الشرفات، فيودي إلى وجود قناة متصلة بين الأربع غرفات مما يسمح بامتزاج الدم المحمل بالأكسجين مع ذلك المحمل بثاني أكسيد الكربون مما يؤدي إلى أعراض نقص الأكسجين وزرقة في الأطراف أو الشفاه.

استمرار الوصلة الشريانية الجنينية

الوصلة الشريانية هي قناة بين الشريان الرئوي والشريان الأورطي، خلال حياة الجنين تعمل على تحويل الدم بعيدا عن الرئتين لأن الدم قبل الولادة بالفعل يحمل الأوكسجين من الأم، وذلك لأن المشيمة هي التي تقوم بدور الرئتين في حياة الجنين قبل الولادة.

بعد الولادة ينتهي دور هذه القناة عادة في اليوم الأول من حياة الطفل، فإذا لم تغلق، يؤدي ذلك إلى زيادة تدفق الدم إلى الرئتين مما يزيد خطر حدوث ارتفاع ضغط دم الشريان الرئوي.

رباعي فالوت Tetralogy Of Fallot

رباعي فالوت Tetralogy of Fallot مصطلح يعطى لمشكلة قلبية تتألف من أربعة تشوهات: عيب الحاجز البطيني ، ضيق الممر من البطين الأيمن إلى الرئتين ، تضخم في عضلات البطين الأيمن نظرا لارتجاع الدم به ، كبر حجم الشريان الأورطي، الذي يحمل الدم من البطين الأيسر للجسم.

مواضيع متعلقة

تشخيص مشاكل القلب مع متلازمة داون

غالبا يتم اكتشاف هذه العيوب عن طريق ظهور أعراض قصور بالقلب، كزيادة معدل التنفس، وتضخم بالكبد، وزيادة عدد نبضات القلب أو ملاحظة تأخر في النمو.

ولكن ينصح عند تشخيص متلازمة داون حتى إذا لم تظهر أعراض، أن يتم تحويل الطفل لأخصائي القلب لعمل أشعة الموجات الصوتية، فإن التشخيص المبكر يساعد في التدخل السريع ومنع حدوث مضاعفات.

علاج مشاكل القلب مع متلازمة داون

يتم تقييم الحالة العامة ونوع العيب الخلقي وحجمه من قبل أخصائي القلب، ثم يتم تحديد نوع العلاج سواء دوائي أو تدخل جراحي.

ينصح عند التدخل الجراحي، أن يكون طبيب التخدير ذو خبرة في التعامل مع حالات داون؛ وذلك لوجود بعض المشاكل في مجرى الهواء عند تركيب الأنبوبة الحنجرية لإجراء عمليات القلب المفتوح.

وأخيرا ، قد يظهر بعض العيوب الخلقية الأخرى للمصاب بمتلازمة داون في الجهاز الهضمي أيضا مثل، وجود وصلة بين المرئ والقصبة الهوئية أو عدم اكتمال نمو الأمعاء كالإثنى عشر، ويحتمل عدم وجود فتحة شرج، ويمكنك أن تستشير أحد اطبائنا من هنا عن أي شيء يقلقك في حالة طفلك.

اقرأ أيضا:

المصادر
http://www.ndss.org/Resources/Health-Care/Associated-Conditions/The-Heart--Down-Syndrome/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *