مشروبات الطاقة أم الكيوي للحصول على الطاقة؟

مشروبات الطاقة أم الكيوي للحصول على الطاقة؟

كثيرًا ما نضطر للسهر من أجل الدراسة لاختبار، أو مهمة عمل، أو رعاية طفل، ولكن عند منتصف اليوم – وربما قبل ذلك – تنفذ طاقتك وتفقد تركيزك وتبدأ في التثاؤب لكنك لا ستطيع الهروب من المهام الواجبة لذلك تلجأ للبحث عن مصدر يمدك بالمزيد من الطاقة.

الآن أصبحت مشروبات الطاقة هي أحد أهم المصادر التي يلجأ إليها كثير من الناس للحصول على الطاقة في ظل أسلوب الحياة الحديثة السريع والضاغط، و تحقق هذه المشروبات أرباح تجارية عالية.
ولكن مؤخراً ظهرت حملة لاستخدام ثمرة الكيوي باعتبارها بديل أكثر صحي للحصول على الطاقة ، فما حقيقة هذه المعلومة والتفاصيل وراءها؟ سنحاول اكتشاف الأمر الآن..

هل الكيوي مصدر فعّال للطاقة؟

ثمار الكيوي من أكثر الفواكه المغذية فهي مليئة بمضادات الأكسدة.

ثمرة واحدة من الكيوي تكفي احتياجك اليومي من فيتامين ج ، وهي أيضًا مصدر جيد للبوتاسيوم والألياف وفيتامين أ ، كما أنها من الفواكه القليلة التي تحتوي على فيتامين هـ . ويمكن أيضًا أن يكون له تأثير ملين على الجهاز الهضمي.

في دراسة أجريت على عدد من الشباب، وُجد أن تناول ثمرتين من الكيوي يوميًا يلعب دورًا كبيرًا في تحسين المزاج وتقليل الاكتئاب وزيادة الطاقة.

الكيوي آمن على معظم الأشخاص عند استخدامه بالكميات الغذائية، لكن البعض قد يعانون حساسية ضد الكيوي تظهر في صورة صعوبة في البلع وقئ واحمرار جلدي.

لذلك تجنب تناول الكيوي إذا كنت تعاني حساسية ضد مواد أخري مثل الأفوكادو، البندق،حبوب السمسم أو التين.

وأيضًا الكيوي قد يبطئ تجلط الدم ويزيد التعرض للنزيف أثناء التدخلات الجراحية؛ توقف عن تناول الكيوي قبل أسبوعين من الموعد المحدد للجراحة.

كيف تعمل مشروبات الطاقة؟

تحتوي معظم مشروبات الطاقة على كميات كبيرة من الكافيين يمكنها منح زيادة مؤقتة للطاقة. كما تحتوي على السكر وبعض المواد الأخرى. هذه الزيادة في الطاقة قصيرة المدى وقد تصاحبها بعض المشكلات.

وخلط مشروبات الطاقة مع المشروبات الكحولية يمكنه أن يكون أخطر، لأنها قد تحجب تأثير الكحول ليظن الشخص نفسه لا يزال منتبهًا فيشرب كمية أكبر من الكحوليات وزيادة الإصابات والحوادث الناتجة عن ذلك.

مواضيع متعلقة

المواد الفعالة في مشروبات الطاقة:

-الكافيين:

يعتبر الكافيين هو المحفز الأكثر شيوعًا في مشروبات الطاقة التي تحتوي حوالي 50 -100 مجم من الكافيين. ويعرف بدوره في زيادة معدل ضربات القلب ورفع ضغط الدم وتحفيز الجهاز العصبي.
تظهر الأعراض الجانبية غالباً عند ابتلاع أكثر من 200 مجم من الكافيين، وتشمل الأرق و العصبية والصداع واختلال معدل ضربات القلب والرغبة في القئ.

-السكريات:

تناول السكريات قبل وبعد النشاط العضلي ثبت أنه يؤجل التعب ويحسن الأداء.

العلبة الواحدة من مشروب الطاقة بها حوالي 54 جم من السكر، أي ما يعادل 13 ملعقة صغيرة.

لكن مع الوقت فإن زيادة السكريات قد تساهم في زيادة الوزن والسمنة التي تؤدي لنقص استجابة الجسم للإنسولين مما يضطر خلايا البنكرياس لإفراز إنسولين أكثر، ومع الوقت ونتيجة لإجهاد الخلايا قد تنتج الإصابة بمرض السكر.

– حمض التورين:

 وهو حمض أميني موجود بكثرة في خلايا الجسم، كما يوجد في اللحوم والأسماك والألبان الطبيعية.

له دور في تحسين أداء العضلات وتنشيط عضلة القلب وتحسين أداء المخ، كما يدخل في تكوين أحماض الصفراء والمواد الطاردة للسموم وله العديد من الوظائف البيولوجية الأخري.

ولكن الكميات الموجودة منه في أنواع مشروبات الطاقة المشهورة أقل بكثير من الجرعة المطلوبة لتحقيق فوائد علاجية أو إحداث آثار جانبية.

-فيتامينات ب:

تعتبر مكونات أساسية لتحويل كميات السكر الموجودة بكثرة في هذه المشروبات إلى طاقة، فهي بمثابة المفتاح اللازم لإخراج كل الطاقة من السكريات البسيطة في مشروبات الطاقة، وهذه هي الطاقة الإضافية التي تزعم الشركات أن منتجها يقوم بتوفيرها للمستهلك.

هذه الفيتامينات لها عدة أنواع ولكل نوع وظائف محددة في الجسم.

-الجينسنج:

واحد من الأعشاب الأكثر استخداماً في العالم ويستخدم للعلاج والوقاية من كثير من الأمراض. يعمل على زيادة الطاقة وتخفيف الضغط النفسي وتحسين الذاكرة.

وأيضًا يستخدمه الرياضيون لاعتقادهم بدوره في تحسين الأداء البدني، لكن هذا الدور لم تثبت صحته علميًا بعد.

وللجينسنج أثار جانبية منها نقص ضغط الدم، خفقان القلب وزيادة سرعة ضرباته، تورم الجسم، التهاب الشرايين المخية، الدوار،الحمى، الالتهاب الكبدي، نقص الشهية،النزيف المهبلي أو انقطاع الدورة ووفاة حديث الولادة..

على أي حال، فكميته في مشروبات الطاقة غير كافية لتحقيق الفوائد أو الأضرار.

-الجورانا:

بذور الجورانا تحتوي على كمية من الكافيين أكثر من أي نبات آخر في العالم، لذلك كان استخدامه للحصول على الطاقة.

كميته في مشروبات الطاقة الشائعة لا تكفي لتحقيق فوائد أو أضرار، مع ذلك فإن بعض الشباب يتم نقلهم للمستشفى نتيجة جرعة زائدة من الكافيين بعد الإفراط في ابتلاع مشروبات الطاقة المعتمدة على الجورانا.

اختيار الطعام المناسب يمنحك مزيد من الطاقة:

يمكن زيادة طاقتك عن طريق تناول الأطعمة التي تمدك بالطاقة لوقت طويل خلال اليوم، ومنها:

الكربوهيدرات: تعد مصدرًا رئيسيًا للطاقة ، لكن احرص على تجنب الحلوى فهي تمنح طاقة مؤقتة ثم تتركك خاملًا. اختر الحبوب الكاملة التي يمتصها الجسم ببطء مما يحافظ على مستوي ثابت للسكر في الدم ويمنحك طاقة تدوم لوقت أطول.

الكاجو واللوز والبندق: لأنها غنية بالبروتين، وكذلك بالماغنسيوم الذي يلعب دورًا مهمًا في تحويل السكر إلى طاقة.

وعليك أن تشرب المزيد من الماء وأن تحافظ على عادات نوم جيدة وتحصل على كفايتك من النوم .. وسوف تلاحظ الفرق.

إذا استمر شعورك بالإجهاد رغم جميع المحاولات استشر الطبيب، فقد يكون عرض لحالة طبية مثل نقص نشاط الغدة الدرقية أو الأنيميا.

والآن.. شارك معنا الطرق التي تتبعها لزيادة طاقتك خلال اليوم وفعاليتها .

اخترنا لك أيضاً:

  إعداد: د.عزة صابر عبدالعزيز
فريـــق كل يـوم معلومة طبيــــة 
اقرأ المزيد في قسم الحمية والتغذية

المصادر
http://www.webmd.com/food-recipes/10-everyday-super-foods?page=2 http://www.webmd.com/vitamins-supplements/ingredientmono-944-kiwi.aspx?activeingredientid=944&activeingredientname=kiwi http://blog.journals.cambridge.org/2013/09/kiwifruit-daily-can-improve-mood-and-energy/ http://www.mayoclinic.org/healthy-living/nutrition-and-healthy-eating/expert-answers/energy-drinks/faq-20058349 http://www.mayoclinic.org/healthy-living/nutrition-and-healthy-eating/expert-answers/taurine/faq-20058177 http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC2966367/

16 تعليق على “مشروبات الطاقة أم الكيوي للحصول على الطاقة؟

  1. مقال أكثر من رائع
    جزاكم الله كل الخير علي المجهود المبذول.

  2. موفع رائع

  3. شكرا لكم على الكلام الجميل والافادة الرائعة

  4. مفيد شكرا لكم

  5. اي شئ طبيعي احسن من مشروبات الطاقه

  6. موضوع مميز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *