مكسبات الطعم الصناعية و خطورتها على صحة أسرتك

مكسبات الطعم


يذهب ابنك معك إلى السوبر ماركت، وهناك تجذبه الحلويات بأشكالها المبهرة، ويرغب في شرائها، ويبدأ في الإلحاح عليك لتشتريها له، هل هذه المنتجات تحتوي على مكسبات الطعم الصناعية والألوان، هل تعرف أضرار مكسبات الطعم؟ في هذا المقال ستتعرف على أضرار مكسبات الطعم وتأثيرها على صحة أطفالك.

مكسبات الطعم الصناعية

هي نكهات لا تصنع من مواد طبيعية فهي لا تستخلص من التوابل، أو الفاكهة، أو العصائر، أو الخضروات، ولا أي نباتات أو غذاء ولا حتى من لحوم، أو دواجن، أو بيض أو منتجات ألبان حسب تعريف إدراة الدواء والغذاء الأمريكية، لكنها تصنع من مركبات كيميائية في المعامل لتقدم نكهة تماثل النكهة الطبيعية.

لماذا تستخدم الشركات مكسبات الطعم أو النكهات الصناعية ؟

إن استخلاص النكهات الطبيعية عملية معقدة ومكلفة فمثلا نكهة الفانيليا الطبيعية يتم استخلاصها من زهرة الأوركيد المكسيكية، وهي زهرة مرتفعة الثمن، واستخلاصها يتم من خلال عملية معقدة تستلزم وقتا طويلا وجهد، أما النكهات الصناعية فهي رخيصة التكلفة، وتوفر الوقت.

مواضيع متعلقة

ستوري

ما هو تأثير مكسبات الطعم على صحة الإنسان؟

يدافع البعض عن مكسبات الطعم وقد يقول أنها أفضل من النكهات الصناعية إلا أن النكهة الصناعية ليس لها أي قيمة غذائية، فمثلا العصائر بنكهة البرتقال الصناعية لا تحتوي على قيمة غذائية حتى إذا تمت إضافة فيتامين سي، لأننا لو تناولنا عصير البرتقال الطبيعي فنحن نحصل على فيتامين سي فقط بل ومجموعة من الفيتامينات والمعادن الأخرى.

النكهات الصناعية المضافة إلى المنتجات المختلفة لها العديد من الآثار الجانبية سواء على المدى القصير أو المدى البعيد.

الآثار الجانبية على المدى القصير

قد تسبب مكسبات الطعم:

  • الصداع.
  • الغثيان.
  • ألم في الصدر.
  • الدوار.
  • الحساسية.
  • الإسهال
  • فرط الحركة خاصة للأطفال.

اقرأ أيضا : مشكلة نقص الانتباه و فرط الحركة لدى الأطفال بالصور

الآثار الجانبية على المدى الطويل

تؤثر مكسبات الطعم سلبا على صحتك وصحة أولادك فقد تؤدي إلى:

  • السرطان
  • تفاقم الحساسية
  • تلف الجهاز العصبي المركزي
  • الربو وأمراض الجهاز التنفسي.
  • تلف الكلى
  • تلف في الدماغ

اقرأ أيضا : اختبار الحساسية .. أنواعه و كيفية إجرائه و مخاطره

أسوأ مكسبات الطعم والإضافات الغذائية التي عليك تجنبها

تدخل هذه النكهات الصناعية في العديد من المنتجات مثل المشروبات الغذائية، العصائر، الحلويات، اللحوم المصنعة، وهي تسبب العديد من الأضرار على لصحتك وصحة أولادك، لذا سنوضح أسوء هذه النكهات و أكثرها ضررا لتتجنبها:

1. المحليات الصناعية

المحليات الصناعية بديل السكر الطبيعي خاصة مادة الأسبرتام، تدخل في المنتجات الغذائية الخالية من السكر التي تناسب مرضى السكري، ومن يريد إنقاص وزنه، ويتبع نظام غذائي منخفض السعرات وهناك بعض الدراسات والحقائق التي يجب أن تعرفها عن الاسبرتام.

اقرأ أيضا : كيف تتخلص من إدمان السكر ؟ و 5 أطعمة بديلة للسكر! 

2. أحادى جلوتامات الصوديوم

تدخل هذه المادة في اللحوم المصنعة مثل السوسيس والهمبرجر لإعطائها نكهتها، كما أنها تدخل أيضا في الأطعمة الصينية وتسبب أضرار عديدة، فتناول 50 – 100 مجم مثلا من هذا المركب، يؤدى إلى ظهور أعراض الارتكاريا خاصة عند الأطفال المصابين بالحساسية، وقد تسبب أيضا الاكتئاب والصداع و السمنة.

اقرأ أيضا : رجيم البروتين …اخسر 7 كيلو في أسبوعين

مادة التيرامين ومادة النيتريت

هذه المواد مثل مادة أحادى جلوتامات الصوديوم تستخدم في تصنيع اللحوم مثل السوسيس، وهي تظهر على هيئة نقص فى معدلات البروتين المناعي، مما يؤدى لظهور حالات حساسية مفرطة، وحالات من الصداع الشديد والمستمر، وتؤثر سلبا على عمل الكبد والبنكرياس.

الوقاية من أضرار مكسبات الطعم

لاحظ أن الشركات المصنعة للمنتجات الغذائية تذكر أنها تضيف مكسبات الطعم الصناعية دون أن توضح المواد المستخدمة بالتحديد لذا:

  • من الأفضل شراء المنتجات التي تستخدم مكسبات طعم طبيعية، وغير مضاف لها مواد حافظة قدر الإمكان.
  • التقليل من استخدام المنتجات الغذائية المصنعة خاصة اللحوم المصنعة، وعدم الإسراف في استهلاكها.
  • تناول الأغذية والعصائر المصنوعة في المنزل أفضل لصحة أولادك.

شاركنا بتعليق عن رأيك في مكسبات الطعم والألوان الصناعية في المنتجات الغذائية، أما إذا كنت قلقا على صحة أولادك فيمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرأ أيضا :

المصادر
http://organics.org/natural-vs-artificial-flavors/ http://blogs.natureshappiness.com/side-effects-of-artificial-flavoring/ http://www.webmd.com/food-recipes/features/are-artificial-sweeteners-safe#1 http://www.businessinsider.com/facts-about-natural-and-artificial-flavors-2014-1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *