أضف استشارتك

نصائح بعد الولادة القيصرية .. وتجنبي القيام بهذه الأنشطة!

نصائح بعد الولادة القيصرية

يمكن أن تكون الأيام التالية لولادة طفل جديد من أصعب الفترات في حياة المرأة وعائلتها، ورغم أنها تحمل صعوبات عديدة بشكل عام، إلا أنها قد تكون أكثر تحدياً بالنسبة للأمهات اللواتي أجرين ولادة قيصرية، تحتاج الأم بعد الولادة للعديد من التوجيهات التي تساعدها على الاستشفاء والراحة وتجاوز تلك الفترة بأقل قدر ممكن من المتاعب، وفي هذا المقال، نقدم لكِ عزيزتي القارئة نصائح بعد الولادة القيصرية قبل وبعد مغادرة المستشفى، فتابعي معنا القراءة.

نصائح بعد الولادة القيصرية قبل مغادرة المستشفى

قد تكون تلك هي الفترة الأصعب على الأم، ولكنها على قدر صعوبتها تأتي أهميتها، فمحاولة الالتزام قدر الإمكان بتعليمات الطبيب وطاقم التمريض تُسهل عليكِ ما بعد ذلك، ومن النصائح الهامة قبل مغادرة المستشفى إلى المنزل ما يلي:

  • التجاوب مع الممرضة قدر الإمكان للنهوض ومحاولة الذهاب للحمام والمشي قليلاً خلال الـ24 ساعة التالية للجراحة، يساعد ذلك على تنشيط الجهاز الهضمي وإخراج الغاز الذي يزداد بعد الجراحات البطنية.
  • طلب اقتراحات من الممرضة لتسهيل عملية التبول بعد إزالة القسطرة، لأن ذلك قد يكون مؤلماً.
  • التحدث مع الطبيب عن كيفية التعامل مع الألم بعد الجراحة، والحصول على معلومات عن الجرعة والمواعيد وتأثير الأدوية على الأم والطفل.
  • استخدام حفائض فائقة الامتصاص والتي قد توفرها المستشفى والابتعاد عن السدادات القطنية.
  • مناقشة الطبيب حول بدائل الأدوية الآمنة، إذا لم تكن لديكِ رغبة في تناول أدوية مع الرضاعة الطبيعية.

اقرئي أيضاً: أيهما أفضل الولادة القيصرية أم الطبيعية؟ ومميزات وعيوب كل منهما.

نصائح بعد الولادة القيصرية بعد مغادرة المستشفى

  • يجب أن يظل مستوى النشاط منخفض مع الراحة التامة حتى يأذن الطبيب بعكس ذلك.
  • تجنب رفع أي شئ أثقل من طفلكِ.
  • الحصول على الكثير من السوائل لترطيب الجسم وتعويض ما تم فقدانه في الولادة، وما يُفقد بعد ذلك في دم النفاس.
  • تناول وجبات متنوعة مفيدة لإمداد الجسم بالطاقة التي يحتاجها ومنع الإمساك.
  • الانتباه إلى أي حمى أو آلام في الجسم بخلاف المعتاد، لأن ذلك قد يكون علامة على العدوى.

مواضيع متعلقة

أشياء يجب تجنبها بعد الولادة القيصرية

هناك بعض الأشياء والأنشطة التي ينبغي تجنبها تماماً أثناء فترة التعافي من الولادة القيصرية، وتشمل ما يلي:

  • ممارسة العلاقة الزوجية، حتى يخبركِ الطبيب بأنها أصبحت آمنة.
  • استخدام السدادات القطنية والدش المهبلي.
  • أخذ حمامات، حتى يتم شفاء الجرح وتوقفه عن النزيف.
  • استخدام الحمامات العامة وأحواض المياة الساخنة.
  • رفع أي شئ أثقل من الطفل.
  • تكرار الصعود والنزول من على السلالم.
  • ممارسة الرياضة، حتى يمنحكِ الطبيب الإذن بذلك بعد التأكد من أنها أصبحت آمنة.

اقرئي أيضاً: تمارين البطن بعد الولادة للتخلص من الكرش والترهلات.

متى يجب سرعة استشارة الطبيب؟

يجب استشارة الطبيب عند الشعور بأي من الأعراض التالية:

  • حمى أكثر من 100.4 درجة فهرنهايت.
  • صداع حاد يبدأ مباشرة بعد الولادة ويستمر.
  • ظهور مفاجئ للألم في منطقة البطن.
  • رائحة كريهة من الإفرازات المهبلية.
  • ظهور مناطق منتفخة وحمراء ومؤلمة في الساق.
  • وجود دم وحرقة في البول.
  • ظهور الطفح الجلدي.
  • ظهور قرحة أو مناطق حمراء مؤلمة على الثدي مصحوبة بأعراض تشبه الأنفلونزا.
  • مشاعر القلق والهلع والاكتئاب.
  • النزيف الشديد، ويُقاس بضرورة تغيير الفوطة الصحية الكبيرة خلال ساعة واحدة أو أقل.

اقرئي أيضاً: الولادة في الماء، مميزاتها والوقت المناسب لها وأضرارها.

الرعاية النفسية بعد الولادة القيصرية

هناك عدة نصائح يمكنكِ القيام بها للمساعدة على تجاوز التقلبات النفسية والمزاجية التالية للولادة، ومن هذه النصائح ما يلي:

  • خصصي وقتاً إضافياً للجلوس مع طفلكِ وتقوية الترابط بينكِ وبينه.
  • مناقشة جميع المخاوف والتساؤلات حول تجربة الحمل والولادة مع متخصص، يمكن أن يساعد ذلك على القضاء على القلق من تكرار التجربة.
  • طلب المساعدة والدعم من الأشخاص القريبين وعدم الخوف من ذلك، فالرعاية النفسية بعد الولادة لا تقل أهمية عن الرعاية الجسدية.
  • التعامل مع أي مشاعر سلبية بخصوص الطفل أو تجربة الولادة، وذلك بمساعدة الطبيب أو الأشخاص القريبين.

اقرئي أيضاً: دليلك للعناية بتوأم حديثي الولادة، وكيفية الاهتمام بالنظافة والرضاعة.

والآن عزيزتي القارئة، بعد أن تعرفتِ على النصائح الهامة بعد الولادة القيصرية، إذا كان لديكش أي استفسار، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
http://americanpregnancy.org/labor-and-birth/cesarean-aftercare/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *