نظام غذائي للحامل .. ماذا يجب أن تأكلي خلال فترة الحمل؟

نظام غذائي للحامل

ربما تتعجب بعض النساء من سماع مصطلح نظام غذائي للحامل اعتقاداً أنه نظام لإنقاص الوزن، وتعتبرنه غير منطقياً، حيث أنه من المعروف أن فترة الحمل قد تكون مُجهدة ومرهقة للغاية على الحامل، وتحتاج خلالها الاهتمام بالتغذية السليمة التي تمد الأم والجنين بالعناصر اللازمة لهم، فما هو المقصود بكلمة نظام غذائي للحامل هنا؟ وكيف يكون النظام الغذائي المناسب أثناء فترة الحمل؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال، فتابعي معنا عزيزتي القارئة.

نظام غذائي للحامل

نظام غذائي للحامل
نظام غذائي للحامل

عندما نقدم لكِ عزيزتي المرأة نظام غذائي للحامل في هذا المقال، فنحن لا نقصد بذلك أنه نظام غذائي لفقدان الوزن وحرق السعرات الحرارية، حيث أن اتباع أنظمة فقدان الوزن أثناء الحمل يمكن أن يكون خطراً عليكِ وعلى طفلكِ، خاصة وأن هذه الأنظمة قد تقيد العناصر الغذائية الهامة أثناء فترة الحمل، بما في ذلك الحديد، وحمض الفوليك، والفيتامينات والمعادن الهامة الأخرى، لذلك يوصى بعدم اتباع أنظمة الرجيم القاسية التي تهدف إلى فقدان الوزن أثناء فترة الحمل.

يُشير مصطلح نظام غذائي للحامل الذي نتحدث عنه الآن إلى ضبط عاداتكِ الغذائية أثناء الحمل، وذلك لضمان حصولكِ على التغذية الكافية لصحتكِ ولنمو طفلكِ، إن تناول الطعام الصحي أثناء الحمل يعتبر هو أهم خطوة نحو حمل صحي ومعافى، لذلك يجب تناول أصناف متنوعة من مجموعات الأطعمة، مع الحاجة إلى استهلاك حوالي 300 سعر حراري إضافي كل يوم.

اقرئي أيضاً: تطعيمات الحامل ومواعيدها، وما هي اللقاحات التي يجب تجنبها؟

مجموعة الفواكه والخضروات في نظام غذائي للحامل

رجيم-الحامل2
مجموعة الفواكه والخضروات

تحتوي الفواكه والخضروات على العديد من المغذيات الهامة للحمل، خاصة فيتامين سي وحمض الفوليك، تحتاج النساء الحوامل إلى ما لا يقل عن 70 ملليجرام من فيتامين سي يومياً، وهو موجود في فواكه مثل البرتقال والجريب فروت، وموجود في خضروات مثل البروكلي والطماطم، والملفوف.

ومن أجل الوقاية من عيوب الأنبوب العصبي، من المفضل تناول 0.4 ملليجرام من حمض الفوليك يومياً، يمكن العثور على مصدر جيد لحمض الفوليك في الخضروات الورقية ذات اللون الأخضر الداكن، وتشمل مصادره الأخرى البقوليات مثل الفوصوليا، والبازلاء، واللوبيا، إنه يجب أن يكون لديكِ على الأقل 2-4 حصص من الفاكهة، و4 حصص أو أكثر من الخضار يومياً.

مواضيع متعلقة

مجموعة الخبز والحبوب في نظام غذائي للحامل

رجيم-الحامل3
مجموعة الخبز والحبوب

إن مصدر الطاقة الرئيسي للجسم أثناء الحمل يأتي من الكربوهيدرات الأساسية الموجودة في الخبز والحبوب، توفر الحبوب الكاملة والمنتجات المخصبة العناصر الغذائية الهامة مثل الحديد وفيتامين ب، والألياف، وبعض البروتينات، إنه حتى يمكنكِ الحصول على حمض الفوليك من الحبوب المدعمة والخبز، واعتماداً على وزنكِ واحتياجاتكِ الغذائية، يجب عليكِ تناول ما بين 6-11 حصة من الخبز أو الحبوب يومياً.

اقرئي أيضاً: فوائد البيض للحامل، والمخاطر المحتملة لتناول البيض أثناء الحمل.

مجموعة البروتينات في طعام الحامل

تحتوي اللحوم، والدواجن، والأسماك، والبيض، والبقوليات، على البروتينات والحديد والفيتامينات الهامة للحمل، يحتاج الطفل الذي ينمو بداخلكِ إلى الكثير من البروتينات، خاصة في الثلث الثاني والثلث الثالث من الحمل، يساعد الحديد أيضاً على حمل الأكسجين إلى الجنين، كما يحمل الأكسجين أيضاً إلى عضلاتكِ للحد من التعب والإجهاد.

يوصي الخبراء بتناول حوالي 27 جرام يومياً من البروتينات، متمثلة في 3 حصص يومياً، ويعتبر اللحم البقري، والكبدة، والدجاج، وشرائح الديك الرومي خيارات جيدة، كما تعتبر الأسماك والمأكولات البحرية خيارات أخرى، ولكن يجب تجنب الأسماك التي تحتوي على كميات كبيرة من الزئبق.

اقرئي أيضاً: تأثير تناول الأسماك أثناء الحمل، وما خطورتها على الجنين؟

مجموعة منتجات الألبان في طعام الحامل

يحتاج الحمل إلى حوالي 1000 ملليجرام يومياً من الكالسيوم، إنه ضروري لبناء أسنان وعظام قوية، كما أنه مهم لوظيفة العضلات والأعصاب، وبما أن الجنين في مرحلة النمو يتطلب كمية كبيرة من الكالسيوم، فإن جسمكِ سوف يأخذ الكالسيوم اللازم للطفل من عظامكِ وأسنانكِ إذا لم تستهلكي ما يكفي من الكالسيوم من خلال نظامكِ الغذائي، وذلك من الممكن أن يؤدي إلى مشاكل مستقبلية مثل هشاشة العظام.

تشمل مصادر الكالسيوم الحليب، والأجبان، والزبادي، كما يوجد في الخضروات ذات اللون الأخضر، والمأكولات البحرية، والبقوليات، ولكن بالنظر إلى منتجات الألبان تحديداً، يجب تناول 4 حصص على الأقل منها يومياً.

اقرئي أيضاً: أهم الأسئلة والأجوبة حول ممارسة الرياضة أثناء الحمل.

مجموعة المكملات الغذائية في نظام غذائي للحامل

Image result for pregnant woman taking supplements
مجموعة المكملات الغذائية

على الرغم من أن المصدر الرئيسي للفيتامينات والعناصر الغذائية اللازمة أثناء الحمل يجب أن يأتي من النظام الغذائي، ولكن يمكن أن تساعد فيتامنيات ما قبل الحمل والولادة في سد الثغرات الصغيرة من احتياجاتكِ، وذلك فقط في حالة عدم حصولكِ على المغذيات الأساسية الكافية من الطعام.

إذا كنتِ تخططين للحمل، فيجب أخذ فيتامينات ما قبل الولادة قبل الحمل بثلاثة أشهر إذا أمكن، ولكن بالطبع يجب استشارة الطبيب حول المكملات المناسبة لكِ وفقاً لاحتياجاتكِ.

اقرئي أيضاً: رجيم المرضعات لزيادة الطاقة.. كل ما يخص غذائكِ أثناء الرضاعة.

والآن عزيزتي القارئة، نتمنى أن نكون قد قدمنا لكِ نظام غذائي للحامل يشمل كل ما تحتاجينه من مغذيات، وتذكري أن الهدف منه ليس إنقاص الوزن، ولكن اتباع عادات غذائية سليمة، وإذا كان لديكِ أي استفسار، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
http://americanpregnancy.org/pregnancy-health/diet-during-pregnancy/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *