ADVERTISEMENT

نقص الفيتامينات عند الأطفال

نقص الفيتامينات عند الأطفالتهتم الأم كثيراً بالعناصر الغذائية لصحة أطفالها، ومن أهم هذه العناصر الفيتامينات حتى ينمو الأطفال بصحة جيدة، ولذلك نتعرف هنا عزيزتي القارئة على أضرار نقص الفيتامينات عند الأطفال ، لمحاولة تجنبها.

أضرار نقص الفيتامينات عند الأطفال

يحتاج الأطفال إلى العديد من الفيتامينات، لحماية الجسم من مختلف الأمراض، وأيضاً لينمو الأطفال بصحة جيدة، وهناك أضرار مختلفة لنقص الفيتامينات، ونوضحها كالتالي:

ADVERTISEMENT

أضرار نقص فيتامين د عند الأطفال

الأطفال في حاجة دائمة لفيتامين د لبناء عظام قوية، كما أنه يساعد أيضًا على الشفاء السريع للعظام بعد الإصابة أو الجراحة، كما أن فيتامين د يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم، والذي هو أساس بناء عظام قوية، ولذلك فإن نقص فيتامين د عند الأطفال قد يتسبب في حدوث سوء التغذية للأطفال، والذي بدوره قد يؤدي إلى أمراض أخرى، كما يعرض الطفل لخطر الإصابة بالعديد من الأمراض الأخرى أثناء فترة النمو (الطفولة والمراهقة) مثل نقص الكالسيوم، والكساح، لذلك يجب على الأم الانتباه ومراجعة الطبيب بصفة مستمرة.

مخاطر نقص فيتامين أ للأطفال

يعتبر  فيتامين أ من الفيتامينات المهمة لصحة الجلد ولتحسين الرؤية، وعلى الوجه الآخر فإن نقص فيتامين أ قد يسبب عدة مشاكل صحية مثل، ضعف الجهاز المناعي لدى الأطفال، وزيادة خطر الإصابة بالأمراض المعدية، كما يمكن أن يؤدي إلى خطر الإصابة بالأمراض الجلدية، وقد يؤدي في الحالات القصوى إلى إصابة بالعمى، لذلك يجب على الأم توخي الحذر من مخاطر نقص الفيتامينات عند الأطفال ، والرجوع إلى الطبيب للاطمئنان على نسبة فيتامين أ بجسم الطفل.

مخاطر نقص فيتامين ج عند الأطفال

يتوافر فيتامين ج في الكثير من الأطعمة الطبيعية لذلك فإن نقص فيتامين ج يعد نادراً نسبياً، ولكن يمكن أن يتسبب نقص فيتامين ج في الكثير من الأحيان إلى ضعف في إنتاج الجسم من الكولاجين ومضادات الأكسدة، مما يؤدي إلى الإعياء المستمر، والتهاب اللثة، النزيف، وآلام المفاصل والتهاب الجلد، ولكن في حالات النقص الشديد يمكن أن ينتج عنه هشاشة العظام، ويمكن أن يسبب تشوهات الأظافر وتساقط الشعر، وضعف التئام الجروح، نتيجة لضعف الجهاز المناعي، وله أيضاً علامات أخرى مثل فقر الدم الناجم عن نقص الحديد (الأنيميا)، وزيادة الوزن غير المبررة.

فيتامين هـ ومخاطر نقص الفيتامينات عند الأطفال

يعتبر نقص فيتامين هـ نادرًا للغاية، حيث أنه لا يحدث بسبب اتباع نظام غذائي، بل يميل إلى أن يحدث نتيجة لأسباب أخرى مثل حدوث مشاكل في امتصاص الدهون أو التمثيل الغذائي للجسم، حيث أن فيتامين هـ من المغذيات القابلة للذوبان في الدهون، قد يكون لفيتامين هـ دور في الحد من تصلب الشرايين، وخفض معدلات الإصابة بأمراض نقص تروية القلب، وفي بعض الحالات الناجمة عن نقص فيتامين هـ يمكن أن ينتج عنه حالة وراثية نادرة تعرف باسم ترنح، وهذه الحالة تؤثر على الجهاز العصبي والتحكم في العضلات.

ADVERTISEMENT

وفي نهاية مقالنا بعد أن تعرفنا على مخاطر نقص الفيتامينات عند الأطفال ، ندعوكِ أيتها الأم العزيزة إلى الاهتمام بصحة أطفالك من خلال الفيتامينات التي يحتاجها الجسم، من خلال الغذاء الصحي، فمعظم الفيتامينات التي ذكرناها موجودة بالخضروات والفواكه و الألبان والدهون الحيوانية، ويمكن من خلال المكملات الغذائية، ولكن بعد الرجوع إلى الطبيب، ويسرنا استشارة فريق اطباء كل يوم معلومة طبية من هنا.

https://kidshealth.org/en/parents/vitamin-d.html
https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC3979050/
https://www.ncbi.nlm.nih.gov/books/NBK519051/
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد