كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

نقص فيتامين د لدى الأطفال

نقص فيتامين د لدى الأطفال


فيتامين د هو فيتامين هام للعديد من الوظائف الحيوية ومن أهمها نمو عظام طفلك بصحة وقوة، تعرف معنا عزيزي القارئ في هذا المقال على أعراض نقص فيتامين د لدى الأطفال وما هي أشهر المصادر التي تحتوي عليه؟

Advertisement

فوائد فيتامين د للأطفال

يعتبر فيتامين د من الفيتامينات الهامة للحفاظ على صحة البالغين والأطفال، ولكن لكي نعرض لك الأضرار التي يمكن أن تصيب الطفل في حالة نقص مستويات فيتامين د في الجسم، يجب أولاً معرفة أهم فوائد فيتامين د للأطفال، وتشمل ما يلي:

  • المساعدة على نمو العظام والأسنان بشكل صحيح والحفاظ على صحتها، وتقليل المشاكل الصحية التي يمكن أن تصيب العظام.
  • تعزيز صحة الجهاز المناعي.
  • تحسين صحة الجهاز العصبي المركزي.
  • الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية.
  • تقليل خطر الإصابة بالعديد من أنواع السرطان.

اقرأ أيضاً: تعرف على أهم فوائد فيتامين د للأطفال.

نقص فيتامين د لدى الأطفال

يمكن أن يكون نقص فيتامين د مشكلة تتطور على مدار السنين، ولكن نظراً لأن التعرض لأشعة الشمس أمر مهم لتخليق وإنتاج فيتامين د فإن أشهر الشتاء تزيد من تفاقم المشكلة الدائمة.

تعتبر المستويات 20 نانوغرام/ملليمتر أو أقل من المستويات المنخفضة، وتعتبر المستويات الأقل من 15نانوغرام/ملليمتر نقص حاد ويجب أن تعالج بالمكملات الغذائية، والأطفال المعرضين لخطر نقص فيتامين (د) هم ما يلي:

  • الأطفال الذين لا يحصلون على كميات كافية من فيتامين د في نظامهم الغذائي.
  • الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية لأن لبن الأم يحتوي على الحد الأدنى من فيتامين د.
  • الأطفال الذين يعانون من السمنة المفرطة.
  • الأطفال الذين لديهم بشرة داكنة لأن الجلد الغامق يصنع فيتامين د بكمية أقل عند التعرض لأشعة الشمس.
  • الأطفال الذين يعانون من حالات طبية معينة بما في ذلك التليف الكيسي ومرض السكري من النوع 1 والنوع 2 وبعض اضطرابات الجهاز الهضمي مثل مرض التهاب الأمعاء والذي يمكن أن يتداخل مع امتصاص الغذاء.

وجدت العديد من الدراسات واسعة النطاق أن نقص فيتامين د منتشر على نطاق واسع وأن 60% من الأطفال قد يكون لديهم مستويات منخفضة منه.

Advertisement

يمكن أن يؤثر نقص فيتامين د غير المعالج على أعضاء ووظائف متعددة بجسم الطفل بما في ذلك نمو العظام وكثافتها، التمثيل الغذائي، القلب، المناعة، لكنه نادراً ما يسبب أعراض علنية وغالباً ما تحدث الأعراض دون أن يلاحظها أحد.

يمكن أن يسبب نقص فيتامين د في مرحلة الطفولة تشوهات الهيكل العظمي وترقق العظام والكسور المتكررة ويؤدي إلى هشاشة العظام المبكرة، وقد أظهرت الدراسات الحديثة وجود صلة بين انخفاض مستويات فيتامين د وبعض أنواع السرطانات وأمراض القلب والمناعة وحتى الوفاة المبكرة، ولكن لا تؤكد هذه الدراسات أن نقص فيتامين د يمكن أن يسبب الاضطرابات السابقة، ولكنها تشير إلى أن فيتامين د قد يكون لاعباً قوياً في نشأة مثل هذه الاضطرابات.

اقرأ أيضاً: طرق علاج نقص فيتامين د.

تعويض نقص فيتامين د لدى الأطفال

بعد أن تعرفت عزيزي القارئ على أعراض نقص فيتامين د لدى الأطفال تعرف معنا على بعض الطرق لتعويض نقص الفيتامين، ولمنع نقص فيتامين د توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أن يحصل جميع الأطفال على الجرعات التالية:

  • الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية على 400 وحدة دولية وحتى الفطام.
  • الأطفال فيما فوق السنة على 600 وحدة دولية.

بالإضافة إلى ذلك يجب عليك ضمان حصول طفلك على ما يكفي من فيتامين د في وجباته الغذائية بالإضافة لتعرضه لأشعة الشمس يومياً من 10-15 دقيقة ودون وضع واقي الشمس لتعويض النقص من الفيتامين، وتشمل الأطعمة الغنية بفيتامين د الآتي:

Advertisement
  • الأسماك مثل السردين وسمك السلمون.
  • صفار البيض.
  • الحليب المدعم بالفيتامين د ومشتقاته.
  • عصير البرتقال المدعم بالفيتامين.
  • الحبوب المدعمة.

اقرأ أيضاً: أعراض نقص فيتامين د على العضلات عند الأطفال والكبار.

وفي نهاية المقال عن نقص فيتامين د لدى الأطفال نتمنى عزيزي القارئ أن نكون قد أجبنا على كافة تساؤلاتك، إذا كانت لديك أي استفسارات أخرى لا تتردد في استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.hopkinsmedicine.org/news/media/releases/memo_to_pediatricians_screen_all_kids_for_vitamin_d_deficiency_test_those_at_high_risk https://www.medicalnewstoday.com/articles/161618#benefits https://www.healthline.com/nutrition/vitamin-d-deficiency-symptoms#section1