كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

نقص فيتامين د والاكتئاب

نقص فيتامين د والاكتئاب


فيتامين د من الفيتامينات المهمة للجسم والصحة النفسية، ولكن هل توجد علاقة بين نقص فيتامين د والاكتئاب هذا ما ستتعرف عليه عزيزي القارئ في هذا المقال.

Advertisement

فيتامين د

هو أحد الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون ويسمى أيضاً باسم فيتامين الشمس المشرقة حيث تعد الشمس المصدر الأساسي لفيتامين د فعندما تتعرض لأشعة الشمس يقوم الجلد بتحويل بعض المركبات الموجودة به لفيتامين د، ويساعد فيتامين د الجسم في الحفاظ على صحة العظام ونمو الخلايا وتعزيز وظائف المناعة، ونقص فيتامين د يمكن أن يؤدي لحدوث الكثير من الأمراض مثل:

اقرأ أيضاً: فوائد فيتامين د

ما العلاقة بين نقص فيتامين د والاكتئاب ؟

تشير العديد من الدراسات إلى أنه يساعد استهلاك كميات كافية من فيتامين د على تقليل خطر الإصابة بالاكتئاب، وتغيرات الحالة المزاجية، حيث قامت العديد من التجارب والاختبارات على بعض الأشخاص المصابين بالاكتئاب، وبعد أن تم إعطائهم جرعات كافية من فيتامين د بشكل يومي ولفترة معينة تحسنت أعراضهم بشكل كبير، وربما يرجع السبب في ذلك إلى مساعدة فيتامين د على زيادة مستويات السيروتونين في الدماغ، وهو الهرمون المسئول عن تحسين الحالة المزاجية.

أسباب نقص فيتامين د

هناك العديد من العوامل التي تؤدي إلى نقص فيتامين د في الجسم مثل:

عدم التعرض لأشعة الشمس بشكل كافي

التعرض لأشعة الشمس هو المصدر الرئيسي لفيتامين د بالنسبة لمعظم الأشخاص لذلك إذا كنت لا تتعرض لأشعة الشمي بشكل كافي أو تستخدم واقي الشمس فإنك معرض لخطر الإصابة بنقص فيتامين د.

عدم تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د

يوجد فيتامين د في المصادر الحيوانية لذلك إن كنت نباتياً أو لا تتناول الأسماك فأنت معرض لخطر الإصابة بنقص فيتامين د، ومن الأطعمة الغنية بفيتامين د سمك السلمون والسردين والتونة وزيت كبد سمك القد.

Advertisement

اقرأ أيضاً: أطعمة غنية بفيتامين د

البشرة الداكنة

بعد أن تعرفت على العلاقة بين نقص فيتامين د والاكتئاب ربما تتساءل عن العلاقة بين البشرة الداكنة ونقص فيتامين د وحيث أن الأشخاص أصحاب البشرة الداكنة لديهم كميات أكبر من الميلانين وهو البروتين المسؤول عن تحديد لون البشرة، فوجود كميات كبيرة من الميلانين يقلل من إنتاج فيتامين د في الجلد، لذلك إذا كنت تتمتع ببشرة داكنة يجب عليك تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د للحصول على قدر كافي منه.

الموقع الجغرافي

يلعب الموقع الجغرافي دوراً في التعرض للشمس وبالتالي في مستويات فيتامين د في الجسم فبعض المناطق لا تتعرض لأشعة الشمس بشكل كافي معظم أيام السنة وبالتالي يعاني سكانها من نقص فيتامين د.

السمنة وزيادة الوزن

يوجد رابط بين نقص فيتامين د وزيادة مؤشر الكتلة في الجسم وقد يحتاج الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة إلى تناول فيتامين د بصورة أكبر من الأشخاص الذين يتمتعون بوزن صحي لتجنب خطر الإصابة بنقص فيتامين د.

اقرأ أيضاً: كيفية حساب مؤشر كتلة الجسم

التقدم في العمر

مع التقدم في العمر يصبح الجلد أقل كفاءة وقدرة على إنتاج فيتامين د من الشمس كما يميل كبار السن أيضاً إلى تجنب أشعة الشمس والبقاء في المنزل وقد يهملون تناول الوجبات الغذائية التي تحتوي على كميات كافية من فيتامين د وهذا بالطبع يعرضهم لنقص فيتامين د.

Advertisement

في النهاية بعد أن تعرفت عزيزي القارئ على العلاقة بين نقص فيتامين د والاكتئاب والأسباب التي تؤدي إلى نقص فيتامين د إذا كان لديك أي مشكلة أو استفسار آخر يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع