هل البصل مفيد للطفل الرضيع ؟ إجابة قد تفاجئك

هل البصل مفيد للطفل الرضيع

النظام الغذائي للأطفال، خاصة في بدايته عندما يبدأ الطفل في تناول الأطعمة الصلبة، يكون هو شغل الأم الشاغل، فهناك العديد من الخضروات والفواكه والأطعمة التي ترغب الأم في تجربتها وإمداد الطفل بفوائدها، وقد يكون تساؤل هل البصل مفيد للطفل الرضيع غريب الوقع على الآذان، ولكن عندما نتابع هذا المقال يمكن أن نجد ما قد يكون مفاجئاً من فوائد يقدمها البصل للرضع بالفعل.

ما القيمة الغذائية للبصل؟

البصل بشكل عام هو نوع من الخضروات التي يُطلق عليها كنوز الغذاء، فهو يحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة، ويمكن أن نتعرف على القيم الغذائية التي يوفرها 1 كوب من البصل المفروم كما يلي:

  • 2.72 جرام من الألياف.
  • 14.9 جرام من الكربوهيدرات.
  • 0.16 جرام من الدهون.
  • 1.76 جرام من البروتينات.
  • 6.78 جرام من السكر.
  • 0 جرام من الكوليسترول.

وبالنسبة إلى محتوى الفيتامينات والمعادن، فإنه يوفر النسب التالية من المدخول اليومي الذي يحتاجه الجسم:

  • يوفر 1 كوب من البصل فيتامين سي بنسبة 13.11% للذكور و15.73% للإناث.
  • فيتامين ب 6 بنسبة 11.29-14.77 %، ويتوقف ذلك على العمر.
  • المنجنيز بنسبة 8.96 % للذكور و11.44 % للإناث.

يحتوي البصل أيضًا على كميات صغيرة من معادن الكالسيوم والمغنيسيوم وحمض الفوليك والحديد والفوسفور والبوتاسيوم ومضادات الأكسدة الكيرسيتين والكبريت.

هل البصل مفيد للطفل الرضيع ؟

يمكن أن تطرح بعض الأمهات هذا التساؤل، بينما قد يكون غريباً بالنسبة لأمهات أخريات، لأن البعض يختصر معنى طفل رضيع في أنه الطفل حديث الولادة فقط، بينما هذا المُسمى يُطلق على الأطفال حتى عمر سنتين تقريباً.

لذلك يمكن بالفعل أن يكون البصل مفيداً للرضع عندما يكون تناوله مناسباً لجهازهم الهضمي، أي في الشهر الثامن أو التاسع تقريباً، وشرط أن يكون مطهواً مع طعام الطفل مثل مهروس الجزر أو البطاطس أو الكوسة مع الأرز وهكذا، أو مع قطع الدجاج المفروم التي تُقدم للطفل، فيكون إضافة غذائية مهمة ونكهة أيضاً.

ولكن من المهم للغاية التأكد من أن الطفل لا يعاني من الانتفاخ والمغص عند إعطائه البصل في الطعام، فإذا كان ذلك يحدث يجب الانتظار حتى سن عام ونصف على الأقل قبل إدخال البصل لغذائه.

مواضيع متعلقة

هل البصل مفيد للطفل الرضيع في علاج الزكام؟

قد لا يكون تقطيع البصل النئ ووضعه في غرفة الطفل خياراً جمالياً جيداً، خاصة بالنسبة إلى الرائحة، ولكنه يمكن أن يساعد في كسر الاحتقان عندما يصاب الأطفال بالبرد، ويتم ذلك عن طريق تقطيع البصل ووضعه على طبق بجانب السرير.

يقول طبيب الأطفال لورين فيدر، الحاصل على دكتوراه في الطب ومؤلف كتاب “رعاية الطفل الطبيعية” أن التقليد القديم لوضع البصل بالغرفة أمر جيد لعلاج لانسداد الأنف، حيث أن محتوى الكبريت في البصل يستخلص المخاط والسوائل، فإذا كان طفلك يعاني من انسداد الأنف، فيمكن تخفيف ذلك بهذه الطريقة، ولكن يجب التأكد من أنه لا يعاني من حساسية البصل، ولا تتوقف الفوائد عند هذا الحد بل إن فوائد البصل للأطفال التي لا تعلمها لا تنتهي.

اقرأ أيضاً: فوائد البصل للبرد وفوائد وضع البصل أسفل القدم.

نصائح لتقديم البصل للطفل الرضيع

  • يعد البصل والكراث هما الأفضل عندما نفكر في الفوائد الصحية، لكن الأطفال لديهم ألسنة حساسة، لذلك من الأفضل اختيار الأصناف الأكثر حلاوة في الطعم.
  • تأكدي من اختيار البصل والورق الجاف من الخارج وليس ليناً أو ناعماً، في المنزل يمكنك تخزينه في سلة معلقة بحيث يمكن للهواء أن يصله حتى لا يفسد.
  • أثناء تحضير البصل لطفلك، تذكري دائمًا أن الأجزاء السليمة والجيدة من البصلة موجودة في طبقاتها الخارجية، لذا تخلصي من جلد الورق وليس الطبقات القليلة الأولى من البصلة.
  • من الطرق الجيدة لتقديم البصل في طعام الطفل، طهو البصلة على نار خفيفة مع بعض من زيت الزيتون حتى تصبح ذهبية وناعمة، أو تقطيعها وشويها، وتقديمها مفرومة مع الأرز والخضروات للطفل، كما يمكن استخدام البصل كمخزون للشوربات والأطعمة الأخرى لغذاء الطفل.

والآن أعزائي القراء، بعد أن أجبنا على تساؤل، هل البصل مفيد للطفل الرضيع وتحدثنا عن القيم الغذائية له والنصائح الهامة عند تقديمه للرضع، إذا كانت لديكم استفسارات أخرى، يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.webmd.com/parenting/baby/features/natural-remedies#1 https://parenting.firstcry.com/articles/onion-for-babies-when-and-how-to-introduce/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *