هل التوقف عن العادة يعالج ضعف الانتصاب ؟ إليك الإجابة

ضعف الانتصاب هو من أبرز المشكلات التي تخص الصحة الجنسية، وله العديد من الأسباب التي تحدثنا عنها في مقالات سابقة، ولكن هل هناك علاقة بين العادة السرية تحديداً وتلك المشكلة؟ كما أن هناك تساؤل يطرحه الكثير من الأشخاص، وهو هل التوقف عن العادة يعالج ضعف الانتصاب ؟ سنتحدث عن ذلك الموضوع في هذا المقال أعزائي القراء، فتابعوا معنا.

العادة السرية وضعف الانتصاب

تعبر الحالة التي لا يتمكن عندها الرجل من حدوث الانتصاب أو الحفاظ عليه لفترة كافية عن ضعف الانتصاب، وتُعرف أيضاً بالضعف الجنسي، وهي من الحالات الشائعة على اختلاف الأسباب والفئات العمرية.

ADVERTISEMENT

يعتقد بعض الأشخاص أن ممارسة العادة السرية تسبب ضعف الانتصاب، وتتضارب الآراء بشكل عام في تلك النقطة، ولكن يبدو أن للدراسات والأبحاث العلمية رأي آخر.

هل ممارسة العادة السرية تسبب ضعف الانتصاب؟

يقول الأطباء أن الاستمناء نشاط طبيعي ولا يؤثر على جودة أو تكرار الانتصاب، وتظهر الأبحاث أن العادة السرية شائعة في جميع الأعمار، وأفادت أن ما يقرب من 74 في المئة من الذكور يقوموا بهذا النشاط، مقارنة مع 48.1 في المئة فقط من الإناث.

ولكن قد لا يتمكن الشخص من الانتصاب بعد وقت قصير من ممارسة العادة السرية، وتسمى هذه الفترة فترة حرارية الذكور وليس هو نفس ضعف الانتصاب المعروف، فترة حرارية الذكور هي وقت التعافي قبل أن يتمكن الرجل من الانتصاب مرة أخرى بعد القذف.

هل التوقف عن العادة يعالج ضعف الانتصاب ؟

إن علاج هذه المشكلة يتوقف بالدرجة الأولى على سبب حدوثها، ورغم أنه توجد العديد من الأضرار والآثار الجانبية الأخرى التي قد تسببها العادة السرية، إلا أنه لم يثبت حت الآن أن التوقف عنها يعالج ضعف الانتصاب بشكل مباشر، وإنما يمكن أن يساعد في علاج حالات أخرى قد تتسبب في تحسين مشكلة ضعف الانتصاب.

ADVERTISEMENT

ماذا تقول الأبحاث؟

يقول الباحثون أن العادة السرية نفسها لا تسبب الضعف الجنسي، ومع ذلك، فإن صعوبة الحصول على الانتصاب والحفاظ عليه إما أثناء ممارسة الجنس أو أثناء ممارسة العادة السرية قد يكون علامة على حالات أخرى.

العمر هو أهم مؤشر للضعف الجنسي، حيث أن ضعف الانتصاب شائع لدى الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 40 عامًا، مع إصابة حوالي 40 بالمائة منهم به بدرجة ما.

تزداد معدلات الضعف الجنسي الكامل أو عدم القدرة على الانتصاب من 5 في المائة بين الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 40، إلى 15 في المائة في سن 70، كما أن عوامل الخطر الأخرى للضعف الجنسي تتضمن:

  • داء السكري.
  • زيادة الوزن.
  • مرض القلب.
  • أعراض المسالك البولية المنخفضة (مشاكل المثانة، البروستاتا، أو مجرى البول).
  • استخدام الكحول والسجائر.

كيف يمكن علاج ضعف الانتصاب؟

قد يصف لك الطبيب دواء للمساعدة في إدارة أعراض هذه المشكلة، وقد تحتاج إلى تجربة العديد من الأدوية قبل العثور على دواء فعال، هذه الأدوية يمكن أن يكون لها آثار جانبية، إذا لاحظت أي آثار جانبية غير عادية، فتحدث إلى طبيبك لكي يصف لك علاج مختلف أكثر ملاءمة لك.

ADVERTISEMENT

على سبيل المثال، الأدوية التالية تحفز تدفق الدم إلى القضيب للمساعدة في علاج ضعف الانتصاب:

نصائح مهمة لعلاج ضعف الانتصاب

قد تمنع عادات نمط الحياة الصحية الإصابة بالضعف الجنسي، وفي بعض الحالات تعالجه تماماً إن لم تكن هناك حالة مرضية هي السبب، لذا من المهم اتباع النصائح الآتية:

  • قم بعمل تمارين رياضية بانتظام.
  • اتبع نظام غذائي صحي متوازن.
  • احرص على عدم ارتفاع ضغط دمك.
  • حافظ على وزنك صحي ومستقر.
  • قلل نسبة التوتر والضغط النفسي بقدر الإمكان.
  • تجنب الكحول والسجائر.

غالبًا ما يكون الضعف الجنسي مرتبطًا بمشاكل تدفق الدم لديك، لذا فإن الحفاظ على صحة الأوعية الدموية من خلال ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي صحي قد يساعد في تقليل خطر الإصابة بالضعف الجنسي.

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفتم على إجابة تساؤل هل التوقف عن العادة يعالج ضعف الانتصاب أم لا، والعلاقة بين ضعف الانتصاب والعادة السرية، إذا كان لديكم أي استفسارات أخرى، يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد