هل فعلاً يولد جميع الأطفال بعيون زرقاء ؟

هل فعلاً يولد جميع الأطفال بعيون زرقاء

تنتشر الكثير من الاعتقادات و المعلومات التي يرثها الأجيال من الجدات والأمهات، فهناك اعتقاد سائد بأن جميع الأطفال يولدون بعيون زرقاء، و لكن .. هل هذا الاعتقاد صحيحاً ؟ .. و هل فعلاً يولد جميع الأطفال بعيون زرقاء ؟ .. هذا ما ستعرفونه من خلال هذا المقال.

هل فعلاً يولد جميع الأطفال بعيون زرقاء ؟

إن الميلانين عبارة عن بروتين وهذا البروتين يتم تشفيره في الجينات، لذلك فإن قزحية ( حدقة ) العين التي تحتوي على نسبة عالية من الميلانين تظهر باللون الأسود أو البني، أما وجود الميلانين بنسبة أقل يؤدي إلى ظهور العيون باللون الأخضر أو الرمادي أو البني الفاتح، و لذلك فإن احتواء العين على نسبة قليلة من الميلانين يجعل العين تظهر باللون الأزرق أو الرمادي الفاتح.

أما في حالة إصابة الأشخاص بالمهق ( حالة وراثية تتميز باضطراب و غياب تام أو جزئي للصبغات وينتج عنه خلل في إنتاج الميلانين  في الجلد و البشرة والعيون و الشعر) ، وبالتالي لا يوجد لدى هؤلاء الأشخاص صبغة ميلانين في قزحية ( حدقة ) العين و قد يؤدي ذلك إلى ظهور العينين باللون الأزرق نتيجة انعكاس الضوء على الأوعية الدموية في الجزء الخلفي من العين.

اقرأ أيضاً : مراحل تطور الطفل خلال 24 شهر من بداية حياته

لذلك فإن الأطفال الأمريكين ذو الأصول الأفريقية أو الآسيوية أو اللاتينية يولدون بعيون داكنة وهذا يرجع بسبب أن الأصول البشرية غير البيضاء يتمتعون بكمية أكبر من صبغات الشعر والبشرة والعين وهي تتوافر بكثرة لدى أصحاب البشرة الداكنة.

مواضيع متعلقة

متى يثبت لون عين الطفل ؟

وفي العام الأول للطفل يزداد إفراز الميلانين مما يجعل لون العينين يصبح أغمق و في الأغلب يثبت لون العين في الشهر السادس وقد يثبت لونهما عند بلوغ الطفل عمر السنتين، و لكن توجد عوامل كثيرة تؤثر على لون العينين و منها عوامل بيئية أو تناول بعض الأدوية.

كما أن الأطفال الذين يولدون بعيون لونها أزرق أو رمادي قد يتغير لونها مع الوقت و ذلك بسبب أنهم لم يمكنوا من الحصول على نسبة الميلانين التي كان يجب أن يحصلوا عليها، لذلك فإذا كانت عين الطفل لونها فاتح فهذا ليس بالضرورة يعني أنها ستبقى على هذا اللون فقد تتغير وتصبح لونها أخضر أو بني أو عسلي.

لذلك فإنه ليس كل الأطفال يولدون بعيون زرقاء لأن ذلك يعتمد على معدل صبغة الميلانين في الجسم و على جينات الأم و الأب.

اقرأ أيضاً :

المصادر
https://www.pregnancymagazine.com/pregnancy/pregnancy-health/is-it-true-that-all-babies-are-born-with-blue-eyes

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *