كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

هل نقص فيتامين د يؤثر على الحمل

هل نقص فيتامين د يؤثر على الحمل

تتسائل بعض النساء الحوامل هل نقص فيتامين د يؤثر على الحمل ؟ حيث أن فيتامين د من الفيتامينات المهمة لصحة الأم والجنين أثناء الحمل لذلك سنتعرف سوياً عزيزتي القارئة في هذا المقال على كل ما يخص علاقة فيتامين د بالحمل، وكيف يمكننا الحصول على الكمية التي يحتاجها الجسم من فيتامين د خلال الحمل.

Advertisement

الكمية الموصى بها من فيتامين د

بالرغم من أن بعض النساء يعتمدن على فيتامين ما قبل الولادة للحصول على احتياجتهن من العناصر والفيتامينات المهمة، إلا أن النسب الخاصة بفيتامين د، قد لا تكون كافية بالشكل المطلوب للحامل.

كما أنه قد تحتلف الجرعات المناسبة للحامل حسب عدة عوامل، لذلك يجب استشارة الطبيب حول مدى احتياجك لفيتامين د ومقدار الجرعات، لكن في العموم تخطي 4000 وحدة دولية من فيتامين د في اليوم، يمكن أن يسبب العديد من الآثار الجانبية منها الغثيان ومشاكل الكلى أو القلب.

هل نقص فيتامين د يؤثر على الحمل ؟

فيتامين د عنصر مهم جدا أثناء فترة الحمل، فهو يلعب أدوار مختلفة لدعم صحة الأم والجنين، فبجانب دوره في تعزيز صحة العظام، يتسبب نقص فيتامين د في زيادة فرص الإصابة بتسمم الحمل، بل والإصابة بسكر الحمل، أو حتى التعرض للولادة المبكرة.

ليس ذلك فحسب بالإضافة إلى ما سبق، يمكن أن يتسبب نقص الفيتامين في بعض المشاكل الصحية التي قد تصيب الجنين، ومنها نقص الوزن بالإضافة إلى بعض الأمراض التي قد تصيبه مثل الربو، وذلك حسب بعض الدراسات.

معلومات تهمك: هذه هي مراحل الحمل بالتفصيل والمشاكل التي قد تواجهك.

فوائد فيتامين د للجسم

يمكن أن نتعرف على فوائد فيتامين د للجسم بشكل عام، ومن أهمها:

Advertisement
  • دعم صحة الجسم والمناعة ضد الأمراض المختلفة.
  • تعزيز صحة العظام من خلال المساعدة في امتصاص الكالسيوم والفوسفور.

بعض الدراسات أيضا أن نقص فيتامين د عن المستوى المطلوب، قد يكون له علاقة بزيادة فرص الإصابة ببعض الأمراض مثل أمراض القلب ، والأمراض التي تصيب المناعة أو بعض أنواع السرطان.

ما الذي يسبب نقص فيتامين د؟

هناك بعض الأسباب والعوامل التي قد تعزز من نقص فيتامين د، ومنها التعرض المحدود للشمس، أو امتلاك بشرة داكنة أو العيش في مكان أو منطقة باردة، بالإضافة إلى عدم تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د.

عوامل تصعب امتصاص فيتامين د

  • العمر، حيث تعتبر الفئات الأكبر سنا أقل عرضة لامتصاص الفيتامين.
  • التلوث والسمنة لهما دور أيضا في التأثير على عملية امتصاص فيتامين د.
  • وجود مشاكل في الكلى تمنع تحويل فيتامين د إلى شكله النشط.

كيف يمكن الحصول على فيتامين د؟

إذا من المؤكد أن ترغبين الآن في معرفة أهم مصادر فيتامين د وكيف يمكن الحصول عليها، هناك مصادر طبيعية كالشمس وبعض أنواع الأطعمة بالإضافة إلى المكملات التي يمكن أن يحددها الطبيب

الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د

  • الأسماك الدهنية ومنها السلمون.
  • صفار البيض والمشروم.
  • زيت كبد سمك الحوت (القد).

هناك أيضا بعض الأطعمة الأخرى التي تحتوي على فيتامين د، مثل عصير البرتقال والحليب أو غيرها من المصادر المدعمة الأخرى التي يمكن استشارة الطبيب عنها.

معلومات تهمك: أهم الفيتامينات قبل الحمل والولادة.

الشمس

هناك أيضا الشمس وهي مصدر أساسي للحصول على فيتامين د، حيث يساعد التعرض بشكل مناسب للشمس (والذي يكون مدته غالبا 5-10 دقائق، نقوم فيها بكشف الذراعين والساقين أو بعض أجزاء الجسم الأخرى مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع)، لكن في العموم يجب أن يكون باستشارة الطبيب لتحديد الوقت والطريقة المناسبة حسب البلد ومكان الإقامة.

Advertisement

مكملات فيتامين د

هي واحدة من المصادر البديلة التي يلجأ إليها الأشخاص الذين يصعب عليها الحصول على الكمية الكافية من فيتامين د من خلال مصادره الطبيعية، وتختلف الجرعات بالطبع حسب العمر والحالة، لذلك يجب استشارة الطبيب.

وفي النهاية عزيزتي الأم، حرصا على سلامتك وسلامة الجنين، ننصحك بالمتابعة مع الطبيب أول بأول، والاهتمام باتباع أسلوب حياة صحي خلال الحمل، حتى تكون فترة الحمل سهلة وبدون مشاكل، وعموما يمكنك الحصول على مزيد من النصائح المفيدة لك خلال الحمل من خلال مقال كيف تعتني الأم الحامل بنفسها؟

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع