كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

هل نقص ماء الجنين خطر

هل نقص ماء الجنين خطر


نقص ماء الجنين أو ما يسمى السائل الأمينوسي هو حالة يكون فيها السائل الأمينوسي أقل من المتوقع في فترة الحمل، وأثناء الحمل يوفر السائل الأمينوسي حماية للطفل من الصدمات الخارجية وتتيح له مجالاً للنمو والحركة، ويمنع السائل الأمينوسي أيضاً ضغط الحبل السري بين الطفل وجدار الرحم، تعرفي على إجابة سؤال هل نقص ماء الجنين خطر من خلال هذا المقال.

Advertisement

هل نقص ماء الجنين خطر ؟

يعتبر السائل الأمينوسي أو ماء الجنين جزء مهم جداً من تطور الجنين فهو السائل الذي يحيط بالطفل أثناء نموه داخل الرحم وفائدته:

  • يحافظ على درجة حرارة الطفل.
  • يمتص الصدمات بدل من الطفل فبدونه يمكن لأي صدمة او حادثه تصيب الأم أن تتسب بالإجهاض.
  • يساعد أجزاء جسم الطفل على التطور بشكل طبيعي.
  • يسمح للطفل بالتحرك.
  • يساعد أيضاً على تحرك الحبل السري بحرية.

وبعد أن تعرفتِ على إجابة سؤال هل نقص ماء الجنين خطر تعرفي أيضاً على أسباب نقص ماء الجنين.

أسباب نقص ماء الجنين

  • عيوب خلقية فإذا كان الطفل يعاني من مشاكل جسدية خاصة في الكليتين فقد لا يستطيع اخراج ما يكفي من البول مما يؤدي إلى انخفاض السائل الأمينوسي.
  • قد تتسبب بعض الأدوية بانخفاض السائل الأمينوسي وخاصة تلك المستخدمة لعلاج ارتفاع ضغط الدم.
  • انفصال المشيمة عن جدار الرحم.
  • بعض المشاكل الصحية التي تصيب الأم مثل: داء السكري، زيادة الوزن، تسمم الحمل، الجفاف، ارتفاع ضغط الدم.
  • يبدأ السائل الأمينوسي بالنقص بعد 36 أسبوعاً من الحمل ومن المحتمل جداً أن ينخفض ​​بعد 42 أسبوعاً من الحمل استعداداً لقدوم الطفل.
  • تمزق الكيس الأمينوسي قبل بدأ عملية الولادة.

وبعد أن تعرفتِ على إجابة سؤال هل نقص ماء الجنين خطر وأسباب نقص ماء الجنين تعرفي أيضاً على كيفية معرفة نقص ماء الجنين.

Advertisement

كيفية معرفة نقص ماء الجنين؟

لمعرفة هل يوجد نقص في ماء الجنين يتطلب ذلك زيارة الطبيب لاستخدام الموجات فوق الصوتية لقياس ما إذا كان هناك ما يكفي من السوائل حول الجنين أم لا، وسيقوم الطبيب بفحص الرحم ومستوي السائل الأمينوسي والمستوى الطبيعي هو 2 إلى 8 سنتيمترات، والعثور على أقل من 2 سم يشير إلى انخفاض السائل الأمنيوسي في هذه المرحلة، وبعد 24 أسبوعاً من الحمل تُعرف الطريقة الأكثر شيوعاً لقياس السائل الأمنيوسي بأسم AFI أو مؤشر السائل الأمنيوسي.

كيفية معالجة نقص ماء الجنين؟

  • نظراً لأن انحفاض السائل الأمينوسي قد يكون ناتج عن حالات مرضية مثل ارتفاع ضغط الدم أو السكري فإن علاج هذه الحالات قد يحسن مستوياته.
  • شرب الكثير من السوائل ففي فترة الحمل يؤدي شرب الكثير من الماء إلى إحداث تغيير كبير في صحة الجسم ورطوبتة، ووفقاً لدراسة أُجريت فالماء مفيد لزيادة مستويات السائل الأمنيوسي لدى النساء بين 37 و 41 أسبوعاً من الحمل.
  • حقن محلول ملحي عن طريق إبرة رفيعة يتم إدخالها مباشرة في الكيس الأمنيوسي من خلال البطن، يمكن أن يساعد هذا الطفل على الحفاظ على حركته ومعدل ضربات القلب طوال الولادة مما قد يساعد أيضاً في تقليل فرص الولادة القيصرية.
  • قد يوصي الطبيب بالسوائل الوريدية وقد يكون ذلك مفيد بشكل خاص إذا كانت المرأة تعاني من الجفاف بسبب الغثيان أو القيء أو إذا كان الجسم بحاجة إلى ترطيب وبالتالي هذا يؤدي إلى زيادة السائل الأمنيوسي بسرعة أكبر.

الآن عزيزتي القارئة وبعد أن تعرفتِ على هل نقص ماء الجنين خطر وأسباب نقصه وعلاجه، فيجب عليكي إذا أحسست بتسرب الماء من المهبل سرعة التوجه للطبيب لعدم زيادة المشكلة، وإذا كانت لديكِ أي استفسارات يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

حاسبة الحمل وموعد الولادة

Advertisement

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.mayoclinic.org/healthy-lifestyle/pregnancy-week-by-week/expert-answers/low-amniotic-fluid/faq-20057964 https://www.healthline.com/health/pregnancy/how-to-increase-amniotic-fluid