هل يحلم الأطفال الرضع ؟

بماذا يحلم الأطفال الرضع

عندما نشاهد طفل نائم نراه يحمل كل معاني الهدوء والبراءة أثناء نومه، فالأطفال عادةً يكون نومهم هادئ فهم لا يفكرون في شيء، و لا يخطر ببالهم ما يجعلهم يعانون من الأرق مثل الكبار، و لكن .. هل يحلم الأطفال الرضع أم لا؟ .. هذا ما ستعرفونه من خلال المقال التالي.

هل يحلم الأطفال الرضع ؟

الكثير منا يعتقد أن نوم الأطفال ملئ بالأحلام، و لكن يقول علماء الأعصاب أن الأطفال في السنوات الأولى من عمرهم لا يحلمون و هم نائمون، و لكن .. لماذا لا يحلم الأطفال في هذا العمر ؟

منذ الولادة و يدخل الأطفال في نوم حركة العين السريعة التي يحلم فيها الكبار و يقضون نصف وقت نومهم في هذه المرحلة، و ذلك يعني أن الأطفال إن كانوا يحلمون فسيقضون 8 ساعات فقط و هم يحلمون.

أطباء الأطفال وحديثي ولادة

كما يعتقد العلماء أن نوم حركة العين السريعة له دور مختلف لدى الأطفال حديثي الولادة و الأطفال الرضع، حيث حيث يسمح لدماغ الأطفال ببناء المسارات لتصبح متكاملة، و بعد ذلك يساعدهم على تطور اللغة لديهم، حيث أنه في هذا العمر لا يمتلكون الأطفال مساحة في الدماغ، و لا يكون لديهم القدرة على التخيل أو الحلم أو تخيل أنفسهم كأبطال.

اقرأ أيضاً : الاحلام ما بين الحقيقة و الخيال .. و ما هي أهميتها ؟

كما يعتقد علماء الأعصاب أن الحلم عبارة عن عملية إدراكية معرفية تنشأ في مرحلة الطفولة المبكرة، و ذلك حين يصبح لدى الأطفال القدرة على التخيل بل و تخيل بعض الأشياء بصرياً، كما يقولون أن أحلام الأطفال في سن 4 أو 5 سنوات تكون أحلام هادئة و ساكنة مع وجود عاطفة قليلة وتكون بلا شخصيات تتحرك أو تقوم بعمل شيء ما و لا يوجد أيضاً ذكريات.

و يبدأ الأطفال في إدراك الأحلام عند بلوغهم سن 7 أو 8 سنوات و ذلك عندما يتطور لديهم الفهم الواضح لهويتهم، كما يعتقد العلماء بأن الوعي الذاتي من العوامل الهامة لإدخال الذات في الأحلام، و قد توصل علماء الأعصاب إلى أن المواليد و الأطفال الرضع لا يحلمون بهذا العمر.

اقرأ أيضاً :

المصادر
http://www.livescience.com/33702-babies-dream-sleep.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *