وداعاً لمشكلة التعرق.. بمعرفتك تلك النصائح والأسرار

4 مليون غدة عرقية بالجسم تفرز لترات من العرق يومياً ، مما قد يسبب مشكلة التعرق المفرط لدى البعض . هناك العديد من مزيلات رائحة العرق و التي تغطي فقط رائحة العرق ، على الجانب الآخر هناك مضادات التعرق و التي تعتبر الحل الأمثل لمشكلة التعرق ، و لكن اختيار المنتج المناسب يعتمد على المواد المكونة له و مدى فاعليتها ، و كم سيستمر مفعولها عند الاستخدام .

المحتوى

أساسيات استخدام مضادات التعرق بفاعلية:

– يتواجد مضاد التعرق في عدة صور منها : البخاخ ، و البلية الدوارة .

– تأكد من جفاف تحت الإبط قبل وضع مضاد التعرق حتى يتمكن من العمل على المسام و يغلق قنوات الغدد العرقية .

– إذا كانت منطقة تحت الإبط رطبة ، بعد الاستحمام مثلاً ، فإن مضاد التعرض يمتزج بالماء و يتساقط بعيداً عن  الجلد بدلاً من عمله على الغدد العرقية .

– بعض مضادات التعرق يفضل استخدامها قبل النوم ، نظراً لجفاف منطقة تحت الإبط ، مما يسمح له بفترة 8 ساعات خالية من التعرق كافية لعمل المكونات الفعالة لمضادات التعرق .

مواضيع متعلقة

ما هي مكونات مضاد التعرق ؟

أما مضاد التعرق و مكوناته يخضع دائماً للرقابة المباشرة و يجب على الشركات المصنعة التأكد من سلامة المكونات و صلاحيتها للاستخدام.  كما يجب كتابة المكونات و مدى أمانها و فاعليتها على المنتج .

و هذه هي المكونات الأساسية لمضاد التعرق التي تحتاجها لتتمتع بيوم رائع خالي من التعرق .

-أملاح الألومنيوم  Aluminium salts :

 كلوريد الألومنيوم يوجد في أكثر المنتجات قوة و كفاءة . حيث يعمل كلوريد الألومنيوم على غلق قنوات الغدد العرقية، مما يقلل من إفراز العرق و رطوبة الجلد بشكل مؤقت. و كلما ازداد تركيز كلوريد الألومنيوم زادت كفاءة مضاد التعرق . يتم وضعه ليلاً قبل النوم ، و يشطف بالماء صباحاً .

إذا تم استخدامه على الوجه يجب تجنب منطقة العين ، و على الرجال تجنب الحلاقة 24 ساعة قبل و بعد وضعه .

و عكس ما هو منتشر من إشاعات ، أكد مركز أبحاث السرطان بريطانية أنه منتج آمن و لا يسبب السرطان .

-البارابين  Parabens:

نوع من المواد الحافظة يتم إضافتها على مستحضرات التجميل كوقاية من البكتيريا . و لكن معظم مضادات التعرق الحديثة خالية من البارابين .

إذا كنت تفضل تجنب هذه المادة تجنب المنتجات التي تحتوي مكوناتها على مقطع “parabens” في نهايتها .

هناك دراسة أجريت في بريطانيا تبرئ البارابين الموجود في مضادات التعرق من التسبب في سرطان الثدي عند امتصاص الجلد له .

العطور:

تستخدم غالباً في تركيب مضاد التعرق لتطمس رائحة العرق ، كما يسبب العطر إحساس نفسي رائع بالنظافة و الجمال . و رائحة مضاد التعرق هي أول ما يبحث عنه الفرد عند شراء مضاد التعرق ، لذا يجب أن تكون الرائحة جذابة . و لكن إذا كنت تعاني من حساسية الجلد يفضل اختيار مضاد تعرق خالي من العطور .

-زيت مرطب :

بدون إضافة نوع من المرطبات كالجليسرين أو الزيوت الطبيعية كزيت عباد الشمس ، يكون المنتج جاف و قاسي ، لا يمكنه الانتشار بسهولة على الجلد .كما يساعد هذا الزيت المرطب مضاد التعرق من التساقط بمجرد أن يجف ، مما يساعد على بقائه لمدة أطول .

-الكحول :

مركبات الألومنيوم ، و المكونات الأخرى غالباً ما يتم إذابتها في الكحول ، حيث يجف الكحول سريعاً و يعطي شعور بالبرودة عند وضعه على الجسم .

بولى ايثيلين جليكول دايستراس :

يوجد في العديد من مستحضرات التجميل ، و منها مضاد التعرق ، و مهمة هذا المركب الأساسية جعل إزالة مضاد التعرق أسهل عند شطفه بالماء عند نهاية اليوم .

مواد الدفع :

يحتاج البخاخ إلى بعض المواد التي تعمل على دفع و رش مزيج المكونات للخارج ، لذا يتم إضافة البيوتان أو الايزوبيوتان أو البروبان.

وأخيراً تذكر أن الأمر يستحق انتباهك ؛ فتخلصك من مشكلة التعرق و شعورك الدائم بالجفاف و النظافة يزيد من نشاطك و حيويتك و ثقتك بذاتك ، لذا احرص دائماً على اقتناء المنتج المناسب لك.

اخترنا لك أيضاً :

 

    إعداد: د.الشيماء تاج الدين
فريق كل يوم معلومة طبيــــة 
اقرأ المزيد في قسم الصحة العامة

المصادر
http://www.webmd.boots.com/skin-problems-and-treatments/sweating-12/antiperspirant-ingredients

25 تعليق على “وداعاً لمشكلة التعرق.. بمعرفتك تلك النصائح والأسرار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *