السلام عليكم ، زوجي يعاني من مرض نادر اسمه Fibrose rétropéritonéale rénale ، تليف الصفاق الكلوي منذ حوالي 10 سنوات و قد أجرى عدة عمليات في بريطانيا لكنه لا يزال لحد الساعه يتألم ، يأخذ دواء ريتوكسيماب في حالة الوجع العادية لكن عندما يكون الألم غير محتمل ياخذ 30 مغ مورفين للتخفيف من حدته و هذا تحت اشراف الاطباء ، نصحه الاطباء بأخذ جرعة من دواء ريتوكسيماب على 8 مراحل و بالفعل كانت الحصة الاولى بالامس مدتها 6 ساعات لكن الامر كان صعبا عليه و لحد الساعة لا يزال يعاني من اعراض هذه الجرعة ، هل لهذا المرض علاج ؟ هل لهذه الجرعات الكيماوية نفع ؟ هل صح هذه الادوية تسبب تشوها للأجنة في فترة الحمل؟

  1. اهلا بك في قسم الاستشارات…
    لا يمكننا تحديد ما إذا كانت هذه الادوية سوف تؤدي للشفاء الكامل فذلك يعتمد على مدي تطور المرض لديه ،وهل تسبب بمضاعفات للكلى أم لا ،أما بالنسبة للادوية التي يتم تناولها لهذه الحالة فهي بالفعل قد تؤثر على الحيوانات المنوية وبالتالي قد تؤدي لتشوه للاجنة لذلك يجب عليك استشارة الطبيب واخباره بأنك تريدين الحمل بحيث يحدد ما إذا هناك جرعات أوبدائل أكثر امناً.
    مع تنمياتنا لك ولزوجك بالصحة والعافية