ابلغ من العمر 27 عاما متزوج من عام هل حبس البول او حبس منى الرجل من الانزال فيه ضرر على القضيب او على المثانة او ضرر على مجرى البول او البروستاتا وما هو هذا الضرر وكيفية علاجه وسبل الوقاية منه // وشكرا

ستوري

  • الصداع
  • فوائد الذرة الصحية
  • اضرار المشروبات الغازية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  • المسالك البولية
  1. مرحبا أخي الفاضل ,

    مشكلة حبس البول غالبا تكون نتيجة لحدوث إلتهاب في مجرى البول , ومن الممكن أن تؤدي لإحتقان البروستاتا .

    تعد البكتيريا هي المسبب الرئيسي لعدوى الجهاز البولي, وبخاصة بكتيريا الإي كولاي أو البكتيريا القولونية E.coli .
    كما أن هناك عددا من الفطريات كالكانديدا candida , والكريبتوكوككس Cryptococcus spp.
    الطفيليات كالتريكوموناس trichomonas , أو الشيستوسوما shistosoma .
    أنواع أخرى من البكتيريا .

    عوامل خطر عدوى الجهاز البولي تشمل :

    وجود أي عامل يعوق تدفق البول في مجراه الطبيعي, كتضخم حجم البروستاتا , أو أيا من العيوب الخلقية في تكوين مجرى البول , أيضا الإلتهابات , وحصوات الكلة , ووجود ضيق بالإحليل .
    الأفراد اللذين يخضعون لإجراء عمليات جراحية , يحتاجون لتركيب قساطر بولية , واللتي بدورها تعد عاملا من عوامل الخطورة للإصابة بعدوى الجهاز البولي.
    ممارسة الجماع , واستخدام الأوقية المختلفة للنساء , أو الرجال , حيث تتمكن البكتيريا من العودة للجهاز البولي مقاومة تدفق البول في مساره الطبيعي , فتصل بذلك للكليتين , والمثانة ؛ محدثة عدوى الجهاز البولي.
    وجود جراثيم أو بكتيريا بالدم , مما يطلق على هذا النوع من العدوى , العدوى عن طريق الدم.
    قد يعتبر البعض الحمل بحد ذاته عاملا من عوامل الخطورة أيضا.
    الأفراد ذوو المناعة الضعيفة , كالمصابين بالإيدز , أو السكر , أو من يتم علاجهم بأدوية مثبطة للمناعة .

    ننصحك بالذهاب للفحص العيادي لدى طبيب مسالك بوليه وذلك لتشخيص المرض من خلال :

    أخذ تاريخ مرضي جيد من المريض, كما يجب فحص المريض .
    ثم القيام بعدة تحاليل منها:
    أخذ عينة بول ( منتصف السريان ), في حالة عدم القدرة على أخذ العينة مباشرة , يمكن اخذها باستخدام قسطرة بولية , ومن ثم تحليلها للتعرف على الميكروب الموجود.
    تحليل دم
    إجراء أشعة مقطعية للتعرف على مكان الإلتهاب وحدوث مضاعفات من عدمه.

    علاج عدوى الجهاز البولي تشمل :

    مضادات حيوية :
    – يتم العلاج باستخدام مضادات حيوية , تعطى قبل انتظار نتائج التحليل , للقضاء على الميكروب .
    – يمكن تبديلها بعد التعرف على الميكروب بعد ظهور نتائج التحليل.
    – يمكن أن تعطى بالحقن وريديا , في حالات الإصابة الشديدة بالعدوى , ويمكن أن تعطى عن طريق الفم .
    – يمكن أن يستخدم أكثر من مضاد حيوي , خاصة إذا كانت البكتيريا المسببة للعدوى هي نفسها البكتيريا المسببة للأمراض اللتي تنتقل عن طريق الجنس .
    من أمثلة المضادات الحيوية :
    سيبروفلوكساسيلين ciprofluxacillin واللذي لا يستخدم مع الحوامل أو الأطفال
    يمكن استخدام البنسيلين, أو الكيفالوسبورين penicillin, cephalosporin
    هناك أنواع خاصة مضادة للفطريات أو الطفيليات .

    اليك بعض النصائح لجنب تكرار هذا الالم :

    يمكن اتباع عددا من التعليمات للتقليل من فرصة الإصابة بهذه العدوى :
    الحفاظ على عادات صحية جيدة , المسح بعد التبول .
    الاغتسال قبل الجماع , وينصح بالتبول بعد الجماع ؛ للتقليل من فرصة دخول البكتيريا مجرى الجهاز البولي.
    ينصح باستخدام ملابس داخلية تمتص العرق, وإلا أصبحت بيئة مناسبة لنمو الميكروبات.
    كما ينصح بشرب كمية وافرة من المياة , للمساعدة على إدرار البول , وتخفيفه, ومن ثم تقليل فرصة تراكم البكتيريا وحدوث العدوى.

    تمنياتنا بالشفاء العاجل .