ابني يبلغ من العمر 4 سنوات وثمانية شهور، منذ حوالي 8 أشهر أو اكثر قليلاً بدأت مشكلته في النطق، مثلا يقول ليش ليش ليش اكلت كذا؟ ثم اصبحت بعض الكلمات يلفظها مع مد مثلا وييييييين كذا؟ علماً بأنه اذا قرأ قران لا مثلا لا يتأتئ، لكن تظهر هذه المشكلة في 50% من كلامه هل يجب أن اعرضه على طبيب أو اخصائي نطق؟

  1. مرحبا بكي في قسم الاستشارات ………

    لا بأس من مراجعة اخصائي تخاطب من اجل التقييم المباشر و المساعدة في وضع خطة علاج .

    = يقسم العلماء اضطراب التخاطب اللفظى الى 3 أنواع :
    1 – لعثمة التطور و النمو :
    يمثل تطور مهارات التخاطب جزء اساسى من مراحل نمو الاطفال , و قد يصاب الطفل فى هذه المرحلة باللعثمة نظراً لأن مهارات التواصل و التعامل لدى الطفل تكون سابقة لأكتمال مهارات اللغة , مما يدفع الطفل لمحاولة البحث عن كلمات و ألفاظ تعبر عن رغباته . و هذا النوع من اللعثمة غالباً ما يختفى بمجرد اكتمال التطور اللغوى للطفل .

    2 – لعثمة عصبية :
    كما سبق ان ذكرنا ان التخاطب اللفظى يتطلب تناغم عضلى-عصبى عالى المستوى , لذلك فان اى خلل فى الاعصاب او نقل اشاراتها للمخ فيما يخص اجزاء المخ المختصة بالكلام يؤدى الى عجز المخ عن التنسيق السليم لخروج الأصوات بالترتيب و الفواصل الزمنية الصحيحة . غالباً ما يحدث هذا النوع بعد اصابات المخ و السكتات الدماغية .

    3 – لعثمة نفسية :
    هناك أنواع اخرى من اللعثمة يتم ارجاع سببها الى عوامل نفسية , و بينما كانت هذه الأنواع تعتبر فى وقت سابق هى اكثر الأنواع شيوعاً الا انها تعتبر نسبة قليلة حالياً . و يجب فى هذا ان نفرق بين ان يكون سبب اللعثمة نفسى و بين التأثيرات النفسية التى قد تسببها اللعثمة نتيجة مشاكل التواصل و الخجل الزائد و الخوف من مواجهة جمهور .

    هذا الامر قد يكون له خلفيات نفسية خاصة بتعرضك لضغوط شديدة مؤخراً فيما يخص العمل او الدراسة و ما الى ذلك .

    كما قد يكون مرتبط ببعض الحالات الصحية مثل زيادة افراز هرمون الغدة الدرقية و الذي يصاحبه نقص في الوزن رغم تناول الشخص لكميات كافية من الطعام بالاضافة للتوتر المستمر و العصبية الزائدة .

    تمنياتنا لابنك بالشفاء العاجل .