السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اريد ان اعرض مشكلتي مع اني سبق و ذهبت لاطباء انا كثيرة التعرض لالتهاب المثانة عمري ٢٦ وعندي ٣ اطفال بسبب اخر حمل تعرضت لاستسقاء بالكلية اليمنى و زال بعد ولادتي ولكن مازال هناك قليل منه في بعض الاحيان اخذ ادوية و البعض الاخر اكثر فقط من الماء و الاعشاب لا اريد تفاقم الموضوع و اريد الشفاء التام بإذن الله بما تنصحوني وجزاكم الله خيرا

  1. مرحبا بكي في قسم الإستشارات ……….

    التهاب المثانة مرض يتميز بالإلحاح البولي المزمن (الشعور بالحاجة إلى التبول على الفور) ،كثرة التبول ،وعادة ما يحدث ضغط فوق منطقة العانة , وهذه الحالة تختلف من شخص لآخر على حسب شدتها

    وضعت بعض المعايير التي تصف متلازمة المثانة المؤلمة وتشمل:
    آلم في منطقة فوق العانة.
    الشعور بإمتلاء المثانة .
    عدم وجود عدوى واضحة للجهاز البولى.
    زيادة التبول ليلاً ونهاراً .

    هناك بعض الأسباب التي من الممكن أن تؤدى لحدوث التهاب المثانة مثل :
    – انخفاض مستويات المواد الواقية في جدار المثانة والتي تتكون من مادة الميوسين وتعمل تلك المادة على الحفاظ على جدار المثانة من تأثير المواد الكيميائية الموجودة في الطعام والشراب وأي خلل في جدار المثانة يؤدي إلى حدوث التهاب بالمثانة .
    – انخفاض بروتينات وقائية أخرى قد تكون مسؤولة أيضا عن الأضرار التي لحقت بجدار المثانة.
    – البوتاسيوم موجود في تركيزات عالية في البول ولكنه ليس بسام للمثانة. ومع ذلك ،إذا تعطلت الأنسجة المبطنة داخل المثانة أوتسرب منها المياه بصورة غير طبيعية ،فان البوتاسيوم يمكنه اختراق أنسجة البطانة حيث أنها يمكن أن تسبب الضرر وتعزز الالتهابات.
    – زيادة تفعيل الأعصاب الحسية (فرط الحساسية العصبية) في جدار المثانة أيضا إلى المساهمة في الأعراض.

    الوقاية تعتمد على تعديل اسلوب الحياة عن طريق:
    التقليل من الأكلات الحارة والشوكولاته والكحول والأطعمه التي بها فيتامين “س” بعض المرضى يلاحظون زيادة الأعراض عند تناول الأغذية المحلاة بالسكر الصناعي.
    التقليل من التدخين.
    الرياضة.
    تدريب المثانة عن طريق إستخدام جدول محدد للتبول , والقيام بتمارين الإسترخاء.

    مع خالص تمنياتنا بالشفاء العاجل ان شاء الله .