ما هي اسباب التهتهة اللفظية حيث أعاني من التهتهة اللفظية وظهرت هذه المشكلة في سن متأخر حوالي ال25 عام وعندما كنت صغير لا أتذكر أنني كنت أعاني من هذه المشكلة أو كانت بسيطة ومع تقدم العمر تزداد المشكلة حتى تجعلني أشعر بالتوتر عندما أريد الكلام و هل هناك أي عقار يساعدني على التخلص من هذه المشكلة ؟

  1. كل يوم معلومة طبية
    فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحباً بك في قسم الاستشارات ،

    كيف نتحدث بدون لعثمة ؟

    بداية يجب أن نعلم أن الحديث هو أحد الوظائف المتقدمة التي يؤديها الإنسان بفضل التناسق العصبي الحركي بين كل من المخ، اللسان، الأحبال الصوتية، الحنجرة، عضلات الحنجرة صغيرة الحجم و كذلك بعض المكونات الدقيقة الأخرى.

    في بداية الحديث نأخذ شهيق لأدخال هواء داخل الرئة، ثم نبدأ في إصدار أول صوت عن طريق مرور الهواء بين الأحبال الصوتية المشدودة مصدراً نغمة، ثم يتوالى إصدار النغمات من الأحبال الصوتية بشكل متتابع لينتج عنها الكلمات و الجمل الطويلة التي نستعملها.

    تتجلى هنا أهمية الحروف في كل لغة حيث أن الحروف تمثل مجموعة تمرينات و حركات صغيرة لعضلات الأحبال الصوتية، تمرنها على إصدار النغمات المختلفة، و بتعلمنا جميع الحروف نصبح قادرين على إصدار جميع النغمات الصوتية التي نحتاجها لنطق الكلمات.

    كيف تتجنب التأتأة ؟
    توفير بيئة هادئة تتيح فرصة جيدة للحديث بهدوء.
    تخصيص وقت يومي للتفرغ لتمارين التخاطب .
    اللجوء لأخصائي تخاطب لعمل تمارين مساعدة .

    مع خالص تمنياتنا بالصحة .