أضف استشارتك
الرئيسية استشارات علاج الادمان اضرار مشاهدة الافلام الاباحية علي العلاقة الزوجية
الإستشارة رقم: 110435

مرحبا، أريد أن أستفسر بخصوص اضرار مشاهدة الافلام الاباحية علي العلاقة الزوجية ،أنا متزوجة زواج تقليدي منذ سنتين ونصف
كانت السنة الاولى رائعة برغم تعقيدات زوجي وفكره المنغلق
وبعد مجئ والدته الى المنزل ، فقد تغير كثيرا بسببه كنت أظن انها فترة وتمر المحنة، لكن الحال ساء، أصبح لا يحترمني ، يتلفظ بألفاظ بذيئة، يحاول أن يجرحني ويستفزني بأي شئ ،حاولت أن أتناقش معه ، لكن للأسف يصير الأمر أسوء ، فعند مشاجرتنا يتعمد فعل الأشياء التي أتضايق منها ، وعنده مبدأ أن الرجل الذي يتفاهم مع زوجته ليس برجل
، وقد كشفته انه يشاهد أفلام إباحية للرجال وأنه يمارس العادة السرية
وأصبحت اكرهه وأتمنى كل يوم الانفصال عنه، رجعت لبيت والدي ولكن والدي فرض عليّ الرجوع وأنه من اللازم عليا الصبر، لكني أكرهه يوم بعد يوم ولا يوجد بيننا احترام ولا حب ولا تفاهم ولا ود ولا أمان ولا اطمئنان
كل يوم اتمنى موته ،علما بان لدينا فتاة بعمر السنة، ماذا افعل معه؟ وشكرا

  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحباً أختي الفاضلة ،

    سوف نحاول ان نذكر لك بعض الأضرار الصحية التي تم اكتشافها مؤخراً لمشاهدي الأفلام الاباحية .

    غالباً ما يعتمد الشخص الممارس للعادة السرية على مشاهدة مواد إباحية في شكل صور أو أفلام من أجل الحصول على الاستثارة الجنسية التي يبتغيها .

    و هذا الأمر ظل لفترة طويلة لا يمثل مشكلة من الناحية العلمية الطبية ، حتى ظهر مؤخراً تقرير في مجلة PsychologyToday المتخصصة في الأبحاث العلمية الخاصة بالطب النفسي و قد كان العنوان صادم بعض الشئ للأطباء المتخصصين في الصحة الجنسية : حيث كان العنوان : Porn-Induced Sexual Dysfunction: A Growing Problem و ترجمته العربية : الخلل الجنسي الناتج من المواد الإباحية : مشكلة تزداد .

    و قد تحدثت هذه الدراسة عن احتمالات جديدة تطرحها النتائج البحثية تشير إلى أن الأشخاص المدمنين على مشاهدة الأفلام الإباحية قد ظهر لديهم مشاكل كبيرة في الحصول على انتصاب طبيعي عند عمل علاقة مباشرة مع شخص من الجنس الأخر .

    و قد تم إرجاع هذه المشكلة بشكل أساسي إلى أن كثرة مشاهدة الأفلام الإباحية جعلت توقعات هؤلاء المشاهدين غير واقعية في العملية الجنسية الطبيعية ، مما جعل وصولهم للاستثارة أثناء العلاقة الحقيقية صعب للغاية .

    و لكن من حسن الحظ أن هذه الحالة وجدت قابلة للعلاج من خلال الامتناع عن مشاهدة الأفلام الإباحية لعدة أشهر بما يساعد المخ على العودة للوضع الطبيعي مرة أخرى ، و إن كانت هذه المرحلة لا تخلو من بعض الأعراض الشبيهة بالتوقف عن التدخين مثل الأرق و العصبية و فقدان الرغبة الجنسية مؤقتاً .

    لذا من الأفضل التحدث مع زوجك بشأن الدوافع التي أدت لمشاهدته لتلك الأفلام , ومحاولة الوصول لحل .

    كما يمكنك قراءة المزيد من خلال قسم الصحة الجنسية :

    https://www.dailymedicalinfo.com/Sexual-Health

    مع تمنياتنا لكي بحياة سعيدة .

إعلانات