أضف استشارتك
الرئيسية استشارات دماغ واعصاب السلام عليكم .. انا شاب عمري 22 سنة لا

السلام عليكم .. انا شاب عمري 22 سنة لا

الإستشارة رقم: 34442

السلام عليكم .. انا شاب عمري 22 سنة لا اعاني من اي امراض ولا اخذ اي ادوية والحمد لله .. من فترة ليست بقصيرة بدات الاحظ كثرت النسيان وعدم التركيز فمثلا انسى اسم شخص سمعته قبل مدة قصيرة وبالنسبة للدراسة اقضي ساعات اطول من المعتاد لحفظ ما درسته واحتاج لفترة اطول من المعتاد لتذكر شي اعرفه جيدا .. ايضا اعاني من كثرت الحاجة للنوم ف مثلا لا تقل ساعات نومي عن 10 ساعات .. من فترة حوالي سنة بدات اخذ في ملتي فايتمين وبيوتين بسبب تساقط شعر راسي (او قلة انتاجه) وكذلك شعر الجسم والوجه يعتبر خفيف .. لاحظت زيادة بسيطة في شعر الوجه والجسم بعد تناول الفيتامينات لفترة ولكن بالنسبة لشعر الراس لايزال يزداد ضعفا ومناطق شبه فارغة بدات تظهر .. سردت تفاصيل المشكلتين مع بعض لاوضح تفاصيل الحالة فلربما كان السبب واحد .. ما هي المشكلة؟ وهل خلل هرموني يمكن ان يكون هوا السبب؟ وشكرا

  1. لمساعدتك على زيادة تركيزك زالتغلب على النسيان يجب أن نتعرف أولا على عوامل التشتت حتى نتمكن من معالجة هذا الأمر .ومن هذه العوامل :

    أولا : تعدد المهام ..
    قد يعتقد الناس أن تعدد المهام تجعلنا ننجز أكبر عدد من المهام في وقت أقل ولكن حقيقة هذا غير صحيح !! إننا نستغرق وقتا أطول في الإنتقال من مهمة إلى أخرى كما قال علماء النفس منهم باليدون وكما ثبت في دراسات عديده .إن المفتاح لحل هذه المشكله هو : أن تختار متى تعدد مهامك فمثلا يمكنك التحدث في الهاتف أثناء ترتيب الملابس أو تنظيف المنزل ولكن لا يمكنك ذلك أثناء العمل .

    ثانيا : الملل ..
    إن بعض المهام التي نؤديها قد تجعلنا نشعر بالملل سريعا فنفقد الرغبه في العمل ونفقد تركيزنا ونكون أكثر عرضة للتشتت فأي شيء غير هذا العمل يبدو لنا أكثر متعة !!

    هنالك بضع حلول لهذا الأمر منها:
    1- يمكنك أن تكافيء نفسك بكوب من القهوة أو وجبة خفيفة كلما أنجزت جزءا من هذا العمل .
    2- أعطي نفسك استراحات قصيرة كل فترة من الزمن استغرقت لأداء هذا العمل.
    3- من الممكن أن تقوم بهام أخرى أثناء قيامك بهذا العمل فمثلا : يمكنك سماع الراديو أثناء تنظيف الأواني ويمكنك التحدث مع صديق أثناء ترتيب بعض الأغراض.

    ثالثا: مشتتات الفكر ..
    هناك العديد من الموضوعات اللتي قد تشغل تفكيرك أثناء محاولتك التركيز على أداء عملك كالتفكير في وسيلة لتوفير المال , أو أن تحاول أن تتذكر إن كنت أخذت أدويتك , أو أن تدير حوار في داخلك بطريقة أخرى بخلاف ما جرى في الواقع . إن هذه الأفكار الداخليه لها من القدرة على تشتيتك ما قد يفوق العوامل الخارجيه بكثير .

    ولكن … هناك طريقة واحدة للتخلص من هذه الأفكار ……….. ألا وهي أن تقوم بكتابتها وأن تجعل لها وقتا في قائمة أعمالك لكي تقوم بحلها. فمثلا , إن كنت قلق بشأن مشكلة ما , جد وقتا للتحدث عن هذه المشكلة مع شخص تثق فيه , فمجرد حديثك مع شخص يستمع إليك ويتفهمك فإن ذلك يمتص كثيرا من الضغوطات . كما يمكن للتأمل أن يساعدك على زيادة تركيزك , ولكنه يحتاج لتدريبات أولا , منها أن تركز على تنفسك وعلى ما تشعر به وغيرها

    رابعا: تدخلات إلكترونية
    من الممكن أن تكون أنت السبب في تشتتك , أنت , نعم أنت !!! حينما تتفقد الإيميل الخاص بك كل بضعة دقائق أو تتركه مفتوحا لإستقبال الرسائل في أي وقت , أنت لا تدرك أن بمجرد سماعك لصوت الرساله فإن ذلك يقطع حبل أفكارك ويشتت انتباهك . قد تشعر بالرغبة في تفقد الرسائل للرد عليها مباشرة ولكن ذلك غير سليم فيجب أن تضع حدا فاصلا كي لا تكون التكنولوجيا هي التي تتحكم بنا.
    اختر وقتا واحدا لتفقد رسائلك وأغلق بعدها البرنامج نهائيا , قد يساعدك تغيير مكانك في الإبتعاد عن الإنترنت .

    خامسا : التعب والإرهاق
    تؤكد الدراسات أن قلة النوم يمكن أن تؤثر على وظائف عديدة منها :الإنتباه , والذاكرة قصيرة المدى , ووظائف عقلية أخرى .ومن المؤكد أن احتياجاتنا للنوم تختلف من شخص لآخر ولكن في الأغلب للبالغين من 7-9 ساعات ليلا تكفي للعمل بتركيز.

    ومن الأهمية بمكان أن تحرصي على ترتيب أولوياتك , فالمهام التي تحتاج قدر أعلى من التركيز اجعلها في الأوقات التي تكون فيها أكثر يقظة ونشاطا , راقب نفسك جيدا لتعرف هذه الأوقات.

    سادسا: تأثيرات العقاقير
    المختلفة أو حالات طبية أخرى إن كنت غير قادرة على التركيز ويتدخل ذلك مع عملك بصورة ملحوظة , أو إن لاحظتي أية تغيرات أخرى , كالتغييير غير المتعمد في الوزن , أو الأرق …..فاستشر طبيبك !

    فقد تكون هناك أسباب طبية لذلك : كحالات الإكتئاب , أو الأنيميا , أو أمراض في الغدة الدرقية ,أو مشكلات في النوم , أو مرض زيادة النشاط وعدم التركيز .

    كما أن هناك بعض الأدوية التي من الممكن أن تتسبب في قلة التركيز كأدوية الإكتئاب , و أدوية الصرع ,و أدوية الزكام .

    هناك بعض الأغذية التي تقوى ذاكرتك مثل :
    1.الفيتامينات والأملاح المعدنية مثل فيتامين ب .
    2.الفواكه والخضروات الطازجة.
    3.تناول 3 وجبات يوميا مع الاهتمام بتناول وجبة الإفطار .
    4.تناول من 6 ل 8 أكواب من المياه يوميا .
    5.الإبتعاد عن التدخين والضغوط النفسية قدر المستطاع .

    لمزيد من المعلومات ننصحك بقراءة المقال الاتي :

    تخلص من النسيان السريع وعدم التركيز
    المحتوى الأصلى على موقع كل يوم معلومة طبية
    https://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-1074

    تمنياتنا بالشفاء العاجل والصحه والسعاده .

  2. مرحبا أخي الفاضل ,

    سوف نقدم لك طرق علاج تساقط الشعر :

    – اذا كان تساقط الشعر بسبب مرض ما ..فيجب علاج المرض اولا
    – اذا كان هو المشكله الوحيده .. توجد طرق عديده للعلاج اعتمادا على شده التساقط .. والاهم هو كيفيه تحديد نوع العلاج والذي يشمل الادويه والجراحه او الشعر المستعار او تقنيات حديثه

    الأدويه :
    بعض انواع البلسم والشامبو والفيتامينات تساعد على نمو الشعر . للتقليل من تساقط الشعر يمكن استخدام المينوكسيديل او الفينستيرايد ..

    ويوجد المينوكسديل على شكل اسبراي موضعي يستخدم مرتين يوميا ولا يحتاج الي روشته
    اما الفيناستيرايد فيوجد على شكل كبسولات او حبوب ولا يؤخذ الا بوصفه طبيه ووظيفته ان يحافظ على الشعر الموجود من السقوط وله بعض الاعراض الجانبيه التي يخشاها الجميع وقد لا يستخدم في الكثير من الاماكن لهذه الغرض

    الجراحه :
    وهي عمليه زراعه الشعر يؤخذ الشعر من خلف الرأس وزرعه في مقدمه الرأس وتحست هذه الاليه في السنوات الاخيره والتحسن يكون كبيرا

    الطرق الحديثه :
    في بعض الحالات البسيطه يقوم مصفف الشعر بعمل تسريحه معينه لا تظهر الاماكن الخاليه من الشعر .

    الميزو ثيرابي :
    وهو ما انصح به فعلا لكل من يستشير كل يوم معلومه طبيه .. وهو عباره عن حقن بعض المواد في فروة الرأس حوالي من 4 الي 6 جلسات .. ثم جلسه كل 6 اشهر مدي الحياه .. وهي فعاله جدا

    لمزيد من المعلومات نرشح لك المقال الاتي :

    تعرفي على اسرار الشعر الصحي!!

    https://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-307

    تمنياتنا بشعر صحي وحياه سعيده .

إعلانات