أضف استشارتك
الرئيسية استشارات الجلدية والتناسلية السلام عليكم انا صاحب الاستشارة
الإستشارة رقم: 26081

السلام عليكم انا صاحب الاستشارة 8240
اجريت صورة للخصيتين فتبين وجود دوالي بالخصية بالجهة اليسرى 3.9mmوالجهة اليمنى 1.6mm
هل اذا اجريت عملية جراحية ما هي السلبيات وما هي لايجابيات ارجو المساعدة واعتذر عن الاطالة

  1. السلام عليكم اخي الكريم 🙂

    تعتبر دوالى الخصيتين هى توسيع فى الاوردة التى تغذى كيس الصفن ذلك الكيس الذى يحتوى الخصيتين بداخله ,وهى تشبه تلك الدوالى التى تصيب الساقين .

    وتعتبر إحدى أكثر الأسباب انتشارا التى ينتج عنها نقص فى عدد الحيوانات المنوية كما تؤثر أيضا على جودة الحيوانات المنوية التى يتم انتاجاها ولذلك فهى سبب رئيسى للعقم .

    وتتميز بأنها تتكون على مدى طويل من الزمن كما أنها سهلة التشخيص ولا تحتاج إلى علاج فى كثير من الأحيان إلا أنه ينتج عنها أعراض فحينها يلزمها تدخل جراحى.

    علاج دوالي الخصيه له العديد من الجوانب مثل :

    عادة لا تحتاج دوالى الخصية إلى علاج ولكن إذا نتج عنها ألم أو تقلص فى حجم الخصية أو عقم فإنه يلزمها تدخل جراحى .

    والهدف من الجراحة هو إعادة توجيه الدم للسريان فى أوردة سليمة بدلاً من التى تلفت صمامتها .ولكن أثر تلك الجراحة على إصلاح العقم غير واضح .
    ورغم أن دوالى الخصية تبدأ فى الظهور من عمر البلوغ إلا أنه غير معلوم ما أن وجب علاجها فى تلك المرحلة أم الانتظار عليها .

    دواعى التدخل الجراحى فى مرحلة البلوغ هو المعاناة من ألم شديد أو تقلص ملحوظ فى حجم الخصية او ظهور مؤشرات غير طبيعية فى نتائج تحليل السائل المنوى.

    ولكن العملية قد ينتج عنها بعض المضاعفات مثل :
    1. تجمع مائى حول الخصية (كيس مائى )
    2. تكرار حدوث الدوالى بعد الجراحة
    3. حدوث تلف للشريان

    تتم الجراحة بأحد الأساليب الآتية :
    1. جراحة عن طريق الفتح :
    تحت تأثير تخدير كلى أو جزئى عن طريق فتح فى أسفل البطن أو تحت الفخذ وبالتطور المستمر فان العملية أصبحت أسهل وأقل فى المضاعفات أوكثر دقة .
    وتستطيع العودة إلى الأنشطة التى لا تحتاج لجهد بعد العملية بيومين والعودة إلى الأنشطة التى تحتاج لجهد كممارسة التمارين الرياضية بعد اسبوعين .
    والألم الناتج عن العملية عادة ما يكون خفيفاً ويقوم الطبيب بوصف مسكنات الألم بعد العملية مثل الاسيتامينوفين او الايبوبروفين .
    وربما ينصحك الطبيب بالبعد عن ممارسة الجنس فى الأسبوع الأول والثاتى
    وسوف تقوم بعد 3 أو 4 أشهر بتحليل السائل المنوى لتحديد أثر الجراحة فى استعادة المعدلات الطبيعية للسائل المنوى واستعادة خصوبتك .

    2. جراحة باستخدام المنظار :
    وتتم عن طريق فتحة بسيطة فى البطن تمر من خلالها أداة صغيرة جداً فى الحجم لاصلاح الدوالى وتحتاج هذه العملية إلى تخدير كلى .

    اصمام الوريد عن طريق الجلد :
    عن طريق وضع أانبوبة فى الوريد المراد غلقه ووضع مادة أو سائل يتسبب فى ندبة داخل الوريد تتسبب فى غلقه مما يعيق سريان الدم فيه وإصلاح الدوالى ,ويتم ذلك تحت تأثر التخدير الجزئى ,ولكن تلك العملية لا تستحدم بشكل كبير.

    العلاجات المنزلية :
    إن كانت الدوالى لديك لا تؤثر على الخصوبة ولا تسبب الى فى عدم ارتياح بسيط فيمكنك :
    1. استخدام مثبطات الالام كالاسيتامينوفين والايبوبروفين .
    2. ارتداء داعم الرياضين الذى يفيد فى تقليل الألم .

    تمنياتنا بالشفاء العاجل 🙂

  2. دوالى الخصية . . الأسئلة الحرجة

    اقرأ المحتوى الأصلى على موقع كل يوم معلومة طبية
    https://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-7

    المصدر ©كل يوم معلومة طبية

  3. صاحب الاستشارة

    اشكركم على الاجابة ويجعل الله ذلك في ميزان حسناتكم

  4. صاحب الاستشارة

    السلام عليكم بداية اود شكركم على مساعدتكم لنا بالاجابة عن اسئلتنا جميعا ويجعل الله ذلك في ميزان حسناتكم وييسر لكم اموركم ، اود الاستفسار عن دوالي الخصيتين اذا كان 3.9 mm في الجهة اليسرى و1.6mm في الجهة اليمنى على يؤثر ذلك على الانجاب وهل يستلزم جراحة وبعد الجراحة هل تكون النتائج ايجابية ام هناك مخاطر على الانجاب واشكركم مرة اخرى على مساعدتكم

  5. السلام عليكم اخي الكريم 🙂

    نشكرك كثيرا على كلماتك الطيبه ونتمنى ان نكون دائما عند حسن ظنك 🙂

    قد تسبب دوالى الخصية دون علاجها ضمور فى الخصية ، و بالتالى تؤثر على أنتاج الحيوانات المنوية ، و تسبب انخفاض الخصوبة أو العقم . و هى نسبة وجودها فى الرجال المصابين بالعقم تصل ألى 40 % حسب بعض الدراسات .

    لكن هذا لا يجب ان يكون داعياً للقلق ، حيث ان دوالى الخصية لكى تصل ألى هذه المرحلة تحتاج ألى اهمال تام لمتابعتها طبياً .

    لذا ننصحك بالاسراع في الفحص الطبي لدى طبيب امراض ذكوره لفحص الحاله جيدا وتحديد العلاج الامثل .

    اما عن سؤالك بخصوص هل تستلزم جراحه فنود التوضيح ان هذا الامر يحتاج للتقييم من خلال الطبيب المعالج للقيام بالفحص العيادي حيث هناك بعض العوامل التي تستدعي التدخل الجراحي مثل :

    1 – ان تكون الدوالى محسوسة بالفحص اليدوى .

    2 – ان يكون هناك دلائل على حدوث عقم .

    3 – اختلال و تدهور نتائج تحاليل السائل المنوى .

    اما عن سؤالك بخصوص ما بعد الجراحه فنود التوضويح ان النتئج تكون ايجابيه خصوصا في حاله الاسراع في العلاج حيث بعد عملية علاج دوالى الخصية بحوالى 5 أشهر ، يبدأ أنتاج الحيوانات المنوية فى التحسن . حيث وجدت بعض الدراسات أن 70 % ممن يخضعون لعلاج دوالى الخصية أظهروا تحسن فى نتائج تحاليل السائل المنوى ، كذلك حوالى 60 % اظهروا أرتفاع فى مؤشرات الخصوبة لديهم و فرص الأنجاب .

    تمنياتنا بالشفاء العاجل 🙂

  6. صاحب الاستشارة

    اشكركم حسن اهتمامكم ودائما ان شاء الله تكونون عند حسن الظن للجميع

إعلانات