1. مرحباً أختي الفاضلة ،

    من اكثر الاسباب الشائعة لنزول دم من فتحة الشرج :

    1 – التمزقات الشرجية : هى عبارة عن قطع فى البطانة الخارجية لفتحة الشرج مما ينتج عنه نزيف و نزول دماء . و يكون لون النزيف فيها احمر فاتح ، و كميته قليلة نسبياً .

    2 – البواسير : هى عبارة عن تكتلات نسيجية داخل المستقيم تحتوى أوعية دموية ، و هذه التكتلات توجد بصورة طبيعية فى جميع البشر ، لكن المشكلة تنتج عندما تتضخم هذه الانسجة و تخرج خارج نطاقها الطبيعى مما يعرضها لأحتكاكات تجرح الأوعية الدموية بداخلها مسببة النزيف . و مثل التمزقات الشرجية تتصف ايضاً بصغر كمية النزيف .

    3 – الأكياس القولونية (ديفرتكيولوسيس ) : هذه الحالة تعبر عن ظهور نتؤات على شكل أكياس فى جدار القولون ، و تنتج فى الغالب عن ضعف الجدار العضلى للقولون خاصة مع التقدم فى السن ، و اكتشاف واحدة منها يعنى وجود العديد فى جدار القولون . و يعتبر العلاج الوحيد لها هو ازالتها جراحياً .

    رغم ذلك فأن هذه الحالة تكاد لا تسبب اى اعراض ، لكن النزيف يحدث عندما ينقطع احد الأوعية الدموية داخل هذه الاكياس .

    كما تتضاعف المشكلة عندما يحدث انفجار او فتح فى احد هذه الاكياس التكونة فى جدار القولون ، مما ينتج عنه حدوث عدوى و تكوين خراج و ما يصاحب ذلك من اعراض عامة فى جسم الانسان .

    و تعتبر هذه الحالة من المصادر الاساسية للنزيف المتوسط و الشديد ، و قد تحتاج النقل للمستشفى بسرعة ، و رغم انها تتوقف احيانا من تلقاء نفسها لكنها قد تسبب فقد كبير للدم ، كما انها تميل للحدوث المتكرر .

    4 – أورام القولون و المستقيم : تعتبر أورام القولون و المستقيم بنوعيها الحميد و الخبيث من اسباب نزيف المستقيم ، حيث تظهر فى الغالب على شكل نتؤات و كتل على الجدار الداخلى للقولون و المستقيم . لكن النزيف فى هذه الحالة يميل الى الكميات الصغيرة او المتوسطة ، لذا لا يسبب مضاعفات سريعة لنزف الدم المفقود .

    و قد تسبب الاورام المتواجدة فى الجزء العلوى من القولون نزيف غير مرئى-لا يكتشف الا بالفحص الميكروسكوبى للبراز – .

    5 – استئصال الزوائد القولونية : تعتبر الزوائد القولونية نوع من الاورام الحميدة التى تظهر فى الجدار الداخلى للقولون . و قد يستمر النزيف بعد العملية الجراحية بضعة أيام او بضعة اسابيع .

    6 – مشاكل الاوعية الدموية المبطنة للقولون : داخل الجدار المكون للقولون تظهر احيانا مشكلات فى الاوعية الدموية الموجودة حيث يحدث تجمعات ذات احجام غير معتادة لها فى بعض مناطق جدار القولون ، و بالذات مع الكبر فى السن .

    7 – ألتهابات القولون و المستقيم : حدوث ألتهابات فى جدران القولون او المستقيم و ما ينتج عن ذلك من احتقان فى الانسجة و ضعف يجعلها اكثر عرضة للنزيف . و يتصف هذا النوع من النزيف بأنه يكون مصحوب بكثير من الاعراض المرتبطة بتفاعل الجهاز المناعى للجسم مع ألتهابات الانسجة ، مثل الآم البطن و الاسهال و غيرها من الاعراض .

    8 – زائدة ميكيل : هى زائدة كيسية تقع فى نهاية الامعاء الدقيقة بالقرب من بدايات القولون ، و هى توجد منذ الولادة فى حوالى 2 % من البشر . و قد تبدأ هذه الزائدة فى افراز الأحماض فى وسط غير ملائم لها مما ينتج عنه حدوث قرحة ، و من هذه القرحة قد يحدث نزيف .

    9 – أسباب نادرة : هى اسباب للنزيف نادرة الحدوث مثل حدوث قرحة تتوسع خارج جدار القناة الهضمية حتى تصل الى وعاء دموى قريب و تقوم بعمل ثقب متقرح فيه يتسرب منه الدم . كذلك حدوث قرحة فى المستقيم او ورم فى الأمعاء الدقيقة .

    يعتمد التشخيص على المعلومات الخاصة بالحالة بجانب الفحوصات و التحاليل التشخيصية .
    حيث تعتمد المعلومات على ما ذكر سابقاً من سن المريض و حالته الصحية العامة و كمية النزيف و لونه و مدى تكراره .
    كما تتوقف أغلب الفحوصات على مناظير القولون التى تقوم بتصوير و كشف الجدار الداخلى للقولون و حالة الانسجة المبطنة له و الاوعية الدموية المغذية لها .

    و من أهم المناظير المستخدمة للكشف الداخلى على القولون و المستقيم المنظار الشرجى و المنظار القولونى .

    و يفضل مراجعة الطبيب في وقت قريب من اجل تشخيص السبب الحقيقي و بناء عليه وصف علاج مناسب .

    لمزيد من المعلومات نرشح لك قراءة هذا المقال :

    نزيف المستقيم .. بين الانتباه و الخطر
    https://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-201

    مع تمنياتنا بالشفاء العاجل ان شاء الله .