السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. انا لدي حالة غريبة حقاً ارسلت لأكثر من موقع اتشارة نفسية ولكن كانت الامر إن الاستشاريون لم يفهمون ما اقصد والبعض الاخر لم يرد إجابة والبعض الاخر انكر الامر ووجوده :/ على كلاً انا الان مشكلتي لا اعرف كيف اصفها حقاً منذ صغري كنت وحيدة جداً إلى درجة لا اصدقاء لدي لألعب معهم او اتكلم معهم .. أهلي كانوا مشغولون عني فأنا اصغر أفراد العائلة لا يوجد حولي اقارب لأننا كنا في غربة ( في بلد غير بلدنا ) كنت في صغري اتخيل اشخاص في خيالي واصبحت كذلك بعد فترة ان أنا اؤلف هؤلاء الاشخاص واعطيهم اسماء واشكال واعمار .. حتى كبرت واصبح الامر إنني عندما اريد اعطاء احداً ما ( دفتر الذكرى ) كما يقال له في بلدي .. أصبحت احاول تغيير خطي لأكون شخص اخراً انا اؤلفته .. أي مثال إن هنالك شخص يدعى مراد وهو ابن عمي وعمره 17 سنه وكتب لي في دفتر الذكرى الخاص بي .. ولكن هذا مراد لا وجود له !! ظننت ان الامر فقط في الطفولة .. ولكن إلى ان اصبح عمري 12 سنة كنت العب واتكلم كأن هنالك اشخاص حولي واتكلم معهم ولكنني اتكلم مع نفسي فأنا اتكلم واغير صوتي على إنه شخص اخر يرد علي .. وجميع الجيران حولنا ظنوا ان هنالك خللاً في .. مع العلم عدت إلى بلدي عندما كان عمري 8 سنوات .. وكان الامر في المدرسة نفس الشيء لا اصدقاء او اصحاب او اقارب .. صار عمري 18 سنة وانا ما زلت كما انا .. في الفيسبوك أقوم بإنشاء الكثير من الحسابات واسميهم على انهم اقارب لي او اصدقاء امام الاخرين .. وانا ارد على نفسي واكتب لنفسي .. والان لا اتخيل الكثير من الشخصيات ولكنني اتخيل شخص واحد فقط كثيراً يومياً وكل ساعة حتى الان اراه يجلس بجانبي وانا اكتب هذه الكلمات .. دوماً معي هذا الشخص ويدعمني ويتكلم معي ولكن هو انا !! الشخص هو أنثى -أمرأة - اعرفها من قبل .. ولكن الشخصيات الاخرى لم يكن لها وجود في الاساس ولم اعرفها يوماً .. اعرف ان حالتي غريبة البعض يقول لي لا .. ولكن منذ ان كان عمري 3 سنوات الى ان اصبح عمري 19 سنة وما زلت افعل ما انا افعل .. شعرت بأن الامر غريباً حقاً ولكن لا اريد تغييره فأنا اشعر بأنني لدي اشخاص حولي ولكن اريد ان اعرف ما هو تفسيره ! وماذا يسمى هذا الامر ؟ وارجوا عدم الانكار .. وهذا ما يحدث معي دائماً .. أصبحت لا اريد تخيل اشخاص ولكن لطالما يعود الامر .. مع العلم إنني مصابة بالاكتئاب وتناولت ادوية من قبل سنتان تقريباً والان تركتها .. وانا وحيدة جداً واحب الوحدة ولا اشعر بأنها امراً مؤلما على العكس .. وارفض التعرف على الاخرين ولا احب ذلك .. ارجوكم جاوبوا علي وقولوا لي امراً منطقياً ومعقولاً وإلا لأصبحت حالتي اسوء فأنتم الموقع الرابع الذي ارسل له حالتي .. جزاكم الله خيراً .. والله المستعان .. شكراً

  1. مرحباً أختي الكريمة ،

    رغم أن الحالة التي تصفينها تشير لوجود اضطراب نفسي عميق ، لكننا لا يمكن أن ننفي ان شعورك بالمشكلة و ادراكك لها و قدرتك حتى الان على وصفها هو مؤشر ايجابي نسبياً و يدل على أن طريق العودة و الشفاء مازالت مفتوحة .

    لفت نظرنا المعلومة التي ذكرتيها عن علاجك من الاكتئاب لمدة سنتين و توقفك عن العلاج ، حيث أن هذا الامر من العوامل القوية وراء المشكلة الحادثة معك .

    يجب علاج هذا الاضطراب في أسرع وقت و هذا العلاج قد يتضمن البقاء في مصحة نفسية لبضعة اسابيع ليكون هناك أشراف صارم على الخطة العلاجية الدوائية و تدعيمها بتقنيات علاجية مساعدة تساعد على تحسن الحالة .

    و بعد مرور هذه المرحلة الأولى سيكون عليك الانتظام على الأدوية على المدى الطويل و بدقة كبيرة منعاً لأي انتكاسات .

    قد يبدو الحل للوهلة الاولى صعباً و غير قابل للتنفيذ ، لكن عليك ان تصدقي و تدركي أن استمرار هذه الحالة دون تدخل نفساني للعلاج سيسبب مشاكل ضخمة حيث أن قدرتك على أدراك المشكلة لن تستمر دائماً و ستختفي في أحد مراحل المرض و تصبحي غير قادرة على الاعتراف بمشكلتك من الأساس .

    لا غني عن مراجعة الطبيب النفسي في أقرب وقت من أجل التقييم الشامل للحالة و الوصول للتشخيص النهائي و بدء خطوات العلاج .

    مع خالص دعواتنا أن يمن الله عليك بالشفاء العاجل و التام بإذن الله .

    و نرحب بأي استفسارات تفصيلية أخرى لك و نتمنى أن يقدرنا الله على مساعدتك قدر الأمكان .

    تحياتنا .

  2. اشكركم على الرد حقاً ..
    انا شخصياً كنت أنفي وجود هذه المشكلة وانكرها ولكن الان لا لأنني اشعر بأزعاج كبير من قبل الاشخاص الذين يحطون بي وللأسف عائلتي لم تقف بجانبي في علاجي سواء من الاكتئاب او من هذه الحالة فأهلي كانوا ينكرون انني اعاني من الاكتئاب ومنعوني من الذهاب الى الطبيب النفسي .. لذلك لن يكون هنالك دعم ابداً ممن حولي .. فأدعوا لي الله ان ابقى صامدة الى ان يأتي اليوم الذي استطيع الذهاب إليه الى الطبيب النفسي ..

    شكراً لكم ووفقكم الله ..

  3. عزيزتي ..

    لديك استبصار شديد بحالتك .. وانزعاج واضح من تلك الشخصيات الوهمية التي رسمها خيالك وهذا في حد ذاته أمر رائع جدا ومؤشر قوي على قدرتك على تجاوز تلك المحنة ان شاء الله

    هذا الإضطراب يعتبر طبيعيا تماما في سن الطفولة ويحدث للكثير من الاطفال .. أما المرضي هنا أنه استمر معك لفترة طويلة .. ولا أعلم هل عدم حصولك على علاقات هو السبب ؟ وهل كانت لك صداقات وعلاقات اجتماعية أم لا

    أنت بحاجة شديدة للطبيب النفسي .. للعلاج الدوائي والنفسي على حد سواء

    بحاجة ‘لى الانخراط في المجتمع .. واشغال الوقت في اجتماعيات مفيدة كالعمل التطوعي مثلا والجلوس مع الاقارب والاصدقاء

    للمرة الثانية .. لا غنى عن العلاج النفسي في حالتك وسوف يمن الله عليك بالشفاء .. حاولي اقناع اهلك بأنك تحتاجي هذا العلاج بقوة

    أتمنى لك الشفاء .. دمت بخير

  4. نعم الصراحة هذه الايام اصبحت لا انكر المشكلة والحمدلله تعالى ..
    لكن انا لا انزعج من هذه الشخاصيات ( اقصد انزعج منها جميعها إلا واحدة لأنها تجعلني اقوى دائماً وتشجعني في هذه الحياة ولم اقل عنها لأي شخص ما او اذكرها حتى ولم تحرجني يوماً وهي معي دائماً ) ..

    الصراحة لم املك اصدقاء يوماً والاقارب لا علاقة لي بهم ابداً منذ الصغر ..
    وانا لا استطيع الاختلاط لأنني لا احب ذلك فأنا اكتفي بنفسي ..
    لكنني سأحاول إن شاء الله الصبر اكثر ولكنني اتوقع إن تسوء حالتي ..
    لا استطيع اقناع اهلي كذلك .. لا استطيع فعل إي شيء إلا الدعاء والصبر ..

    ارجوا الدعاء لي ..

    شكراً لك ..