السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هل علاج تكيس المبايض يكون بواسطة حبوب diane دائما حيث يفترض أن هناك خللا هرمونيا ، أم أن استخدام هذا الدواء يجب أن تسبقه تحاليل هرمونية معينة؟ فقد وصف لي مع كلوفاج ولكن دون أن أجري تحاليل هرمونية، فقط أجريت صورة أظهرت التكيس؟ و ما هي مضاعفات تكيس المبايض في حال تم إهمالل علاجه بالنسبة لفتاة غير متزوجة

ستوري

  • فوائد التفاح
  • الأطعمة المفضلة للكلى
  • الأطعمة المفضلة للمفاصل
  • الامراض المعدية
  • الامراض المعدية
  • الامراض المعدية
  • اسباب تشقق اللسان
  • فيروس الكبد بي
  • استفراغ الرضيع لونه اصفر
  • حشرة البعوض
  • هل فيروس hpv خطير
  • مرض مناعى
  • الفيروس الحليمي البشري
  • التخلص من الناموس
  • متى تظهر اعراض الايدز
  • تحليل الافرازات المهبلية
  • مكافحة الفئران
  • علاج بكتيريا enterococci
  • داء الكلاب المسعورة
  • هربس العين
  • الآمراض المنقولة جنسيا
  • سيتوميجالو فيروس
  • تحاليل الايدز
  1. مرحبا أختي الفاضلة ,

    نود التوضيح ان وجود تكيس بالمبايض يسبب اضطراب بالهرمونات مما قد يسبب تاخر الحمل لذا ينبغي علاج التكيس الموجود .

    السونار كفيل بتشخيص تكيس المبايض دون اللجوء لتحليل الهرمونات .

    طرق علاج تكيس الميابض المتعدد تشمل :

    أولاً : العلاجات الدوائية :
    تستهدف السيطرة على أبرز أعراض الخلل الهرموني بما يمكن المريض من الحياة بشكل طبيعي دون تأثير على وظائفه العضوية .
    يتم استخدام هذه الأدوية تحت أشراف طبيب و يمنع تماماً استخدامها تلقائياً لما لها من تأثيرات متداخلة على عدد كبير من هرمونات الجسم و تشمل :

    1 – تنظيم الدورة الشهرية :

    – حبوب منع الحمل لتنظيم مستويات الهرمونات .
    – حبوب البروجسترون لمدة 14 يوم ، و قد يصاحبها حدوث نزيف متقطع .
    – حبوب الميتفورمين لتقليل مقاومة الأنسولين في الجسم ، وقد يصاحبها بعض الأعراض الهضمية مثل الغثيان و الإسهال و الانتفاخ .
    – العمل على فقدان 5 – 10 % من الوزن الزائد .
    – الانتظام على برنامج تمارين يومية .

    2 – تحفيز التبويض :

    – دواء الكلوميفين (كلوميد) : هو دواء مضاد للاستروجين يتم تناوله في النصف الأول من الدورة الشهرية ، و تعتمد آليته العلاجية على غلق مستقبلات الاستروجين مما يعطل تثبيط الاستروجين لهرمونات FSH و LH المنظمة لعملية التبويض ، مما يؤدي لإصلاح اضطراب التبويض المرتبط بالخلل الهرموني المصاحب بحالة تكيس المبايض المتعدد .

    – الأدوية المساعدة : في حالة عدم إعطاء الكلوميفين التأثير العلاجي المطلوب لضبط نسب هرمونات FSH و LH ، يتم استعمال بعض الأدوية المساعدة معه .

    – الهرمونات المباشرة : في حالة فشل استجابة الجسم لضبط الهرمونات المنظمة للتبويض بشكل غير مباشر ، يتم اللجوء لحقن جرعات صغيرة من الهرمونات بشكل مباشر .

    – العمل على فقدان 5 – 10 % من الوزن الزائد .
    – الانتظام على برنامج تمارين يومية .
    – تعديلات نمط الحياة العامة لتشجيع حدوث حمل ؛ مثل تناول مقويات حمض الفوليك و تجنب التدخين .

    ثانياً : العلاجات الجراحية لتكيس المبايض :

    1 – إزالة تكسيات المبايض :

    – تتم من خلال جراحة بالمنظار ، و تعتمد فكرتها الأساسية على التدمير الحراري للتكيسات .

    مع تمنياتنا لكي بالشفاء العاجل .