أضف استشارتك
الرئيسية استشارات الطب النفسي السلام عليكم ورحمة الله

السلام عليكم ورحمة الله

الإستشارة رقم: 35843

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعاني من مشكلة تضخيم الأفكار المقلقة كثيراً على المواقف الاجتماعية وأشعر بالضيق والخجل والانزعاج اثناء مواجهة الناس ولا اشعر بارتياح

بمثل : لما يحصلي شيء تافة او اخطأت امام الناس أضخم الأفكار وأشعر بضيق وخجل شديد

  1. السلام عليكم اخي الكريم 🙂

    نود ان نوضح لك اخي الكريم ان ما تشعر به هو ما يعرف بالرهاب الاجتماعي الا انه لا يمكننا الجزم بدون الذهاب للفحص العيادي لدى طبيب امراض نفسيه وعصبيه لتاكيد التشخيص ومن ثم وصف العلاج المناسب ,,,,,,,

    صور الرهاب الاجتماعي:
    يتمثل بشعور البعض بالتوتر تجاه موقف واحد أو عدة مواقف تتطلب الظهور أمام جمع من الناس، بينما يعاني آخرون من صورة مبالغ فيها من هذا الإضطراب حيث يؤثر القلق على حياتهم اليومية ويجبر الشخص على تجنب عدد من المواقف الإجتماعية، مما قد يدفع إلى التغيب عن العمل أو المدرسة أحيانا.

    أسبـابه:
    لم يتوصل الأطباء بعد تحديداً إلى سبب إضطراب الرهاب الأجتماعي، يعتقد أنه يورّث في العائلات بشكل ما، إلا أنة لم يتوصل بعد إلى حقيقة ما إذا كان ينتقل عن طريق الجينات أو يصاب به الشخص كرد فعل لموقف معين.

    طرق علاج الرهاب الإجتماعي:
    يشمل العلاج شقٌّ نفسي وشق دوائي كمضادات الإكتئاب، ويعتمد إحتياج المريض للدواء على مقدار تأثر أنشطته اليومية بحالته.
    قد يصاحب الرهاب الإجتماعي بعض أنواع الإدمان التي يلجأ إليها المريض أحيانا لتهدئته، وقد يصاحبها إصابة الشخص كذلك بالاكتئاب بسبب حالته، كل تلك المشكلات يعمل الطبيب النفسي على حلها ومساعدة المريض على العودة إلى حالته الطبيعية والأندماج بشكل سليم في المجتمع.

    تمنياتنا بالشفاء العاجل 🙂

إعلانات