مرحباً : آسف جداً لأنني سأتكلم في هذا الموضوع الحساس ولكن للضرورة أحكام ، ما الحل المناسب برأيكم لمشكلة الشذوذ الجنسي عند الاطفال لأنني لدي أحد معارفي في حالة يرثي لها بسبب أحد أبنائه الذكور الطفل يبلغ من العمر 15 سنة ويتسم بميوله الجنسية الشاذة ، وبالإستفسار منه وبعد ضغوط اعترف أنه يتمني أن يصبح فتاة وأنه لا يميل جنسياً لأن يكون ذكر ، وأن رغباته الجنسية مثلها مثل رغبة أي فتاة ، مع العلم بأن تكوينه الجسماني سليم كذكر بالغ ، فماذا تنصحوننا حيال هذه المشكلة ولكم جزيل الشكر والاحترام.

ستوري

  • الابتسامة مفتاح السعادة
  • البرقوق غذاء و دواء
  • فائدة الأطعمة الخضراء
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  • الطب النفسي
  1. مرحبا اخى الكريم…

    في بعض الحالات يكون هناك اضطراب جيني يؤدي لظهور الصفات الذكرية على الشخص بينما التركيب الجيني يكون أنثوي، في هذه الحالة ننصح بمراجعة طبيب نفسي مختص لإجراء التحاليل اللازمة وتحديد احتياج الحالة لعملية تصحيحية من عدمه.

    تحياتي.