المشكلة معايا قديمة بقالها كام سنة بدايتها اول ما بطلت تدخين حصل حرقان جامد في الصدر بشكل لا يصدق وبعدها رحت كشفت صدر وعملت اشاعة ومكنش فيه حاجة وعرفت من صديق ان عندي نوع من انواع الارتجاع المشكلة قعدت سنتين ورحت لدكتور اخيرا كتب لي علاجات تخفف الموضوع وفعلا الحرقان خف في معدتي بس الانتفاخ والغازات والاوجاع في البطن ومنتصف الصدر متواجدة معايا بشكل لا يصدق وانا حاليا ملتزم بالعلاج ومش بعرف انام كويس ويومي مقلوب وبنام قليل والمناعة عندي ضعيفة + اني منظم اكلي بشكل كويس جدا + انا مدخن وبحاول ابطل بس التدخين بيهدي الموضوع شوية + اوقات الأكل بيهدي التعب دا لما باكل واكل كتير

  1. مرحبا بك في قسم الإستشارات…………..

    أغلب الظن ان ما تعاني منه أخي الفاضل هو وجود ارتجاع في المرئ ولكن لا يمكن الجزم بذلك بدون الرجوع لطبيب أمراض باطنية أولا………

    يحدث مرض ارتجاع المرئ أو الجزر المعدي المريئي (GERD) عندما يتدفق حمض المعدة بشكل متكرر إلى الأنبوب الذي يربط الفم والمعدة (المريء)، يمكن أن يؤدي هذا الغسيل العكسي (ارتداد الحمض) إلى تهيج بطانة المريء.

    علاج ارتجاع المرئ بالأدوية
    مضادات الحموضة التي تقيد حمض المعدة

    قد توفر تلك الأدوية راحة سريعة، لكن مضادات الحموضة وحدها لن تشفي المريء الملتهب الذي لحق به حمض المعدة، الإفراط في تناول بعض مضادات الحموضة يمكن أن يسبب آثارًا جانبية، مثل الإسهال أو في بعض الأحيان مشاكل في الكلى.

    أدوية للحد من إنتاج الحمض

    تشمل هذه الأدوية المعروفة باسم حاصرات مستقبلات H-2، السيميتيدين، فاموتيدين، ورانيتيدين، لا تعمل حاصرات مستقبلات H-2 بنفس سرعة مضادات الحموضة، ولكنها توفر راحة أطول وقد تقلل من إنتاج الحمض من المعدة لمدة تصل إلى 12 ساعة، تتوفر إصدارات أقوى عن طريق وصفة طبية.

    الأدوية التي تمنع إنتاج الحمض وتشفى المريء

    هذه الأدوية المعروفة باسم مثبطات مضخة البروتون، هي حاصرات حمض أقوى من حاصرات مستقبلات H-2، وتتيح الوقت للشفاء من أنسجة المريء التالفة، تشتمل مثبطات مضخة البروتون التي لا تحتاج إلى وصفة طبية على لانسوبرازول وأوميبرازول.

    علاج ارتجاع المرئ بأدوية موصوفة
    تشمل العلاجات الأقوى التي توصف تحديداً لارتجاع المرئ ما يلي:

    حاصرات مستقبلات H-2 بوصفة طبية

    وتشمل هذه فاموتيدين بوصفة طبية ورانيتيدين، هذه الأدوية جيدة التحمل بشكل عام ولكن الاستخدام طويل الأمد قد يرتبط بزيادة طفيفة في خطر نقص فيتامين ب 12 وكسور العظام.

    مثبطات مضخة بروتون بوصفة طبية

    وتشمل هذه الأدوية إيزوميبرازول، لانسوبرازول، أوميبرازول، بانتوبرازول، رابيبرازول، وديكسلانسوبرازول، على الرغم من أن هذه الأدوية جيدة التحمل بشكل عام ، فقد تسبب الإسهال والصداع والغثيان ونقص فيتامين ب 12، الاستخدام المزمن قد يزيد من خطر كسر الورك.

    دواء لتقوية العضلة العاصرة للمريء

    قد يخفف باكلوفين ارتجاع المريء عن طريق تقليل وتيرة استرخاء العضلة العاصرة للمريء، الآثار الجانبية قد تشمل التعب أو الغثيان.

    نصائح هامة لـ علاج ارتجاع المرئ
    تغييرات نمط الحياة قد تساعد في تقليل وتيرة ارتجاع المرئ، حاول تجربة ما يلي:

    الحفاظ على وزن صحي، الضغط الزائد يضغط على بطنك، ويدفع معدتك ويؤدي إلى ارتداد الحمض إلى المريء.
    توقف عن التدخين، التدخين يقلل من قدرة العضلة العاصرة للمريء على العمل بشكل صحيح.
    ارفع رأس سريرك، إذا كنت تعاني بانتظام من حرقة أثناء محاولة النوم، فضع كتلًا خشبية أو أسمنتية أسفل أقدام سريرك حتى يتم رفع رفع الرأس من 6 إلى 9 بوصات، رفع رأسك فقط بوسائد إضافية غالباً غير فعال.
    انتظر ثلاث ساعات على الأقل بعد الأكل قبل الاستلقاء أو النوم.
    أكل الطعام ببطء ومضغه جيداً، ضع الشوكة بعد كل قضمة ثم التقطها مرة أخرى بمجرد مضغ الطعام وابتلاعه.
    تجنب الأطعمة والمشروبات التي تؤدي إلى ارتجاع المرئ، تشمل العوامل الشائعة الأطعمة الدهنية أو المقلية، وصلصة الطماطم، والكحول، والشوكولاتة، والنعناع، والثوم، والبصل، والكافيين.
    تجنب الملابس الضيقة محيط الخصر لديك، فهي تمارس ضغطًا على بطنك وعلى العضلة العاصرة للمريء.

    تمنياتنا بالشفاء العاجل.