مساء الخير انا فتاه 23 سنة مند عدة اشهر بدأت لدي دوخة و اغماء واكتشفت هبوط الضغط 50/80 بعدها بدأت لدي وجع بالادن مع طنين مختلف الحدة والوجع ليس دائم علي فترات وكدلك الدوخة موجودة هي لحظية اقصاها دقيقة و متكررة من مرة لثلاث علي مدار اليوم تاتي وانا جالسة .. لدي حساسية في الجيوب الانفية مند مدة طويلة واشعر بطقطقة في مفصل الفك .. طبيب قال لي التهاب في الادن الوسطي واخر ادن داخلية و اخدت 3 مضادات حيوية مختلفة علي مدار 4 شهور و مضادات هيستامسن و مضادات دوار ولا يوجد تحسن واضح ال ضجيج يتعبني جدا واحيانا الصوت العادي يسبب ازعاج ووجع الادن مستمر و كدلك الدوار ..و قال لي الاطباء ان الضغط لدي منخفض قليلا ولكنه عادي لا ضرر فما الحل في دلك لو سمحتم ؟؟

  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحباً بك في قسم الاستشارات ،

    من الضروري مراجعة طبيب باطني بشكل عاجل لتقييم الحالة بشكل شامل و على وجه الخصوص طلب الفحوصات التالية :

    – تحليل صورة دم كاملة .
    – تحليل انيميا .
    – رسم قلب كهربي .

    و في حالة الاطمئنان على هذه الفحوصات نبدأ بالعمل على الارشادات العامة التي تساعد على تجنب الاجهاد الزائد و ضعف التغذية و اللذان يعتبرا من اهم اسباب الهبوط العام و انخفاض ضغط الدم .

    ينبغي أن تراجع روتين حياتك وما إذا كان يحتوي على أنشطة معينة متعبة ، أو أحداث تُسبب التوتر النفسي ، حيث ترجع أسباب الارهاق إلى عدة عوامل و هي كالآتي :

    العامل الجسدي
    السمنة على سبيل المثال تضع عبئاً أثقل على الجسم ليقوم بإنجاز أي عمل فتسبب الارهاق ، و العكس بالنسبة للنحافة المفرطة حيث افتقار القوة العضلية اللازمة يُسبب التعب السريع و بعيداً عن الوزن .
    هناك بعض الأمراض التي تُسبب ضعفاً عاماً في الجسم كفقر الدم (الأنيميا) ، أمراض المناعة، الأمراض المزمنة كالسكر و انخفاض هرمون الغدة الدرقية، الأورام و أمراض القلب و الكبد، بالإضافة إلى التهاب العضلات و التصلب المتعدد و الإفراط في تناول الشاي و القهوة و المشروبات الكحولية فتُسبب الشعور بـ الارهاق .

    العامل العلاجي
    بعض العلاجات تُسبب ضعفاً عاماً و إرهاقاً مستمراً كمسكنات الألم القوية و مثبطات البيتا بالإضافة إلى العلاج الكيماوي أو إجراء العمليات الكبرى .

    عامل النشاط اليومي
    عندما يعتاد جسمك على القيام بأعمال بسيطة يومياً يكون القيام ببعض الأنشطة الصعبة أمراً مرهقا له للغاية و لذلك النوم المفرط يسبب خمولاً و يشعرك في المقابل بـ الارهاق ، كما أن القيام بأنشطة و أعمال يفوق المعتاد بلا شك سيسبب الارهاق و التعب .

    العامل النفسي
    القلق و التوتر النفسي ، الأرق و عدم الحصول على النوم، الاكتئاب و الانغماس في مصاعب الحياة بالإضافة للتعرض لصدمات عاطفية كل ذلك يؤثر على قدرة الشخص على القيام بأعماله اليومية .

    مع تمنياتنا بالشفاء العاجل ان شاء الله .