أعتقد أنى مصاب بالوسواس القهرى ولكن فى أوله أى أنى لم أصاب بالمرض كاملاً ، وفى الحقيقة انا طالب فى الصف الثالث الثانوى ومتفوق دراسياً وأصبت بهذا المرض هذا العام فقط أو قل زادت أعراضه هذا العام وأنا أريد الألتحاق بكلية الطب ولكى يتحقق هذا يجب أن أبذل جهد كبير فى الدراسة ولكن هذا المرض أعتقد أنه زاد عن الحد وأحياناً يمنعنى عن الدراسة لما أصاب بالأكتئاب بسببه ، فهل هناك طريقة للتخلص منه فى وقت قصير خاصة وأنى فى بداية السنة وأيضاً فى بداية المرض.

  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحبا أخي الفاضل ,

    نود التوضيح اخي الكريم انه لا لا يمكن الجزم بتشخيص مرض الوسواس القهري بدون الفحص السريري لدى طبيب أمراض نفسية أولا .

    نود ان نوضح لك ان الوسواس القهري مرض يحتاج للصبر قليلا وكذلك للمداومه على العلاج الذي يشمل :

    علاج اضطراب الوسواس القهري يمكن أن يكون صعباً، والعلاج قد لا يؤدي إلى الشفاء. قد تحتاج العلاج لبقية حياتك.ومع ذلك، يمكن الوصول إلى درجة تسمح للمريض بالسيطرة على أفعالة الناتجة عن الإصابة والهواجس.

    العلاج النفسي :
    لاضطراب الوسواس القهري وهناك نوع من العلاج يسمى العلاج السلوكي المعرفي (CBT) يمكن أن يكون فعال. ويشمل العلاج السلوكي المعرفي إعادة التدريب على أنماط التفكير الخاص بالمريض ببحيث تخول دون العودة لممارسة السلوكيات القهرية.

    العلاج بالصدمة الكهربائية (ECT).
    التحفيز المغناطيسي عبر الجمجمة.
    التحفيز العميق للمخ – العلاج قد يستغرق مكان في جلسات فردية أو عائلية أو مجموعة.
    بعض الأدوية النفسية يمكن أن تساعد في السيطرة على الهواجس والدوافع من الوسواس القهريمثل مضادات الاكتئاب والتي قد تكون مفيدة لأنها قد تساعد على زيادة مستويات السيروتونين، والتي قد تكون غير موجودة عند الاصابة بالوسواس القهري.
    مضادات الاكتئاب التي تمت الموافقة عليها على وجه التحديد من قبل إدارة الغذاء والدواء (FDA) لعلاج الوسواس القهري ما يلي:
    – كلوميبرامين (clomepramine) (أنافرانيل anavranil )
    – فلوفوكسامين (fluxamine)
    – فلوكستين (fluxetine)
    – بارواكسيتين (paroxetine)
    – سيرترالين (serteraline)

    لذا فاننا ننصحك بالذهاب للفحص العيادي لدى طبيب نفسيه لفحص الحاله جيدا وتاكيد التشخيص ومن ثم وصف العلاج المناسب .

    مع تمنياتنا بوافر الصحة والعافية .