أضف استشارتك
الرئيسية استشارات امراض الجهاز الهظمي والكبد ..

امراض الجهاز الهظمي والكبد ..

الإستشارة رقم: 120810

اسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..يحصل عندي نزول دم من المستقيم ولكن ليس مستمر .بين فتره واخى اي ما يقارب كل ستة اشهر ..اقل او اكثر … وليس بنزيف بل قليل ..ومع البراز ..علما لديه الم تحت البطن ..ويكثر الما عده اكل الفلفل والشطه …هل من الممكن علاج .من لاغير تدخل جراحي …مع فائق شكري وتقديري ..

  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحباً أخي الكريم ،

    نزيف المستقيم هو التعبير عن نطاق من الحالات الطبية تتراوح بين خروج أي كمية من الدم مع البراز ، إلى نزول دم صريح من فتحة الشرج ، و يرجع استعمال مصطلح نزيف المستقيم إلى أن المستقيم هو الجزء الأخير من القناة الأمعائية ، رغم أن مصدر نزيف الدم في أحيان كثيرة لا يكون المستقيم و يكون أجزاء أخرى من الأمعاء أو من مصادر خارج الأمعاء .

    الحالات البسيطة
    تلك التي يلاحظ فيها الشخص نزول نقط قليلة من الدماء أثناء التبرز ، و ذلك بملاحظة تغير مياه التواليت إلى اللون الاحمر الفاتح ، أو ملاحظة اللون الاحمر على المناديل الورقية ، هذا النوع من الحالات قد يتم علاجه بواسطة الطبيب دون الحاجة إلى الذهاب للمشفى أو الحجز بها .

    الحالات المتوسطة
    يحدث فيها نزول دماء أثناء التبرز بكميات أكبر ، و التي تكون عادة ً مختلطة بالبراز أو كميات من الدم المتجلط .

    الحالات الشديدة
    تلك التي يحدث فيها النزيف بكميات كبيرة و لمرات متعددة ، مما قد ينتج عنه فقدان الجسم لكميات كبيرة من الدم ، و ما يلى ذلك من فقدان للوعى و اختلال العلامات الحيوية في الجسم ، أغلب الحالات تكون من النوع البسيط الذي يمكن علاجه بسهولة .

    من أين يأتي نزيف المستقيم ؟

    أغلب حالات خروج الدم مع البراز تكون مرتبطة بالجزء الأخير من الأمعاء الغليظة و المتمثل في القولون و المستقيم و فتحة الشرج ، و يمكن ملاحظة أن الدم كلما كان لونه داكن أكثر كان مصدره بعيد عن فتحة الشرج ، لذا يكون الدم فاتح اللون عندما يكون مصدره الجزء الأخير من القولون أو من المستقيم أو فتحة الشرج ، بينما يكون اللون داكن عندما يكون مصدره بدايات القولون من أعلى ،قد يصل اللون إلى درجة السواد إذا كان مصدره نزيف في المعدة أو الأمعاء الدقيقة أو أعلى أجزاء القولون .

    البراز الأسود (ميلينا )
    يعتبر من أكثر الحالات لفتاً للانظار ، حيث يكون البراز ذات لو أسود و رائحة كريهة ، و يرجع ذلك إلى أن مصدر النزيف ربما يكون من المعدة مما يعرض الدم لتفاعلات الأحماض الهاضمة ، أو يكون من الأمعاء الدقيقة أو بدايات القولون العلوية ، و التي يسبب بقاء الدم فيها لمدة طويلة تحلله كيميائياً لبعض المركبات الآخرى .

    النزيف الغير مرئي
    يختلف هذا النوع من النزيف عن نزيف المستقيم و عن البراز الأسود ، بأنه يكون غير ملحوظ بالعين المجردة ، و يحتاج لفحص البراز ميكروسكوبياً لاكتشاف وجوده ، و قد يحدث هذا بسبب حالات مثل النزيف في القرح المعوية بطيئة التقدم أو تكتلات القولونية أو السرطانات .

    أسباب نزيف المستقيم

    التمزقات الشرجية
    هي عبارة عن قطع في البطانة الخارجية لفتحة الشرج مما ينتج عنه نزيف و نزول دماء ، و يكون لون النزيف فيها احمر فاتح ، و كميته قليلة نسبياً .

    البواسير
    هي عبارة عن تكتلات نسيجية داخل المستقيم تحتوي أوعية دموية ، و هذه التكتلات توجد بصورة طبيعية في جميع البشر ، لكن المشكلة تنتج عندما تتضخم هذه الأنسجة و تخرج خارج نطاقها الطبيعي مما يعرضها لاحتكاكات تجرح الأوعية الدموية بداخلها مسببة النزيف ، و مثل التمزقات الشرجية تتصف أيضاً بصغر كمية النزيف .

    الأكياس القولونية (ديفرتكيولوسيس )
    هذه الحالة تعبر عن ظهور نتؤات على شكل أكياس في جدار القولون ، و تنتج في الغالب عن ضعف الجدار العضلي للقولون خاصة مع التقدم في السن ، و اكتشاف واحدة منها يعني وجود العديد في جدار القولون ، و يعتبر العلاج الوحيد لها هو إزالتها جراحياً
    رغم ذلك فإن هذه الحالة تكاد لا تسبب أي أعراض ، لكن النزيف يحدث عندما ينقطع أحد الأوعية الدموية داخل هذه الأكياس .
    كما تتضاعف المشكلة عندما يحدث انفجار أو فتح في أحد هذه الأكياس المتكونة في جدار القولون ، مما ينتج عنه حدوث عدوى و تكوين خراج و ما يصاحب ذلك من أعراض عامة في جسم الإنسان .
    و تعتبر هذه الحالة من المصادر الأساسية للنزيف المتوسط و الشديد ، و قد تحتاج النقل للمستشفى بسرعة ، و رغم أنها تتوقف أحيانا من تلقاء نفسها لكنها قد تسبب فقد كبير للدم ، كما أنها تميل للحدوث المتكرر .

    أورام القولون و المستقيم
    تعتبر أورام القولون و المستقيم بنوعيها الحميد و الخبيث من أسباب نزيف المستقيم ، حيث تظهر في الغالب على شكل نتؤات و كتل على الجدار الداخلي للقولون و المستقيم ، لكن النزيف في هذه الحالة يميل إلى الكميات الصغيرة أو المتوسطة ، لذا لا يسبب مضاعفات سريعة لنزف الدم المفقود ، و قد تسبب الأورام المتواجدة في الجزء العلوي من القولون نزيف غير مرئي لا يكتشف إلا بالفحص الميكروسكوبي للبراز .

    استئصال الزوائد القولونية
    تعتبر الزوائد القولونية نوع من الأورام الحميدة التي تظهر في الجدار الداخلي للقولون ، و قد يستمر النزيف بعد العملية الجراحية بضعة أيام أو بضعة أسابيع .

    مشاكل الأوعية الدموية المبطنة للقولون
    داخل الجدار المكون للقولون تظهر أحيانا مشكلات في الاوعية الدموية الموجودة حيث يحدث تجمعات ذات أحجام غير معتادة لها في بعض مناطق جدار القولون ، و بالذات مع الكبر في السن .

    التهابات القولون و المستقيم
    حدوث التهابات في جدران القولون أو المستقيم و ما ينتج عن ذلك من احتقان في الأنسجة و ضعف يجعلها أكثر عرضة للنزيف ، و يتصف هذا النوع من النزيف بأنه يكون مصحوب بكثير من الأعراض المرتبطة بتفاعل الجهاز المناعي للجسم مع التهابات الأنسجة ، مثل آلام البطن و الإسهال و غيرها من الأعراض .

    زائدة ميكيل
    هى زائدة كيسية تقع في نهاية الأمعاء الدقيقة بالقرب من بدايات القولون ، و هي توجد منذ الولادة في حوالي 2 % من البشر ، و قد تبدأ هذه الزائدة في إفراز الأحماض في وسط غير ملائم لها مما ينتج عنه حدوث قرحة ، و من هذه القرحة قد يحدث نزيف .

    لذا من الضروري مراجعة طبيب باطني من اجل عمل تقييم شامل للحالة لاكتشاف السبب وراء المشكلة و بناء عليه يتم مناقشة خطط العلاج المناسبة .

    مع خالص تمنياتنا بالشفاء العاجل .

إعلانات