ADVERTISEMENT
الاستشارة

سلام عليكم انا استاذ ومهنتي تتطلب مني الحديث كثيرا بسب هذا اصبحت احس بجرح في حلقي جربت العديد من الوصفات الطبيعية لكن دون جدوى فلتجأة الى طبيب اخصائي فشعرت بتحسن في تلك الفترة انا الان احس بجرح في حلقي رغم انني بدأت احاول ان اتكلم بصوت منخفض لا زلت احس بالم فبماذا تنصحونني

د. أحمد فوزي أجاب على استشارة الأنف والاذن والحنجرة 4 يناير، 2020

مرحبا بك في قسم الإستشارات..........

تتكون الحنجرة من غضروف، وعضلات وأغشية مخاطية، وتقع في مقدمة القصبة الهوائية وقاعدة اللسان، ويحدث الصوت عندما تهتز الأحبال الصوتية. ويحدث الاهتزاز نتيجة الهواء الذي يتحرك داخل الحنجرة، مما يقرب الأحبال الصوتية معاً ويخرج الصوت.

وتساعد الأحبال الصوتية أيضاً في إغلاق الحنجرة (صندوق الصوت) أثناء البلع، مما يساعد في الوقاية من ابتلاع الطعام والسوائل بصورة زائدة. وإذا أُصيبت الأحبال الصوتية بالالتهاب أو أُصيبت بالشلل، فلا يمكنها أداء وظيفتها بصورة طبيعية، وقد ينتج عن ذلك الإصابة بإحدى اضطرابات الصوت.

التحدث بصوت عالي لفترات طويلة قد يؤدي لاجهاد الأحبال الصوتية.

تحتاج الأحبال الصوتية إلى الراحة بصورة منتظمة والسوائل كأي عضو آخر من أعضاء الجسم، ويستطيع المختصون في علاج أمراض الكلام تعليمك كيفية استخدام الصوت بطريقة أكثر فاعلية عن طريق العلاج بالتحدث، وكيف يمكنك تنظيف الحنجرة بصورة صحيحة، إلى جانب معرفة كمية السوائل اللازمة للشرب.

توجد عدة أدوية متاحة لعلاج اضطرابات الصوت، وطبقاً لسبب حدوث هذه الاضطرابات، يمكن أن تحتاج لبعض الأدوية لتقليل الالتهاب وعلاج ارتجاع المرئ أو لمنع إعادة نمو الأوعية الدموية، ويمكن تناول هذه الأدوية عن طريق الفم، أو عن طريق حقنها داخل الأحبال الصوتية أو يتم وضعها بشكل موضعي خلال الجراحة.

تمنياتنا بالشفاء العاجل.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد