أضف استشارتك
الرئيسية استشارات الجلدية والتناسلية لم أعد أمتلك انتصاب قوي كما في السابق رغم أنني سليم عضوياً!

لم أعد أمتلك انتصاب قوي كما في السابق رغم أنني سليم عضوياً!

الإستشارة رقم: 35608

أنا شاب عمري 23 عاماً, أعاني من ضعف انتصاب العضو الذكري منذ سن السابعة عشرة, أجريت تحاليلاً لهرمون التيستيسترون, و تحليلاً للسائل المنوي, والطبيب أكد لي صحة التحاليل, وأنني سليمٌ عضوياً, ومع ذلك مازلت لا أستطيع الحصول على انتصاب قوي وأعاني من المشكلة, علماً بأنني لا ألاحظ أي انتصابٍ صباحي, إلا مرتين أو ثلاث مراتٍ في الشهر, وجربت الحبوب المنشطة جنسياً مثل فياغرا ( Vega100), ولم ألاحظ أي فرق, وأنا ما زلت أعزباً غير متزوج, ولا أعاني أية مشاكل صحية أو نفسية.
ولا أشعر إلا بنسبة 85% من قوة الانتصاب, التي كنت أتمتع بها قبل المشكلة, ولا ينتصب العضو الذكري, حتى ولو رأيت صورةً أو سمعت شيئاً مثيراً بشكلٍ كامل, وإنما نصف انتصاب, ولا يقوى رغم ضعفه إلا بعد أن أستثيره باليد.
بماذا تنصحونني أن أفعل؟ أو بأي عقار طبي تنصحونني؟
شكراً لكم.

  1. مرحبا أخي الفاضل ,

    في البداية يجب التوقف عن تناول الأدوية المنشطة , فلا يتم استخدامها بدون وصفة طبية .

    نود ان نوضح لك اخي الفاضل ان مشاكل ضعف الانتصاب لها العديد من الاسباب تشمل :

    الإسباب ..
    – الامراض المزمنه .. واشهرهم مرض السكري ..أكثر من 50% من مرضي السكري يصابون بضعف الانتصاب .
    – امراض القلب والاوعيه الدمويه
    – تصلب الشرايين
    – امراض الكلي

    أيضا قد يكون بسبب تأثير بعض الادويه ، مثل تأثير بعض ادويه الضغط و مضادات الاكتئاب و المهدئات ..و لذلك يجب استشاره الطبيب جيدا قبل استخدام مثل هذه الادويه .

    – سبب نفسي:
    وغالبا قد يكون خلفه سبب عضوي . ولكن الاسباب النفسيه تترواح نسبتها الي 20% .. الخبراء يرجعون ذلك الي القلق النفسي الاكتئاب والمجهود الذهني او العضلي الشديد ..

    لذا فاننا ننصحك اخي الفاضل بالذهاب للفحص العيادي لدى طبيب امراض ذكوره لتحديد سبب ضعف الانتصاب .

    مع تمنياتنا بالشفاء العاجل .