أضف استشارتك
الرئيسية استشارات الجلدية والتناسلية سؤالي بخصوص تشوه الحيوانات عند الرجل ، فنسبتها لم تتغير بعد العلاج
الإستشارة رقم: 33168

سؤالي بخصوص تشوه الحيوانات عند الرجل ، قبل ثلاثة أشهر كان تحليل السائل المنوي العدد 55 مليون الحركة السريعة 25% الحركة المتوسطة 20% البطيئة 55% المشوهة 85% بعد 3 أشهر العدد 110 مليون الحركة السريعة 35% الحركة المتوسطة 25% البطيئة 40% لكن الحيوانات المشوهة لم تتغير 85% استخدمت افرودي دال والعسل وأقلعت عن التدخين فهل هذا كافي ؟ ولماذا لم تتغير نسبة التشوهات مع التغير الملحوظ في العدد والحركة ؟ وهل استمر في العلاج ؟

  1. مرحبا أخي الفاضل ,

    نرجو منك رفع صورة لتقارير السائل المنوي على أحد مواقع الرفع , وإمدادنا بالروابط لنتمكن من افادتك بشكل سليم .

    تحياتي .

  2. صاحب الاستشارة

    الصورة بالمرفقات

  3. مرحبا أخي الفاضل ,

    الأدوية المذكورة سابقا لا تعمل على علاج تشوهات الحيوانات المنوية .

    هناك العديد من الأسباب وراء تشوهات الحيوانات المنوية ، و العلاج يتوقف على تحديد السبب الحقيقي في كل حالة فردية .

    – ارتطام الخصيتين والذى قد يحدث اثناء ممارسه الرياضات العنيفه او حادثيا او اثناء مشاجره قد يسبب تورمهما مما يعوق الامداد الدموى للخصيتين فيؤدى ذلك فى حاله عد العلاج الفورى الى حدوث تدمير دائم لانتاج الحيوانات المنويه

    – اصابه الخصيه مع دورانها حول محور الوعاء الناقل المرتبط بها فلنتخيل ان كره متصله باسلاك دارت حول محورها عده لفات مما ادى الى اختناق موكنات تلك الاسلاك بما فيها الامداد الدموى

    – حمى النكاف وهى عدوى فيروسيه تصيب الاطفال فى الغده النكافيه خلف الفك ويوجد تطعيم واقى من هذه العدوى فى العهد الحالى قد تؤدى هذه العدوى الفيروسيه فى بعض الحالات الى مضاعفات منها التهاب الخصيتين مما قد يؤثر سلبا على انتاج الحيوانات المنويه فى المستقبل .

    – واخيرا حدوث عيب خلقى بعدم نزول الخصيتين للكيس فى اواخر فتره حمل الام فى الجنين حيث ان الخصيه تتكون داخل تجويف البطن للجنين اولا ثم تهبط للكيس فى ااوخر فتره الحمل فى حاله حدوث فشل فى هذه العمليه وعدم اكتشافها مباشره بعد الولاده بواسطه فحص طبيب الاطفال .

    – دوالى الخصيه : ويعد هذا المرض وتاثيره على فعاليه انتاج الحيوانات المنويه موضع جدل واسع فى اوساط اطباء الخصوبه حيث وجد ان 15% من الرجال الاصحاء انجابيا مصابون بها ووجد ايضا ان 40% من الرجال المصابون بتاخر الانجاب ايضا مصابون بها ويرجع تاثيرها فى الاساس لتعريض الخصيتين لدرجات حراره اعلى مما تتحمل وكذلك تعريض الخصيتين لكميه كبيره من السموم .

    – مشكلات جينيه ووراثيه : وجود مشكلات فى الجينات او الكروموسومات وهى حاملات الجينات قد يوثر سلبا على تكوين الخصيتين ومن الحالات المشهوره حاله كلاينفلتر ويوجد بها اضطراب فى الكروموسمات الجنسيه وحاله داون ويوجد بها ثلاثه كروموسومات من النوع 21 وهم فى الطبيعى اثنان ولكن هذه الحالات من السهل جد التعرف عليها لان اصحابها ذو صفات مميزه من الصعب عدم ملاحظتها .

    – امراض مزمنه تؤثر على الخصوبه : بالطبع وجود اى مرض مزمن يؤثر سلبا هلى الجسم كله وبالتبعيه الخصوبه وهنا لن يسعنا المقام لذكرها جميعا ولكن سنلقى الضوء على اهمها ومنها ( السكر – ارتفاع ضغط الدم – التهاب الكبد المزمن – الفشل الكلوى – جلطات المخ والامراض السرطانيه ).

    لذا فإننا ننصح بمراجعة طبيب أمراض ذكورة من اجل عمل تقييم شامل للحالة من خلال التاريخ الصحي و الفحص العيادي المباشر و نتائج التحاليل ، و على اساس هذا سوف يتمكن من تحديد أصل المشكلة و بناء على السبب سوف يتحدد العلاج .

    مع تمنياتنا بالشفاء العاجل و الذرية الصالحة .

إعلانات