زوجي حضر ولادتي وشاهد كل التفاصيل وبعد الولادة بدأ نفور وكره للعلاقة الزوجية مما ادى الى عدم ممارسة العلاقة الحميمية وانعدام رغبته اتجاهي ويعتبر علاقتنا تأدية واجب كأب فقط.

  1. فريق استشارات كل يوم معلومة طبية

    مرحبا بك في قسم الاستشارات ,,,,,,

    نود التوضيح ان العلاقة الحميمة مسألة متعة وتواصل عاطفي مريح نفسياً فى المقام الأول ؛ لذا فإن إكتشاف الشعور بالملل من العلاقة الحميمية التقليدية بعد الولادة يجعل لزاماً على الزوجين إبتكار إضافات جديدة على علاقتهم بما يعود بها إلى الإستمتاع الأقصى .
    و من ضمن النصائح العامة فى هذا الصدد الإستعانة بالمساج و التحفيز الإضافي و المداعبة . كذلك يجب على الشريكين السعي بجهد لأظهار الحب و الإهتمام بالطرف الأخر برغم أي إرهاق عقلي . و مما لا شك فيه أن التحفيز العاطفي المستمر طوال اليوم بين الزوجين يساعد على إبقاء جذوة العاطفة الحميمة حية و ذلك من خلال أشياء بسيطة جداً لكنها مؤثرة مثل العناق و تشابك الأيدي و الجلوس بالقرب من بعضهما البعض .
    و القاعدة الذهبية فى هذا الجانب هو أن يبقى الشريكان دوماً على تواصل عاطفي و جسدي –حتى و إن كان بسيط- .

    ايضا من المحتمل ان يكون نفور زوجك من الجماع بسبب وجود اتساع بالمهبل من تاثير الولادة لو انك ولدتي طبيعيا لذا اذا كان الامر كذلك فننصحك بالالتزام بتمارين كيجل التي تعمل على تضييق الحوض,,,

    و عن تمارين كيجل
    الميزة الكبيرة فى هذه التمارين انه يمكن لأى أحد ان يقوم بها وفى اى مكان دون ان يعرف المحيطين حتى انك تقومين بهذه التمارين !

    – فى حالة جلوسك او استلقائك ابدئي بقبض وبسط العضلات التى تستخدم فى وقف ادار البول , سوف تشعرين بانقباضات خفيفة فى اسفل الحوض فى منطقة القناة البولية والشرج , واذا أحسستى بانقباضات فى المعدة او عضلات المؤخرة فهذه ليست العضلات الصحيحة التى يستهدفها التمرين.

    – عندما تحددى العضلات الصحيحة ابدئي بعمل انقباض لمدة 3 ثوان ثم انبساط لمدة 3 ثوان بالتبادل.

    – كررى هذه التمرين لمده 10-15 مرة فى كل محاولة بحيث تتكرر على مدى 3 مرات يوميا فمن المهم الالتزام بتكرار التمارين بشكل منتظم حتى تحصلى على الإستفادة الكاملة من هذا النظام فكلما زادت عدد مرات التمرين كلما أصبحت الفائدة أكبر وأكثر وضوحا.

    – قد يطلب الطبيب منك القيام بهذه التمارين تحت اشرافه حتى يتاكد من استخدامك للعضلات الصحيحة عن طريق نظام طبى يسمى biofeedback حيث يمكنك ان ترى , تحسن , وتسمع مايؤكد على دقة القيام بالتمرين ومكانه.

    للمزيد من المعلومات نرشح قراءة المقال التالي :

    تقوية عضلات الحوض : تمارين كيجل
    https://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-821

    ننصحك اختي الكريمة بالحديث بهدوء مع زوجك ومحاولة فهم ما يجعله ينفر من الجماع والوصول معا لعلاج لما يضايقه ,,,,

    تمنياتنا بحياة زوجية سعيدة