أضف استشارتك
الرئيسية استشارات باطنية هل هناك علاقة بين جرثومة المعدة وضيق التنفس ؟

هل هناك علاقة بين جرثومة المعدة وضيق التنفس ؟

الإستشارة رقم: 31721

السلام عليكم ، أريد معرفة هل هناك علاقة بين جرثومة المعدة وضيق التنفس ؟ فأعاني من مشكلة أثرت على حياتي اليومية ولم أجد لها حل، منذ سنة تقريبا أشعر بضيق التنفس خفيف ويأتي كل شهرين مرة ويختفي ، لكن منذ شهر تقريبا أصبح الامر لا يطاق ولا أستطيع أخذ نفس عميق مع إحساس بالقلق من هذا الموضوع ، أجريت قبل ثلاثة أيام منظار واتضح أن لدي التهاب في المريء وتوسع رأس المعدة وجرثومة المعدة، بعد المنظار اختفى ضيق التنفس مؤقتا وعاد اليوم ، الإحساس بضيق التنفس لا يوجد معه كحة أو اعراض ربو ، ما الحل جزاكم الله خيرا، مع العلم أنني توقفت عن الوجبات السريعة والمشروبات الغازية

  1. مرحبا أخي الفاضل ,

    هناك إرتباط بين حدوث الإصابة بجرثومة المعدة , وضيق التنفس و فالشعور بالآلم , والقلق والتوتر قد يؤديان لحدوث ضيق التنفس .

    هناك الكثير من النصائح التى يوفر اتباعها تخفيفاً كبيراً للأعراض , و من أهم هذه النصائح :

    1 – لا تأكل فى اخر 3 ساعات قبل النوم , حتى تسمح لمعدتك بهضم محتوياتها السابقة لينخفض افراز المعدة الحمضى .

    2 – لا تستلقى بعد الأكل مباشرة فى اى وقت من اليوم .

    3 – أرفع رأسك على السرير بمقدار 15 سنتيمتر بواسطة المخدات , حتى تسمح للجاذبية بمنع صعود الافرازات الحمضية من المعدة الى أعلى .

    4 – لأ تأكل وجبات كبيرة لأن ذلك يتسبب فى افراز المعدة للحمض بكميات كبيرة بغرض هضم
    الكمية الضخمة من الطعام , و اعتمد بدلاً من ذلك على وجبات صغيرة متقطعة .

    5 – تجنب التدخين و الكحوليات .

    6 – تخلص من الوزن الزائد لأن السمنة تسبب تفاقم الحالة .

    7 – الوقوف منتصب القامة و المشى معتدلاً اثناء سيرك يساعد على تحسين الحالة .

    مع تمنياتنا بالشفاء العاجل .

  2. السلام عليكم اخي الكريم 🙂

    نود التوضيح اخي الكريم ان الاعراض التي تعاني منها لها علاقه بوجود التهاب وتوسع بالمرئ الا انه لا يمكننا الجزم بذلك بدون الذهاب للفحص العيادي لدى طبيب باطني تخصص جهاز هضمي وذلك لاحراء فحص شامل والاطلاع على نتيجة المنظار الذي اجريته ومن ثم وصف العلاج الثلاثي لعلاج جرثومه المعده للتخلص منها بشكل نهائي ……….

    علاج عدوى جرثومه المعده يشمل :

    -الإصابة المزمنة بالعدوى يؤدى لإضعاف الدفاعات المناعية لجدار المعدة مما يعرضها للعصارة المعدية الهاضمة بشكل مستمر ومع الوقت يظهر التهابات مزمنة قد تؤدى إلى قرحة المعدة ؛ لهذا تعتمد الأستراتيجية العلاجية على :

    أدوية للتقليل من تأثير وإفراز حمض المعدة :
    مضادات الحمض , مثبطات مضخات البروتون , أدوية لغلق مستقبلات الهستامين .
    أدوية للقضاء على العدوى بالبكتيريا : يتم استخدام مضادات حيويه مع الأدوية السابقة مثل (amoxicillin , metronidazole , clarithromycin) .

    – تستخدم الأدوية على شكل تجميعات مثل :
    أحد أدوية مثبطات مضخه البروتون + اموكساسللين + كلاريثرومايسن .
    أحد أدوية مثبطات البروتون + ميترونيدازول + تيتراسايكلين + أحد مضادات الحمض .
    – يستمر استخدامها لمدة 10- 14 يوم حسب الأكاديمية الأمريكية لأمراض الجهاز الهضمى ثم يتم إعاده المنظار والعينه للفحص للتأكد من انتهاء العدوى .

    هناك الكثير من النصائح التى يوفر اتباعها تخفيفاً كبيراً للأعراض , و من أهم هذه النصائح :
    1 – لا تأكل فى اخر 3 ساعات قبل النوم , حتى تسمح لمعدتك بهضم محتوياتها السابقة لينخفض افراز المعدة الحمضى .
    2 – لا تستلقى بعد الأكل مباشرة فى اى وقت من اليوم .
    3 – أرفع رأسك على السرير بمقدار 15 سنتيمتر بواسطة المخدات , حتى تسمح للجاذبية بمنع صعود الافرازات الحمضية من المعدة الى أعلى .
    4 – لأ تأكل وجبات كبيرة لأن ذلك يتسبب فى افراز المعدة للحمض بكميات كبيرة بغرض هضم الكمية الضخمة من الطعام , و اعتمد بدلاً من ذلك على وجبات صغيرة متقطعة .
    5 – تجنب الاطعمة الاتيه ( الطعام عالى الدهون , الطعام المحمر , الطعام الحريف , التوابل الكثيرة , الشوكولاتة , الأطعمة الحمضية مثل اللمون و الطماطم , و كذلك الثوم و البصل , و بعض المشروبات التى تحتوى على كافيين او فواكه حمضية .)
    6 – تجنب التدخين و الكحوليات .
    7 – تخلص من الوزن الزائد لأن السمنة تسبب تفاقم الحالة .
    8 – الوقوف منتصب القامة و المشى معتدلاً اثناء سيرك يساعد على تحسين الحالة .

    تمنياتنا بالشفاء العاجل 🙂