أنا شاب عمري 25 سنة, عندي مشكلة أن حجم الصدر كبير, وأجريت تحليلاً لهرمون البرولاكتين, وظهرت نسبته عالية, وتابعت مع أكثر من دكتور, وتناولت أكثر من كورس علاج, لاكتوديل Lactodel, وبارلوديل Parlodel, ودوستينيكس Dostinex, عندما أتناول العلاج نسبة الهرمون تنزل لأقل من 1 تقريباً, ولو استمريت لمدة طويلة أكثر من شهرين أو ثلاثة بدون علاج, ترتفع نسبة الهرمون لأكتر من 35!! هل أستمر بالعلاج اللاكتوديل حتى حدوث حمل للمدام؟ ويتحسن تحليل السائل المنوي؟ أم أن الإستمرار علي اللاكتوديل مضر؟ هل أتناول معه فيتامين أو منشط معين؟

ستوري

  • اضرار الفلفل الحار
  • فوائد الاناناس
  • العصائر الباردة
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  • الجلدية والتناسلية
  1. السلام عليكم اخي الكريم 🙂

    نود ان نوضح لك ان دواء لاكتوديل ليس له اثار جانبيه خطيره فاثاره تتمثل في الصداع , الدوخه , اسهال او امساك , اضطرابات المعده ,, لذا لا ضرمن تناوله فتره طويله .

    ايضا نود ان نوضح لك ان علاج زياده هرمون البرولاكتين في الدم يتم من خلاب الادويه المحتويه على البروموكريبتين مثل لاكتوديل سواء فى الرجل او الأنثى .

    وتستعمل عاده تلك الأدويه على مدار العمر دون توقف .
    واذا تم ايقاف تناول تلك الأدويه فانه الورم سيعاود النمو ومعدلات هرمون البرولاكتين ستعاود الأرتفاع وخاصه ما اذا كان الورم كبير الحجم .

    لذا فاننا ننصحك بالاستمرار على تناول الدواء وعدم توقفه والانتظام في المتابعه مع الطبيب المعالج .

    لا ينصح باخذ اي منشطات حتى لا تؤثر سلبا عليك .

    تمنياتنا بالصحه والعافيه والذريه الصالحه 🙂