سلام عليكم اود ان اطرح استشارتي بخصوص والدتي هي تبلغ من العمر 49 سنة وتعاني من التعرق الشديد بكميات مرتفعة جدا وهي اصلا تعاني من ارتفاع الضغط حيت لا تقوم باي مجهود

  1. مرحباً أختي الكريمة ،

    هل تعاني والدتك من أي أعراض أخرى مثل فقدان الوزن الملحوظ او العصبية الزائدة أو أي اعراض جسمانية أخرى ؟

    ربما يكون الامر مرتبط ببعض التحولات الهرمونية المصاحبة لأنقطاع الطمث ، لكن التشخيص النهائي لسبب المشكلة يتطلب مراجعة طبيب باطني من أجل الاطلاع على كافة التفاصيل الصحية للحالة و تحديد ما اذا كان الأمر في حدود الطبيعي أم لا .

    و بشكل عام هذه نصائح قد تساعد في التغلب على مشكل ةالتعرق الزائد :

    – الحد من الكافيين والأطعمة الغنية بالتوابل:
    المشروبات المحتوية على كافيين مثل القهوة والكولا، والأطعمة الحارة كالفلفل الحار والكاري تسبب إفراز العرق بإفراط، خاصة من الوجه والرأس. انتبهي إلى مثل هذه الأطعمة والمشروبات، واستخدمي أعشاباً معتدلة التأثير عند إضافة نكهة لطعامك بدلاً من التوابل الحارة.

    – اهتم بطريقة استحمامك:
    احرص على الإستحمام يومياً باستخدام منظف معتدل، قد تشعر كذلك بالحاجة للإستحمام أكثر من مرة في اليوم. إذا كانت رائحة العرق تزعجك حاولي استخدام صابون مضاد للبكتيريا لتقليل البكتيريا على الجلد، فاختلاط البكتيريا مع العرق ينتج تلك الرائحة الكريهة. احرصي على أن تجففي جلدك بعناية حيث تزدهر البكتيريا والجراثيم في الوسط الرطب.

    – اختار الملابس المناسبة:
    الملابس الفضفاضة والأقمشة الطبيعية كالقطن تسمح للهواء بالوصول إلى جلدك وتقلل من تأثير الرطوبة. الملابس المنقوشة أو السوداء تخفي بقع العرق بشكل جيد.

    – تقليل التوتر:
    هي دائرة مفرغة؛ التوتر يسبب التعرق المفرط الذي بدوره يزيد من التوتر. أساليب الإسترخاء كاليوغا والتأمل والتنفس بعمق تساعد في السيطرة على مسببات العرق وتخفف من آثاره.

    – مضادات العرق الجيدة:
    مضادات العرق المحتوية على عنصر الألومنيوم تغلق قنوات الغدد العرقية وتستخدم للأعراض الخفيفة. ضعي طبقة رقيقة من مضاد العرق على جلدك بعد تجفيفه بالمنشفة قبل النوم، وستبدأ المادة الفعالة في العمل أثناء نومك،ثم ضعي طبقة أخرى في الصباح. من المهم التفرقة بين مضادات العرق ومزيلات رائحة العرق التي تقلل الرائحة لكنها لا تؤثر على الرطوبة. على حسب حدة الأعراض التي لديك سيصف طبيبك مضاد العرق ذي القوة المناسبة.

    – حافظ على برودتك!:
    درجات الحرارة المنخفضة في المنزل والعمل ستخفف من التعرق. شغلّي مروحة أو مكيف هواء أو افتحي النوافذ كي يتحرك الهواء. اشربي الماء البارد بوفرة واحرصي على الإستحمام لتبقي باردة. ارتدي ملابس من عدة طبقات كي يمكنك نزعها أو إضافتها على حسب درجة الحرارة. وفي الصيف ابقي بعيداً عن الشمس وحاولي قدر الإمكان القيام بالأنشطة المضنية في الصباح.

    مع تمنياتنا بالصحة و العافية ان شاء الله .